الثلاثاء 22 جانفي 2019 م, الموافق لـ 16 جمادى الأولى 1440 هـ آخر تحديث 22:43
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

حددت وزارة التربية الوطنية الفترة بين 21 مارس إلى غاية 6 أفريل المقبل، لإجراء اختبار مادة التربية البدنية و الرياضة لفائدة المترشحين الأحرار لامتحان شهادة البكالوريا و شهادة التعليم المتوسط المعروف “بالبيام” دورة جوان 2019.
و دعت الوزارة الوصية من خلال مصالحها المختصة المترشحين إلى ضرورة التقدم على مستوى مديريات التربية للولايات يوم 3 مارس المقبل، لسحب الاستدعاءات الخاصة بالامتحان في الآجال و إلا سيحرمون من العملية، مثل ما حدث في السنة الفارطة، حيث تم حرمان عديد المترشحين من اجتياز “البكالوريا الرياضي” بسبب تأخر استلامهم للاستدعاءات، وهي العملية التي تعثرت بسبب الفوضى وسوء التسيير.
ومعلوم، أن وزارة التربية الوطنية قد اتخذت مؤخرا قرار “توحيد” مواد الاختبارات لجميع الشعب في امتحان شهادة بكالوريا دورة 2019، الذي سيجرى في الفترة بين 16 و20 من شهر جوان المقبل، باستثناء اليوم الثالث الذي سيخصص للمادة المميزة أو الأساسية، حيث سيجتاز التلاميذ في اليوم الأول مادتي اللغة العربية والعلوم الإسلامية، وفي اليوم الثاني مادتي الرياضيات واللغة الانجليزية، وفي اليوم الرابع سيجتازون مادتي التاريخ والجغرافيا والأمازيغية، في حين سيخصص اليوم الأخير، لاختبار مادتي العلوم الفيزيائية والفلسفة بالنسبة لأربع شعب وهي “علوم تجريبية”، رياضيات، تقني رياضي وتسيير واقتصاد، واختبار اللغة الأجنبية الثانية بالنسبة لشعبة “لغات أجنبية”سيخصص للمادة “المميزة”.

https://goo.gl/KSQE49
البكالوريا نورية بن غبريت وزارة التربية

مقالات ذات صلة

  • حجز مبلغ 10 ملايين دينار تونسي مزور بتبسة

    توقيف تاجري مخدرات ببجاية وميلة

    أوقف عناصر الدرك الوطني، تاجري مخدرات وحجزوا 2.4 كيلوغرام من الكيف المعالج، ومركبتين سياحيتين، وذلك بكل من ولايتي بجاية وميلة، فيما تمّ ضبط (11100) وحدة…

    • 217
    • 0
  • فيما حافظت جامعتا "أوكسفورد" و"كامبردج"

    الجامعات الجزائرية تتذيل الترتيب العالمي

    تذيّلت الجامعات الجزائرية ترتيب “تايمز هاير إيدوكايشن” لعام 2019، فمن بين 1001 جامعة وجدت سِّت جامعات جزائرية من بين المائتين الأواخر، فيما حافظت جامعتا «أوكسفورد»…

    • 3035
    • 27
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close