الثلاثاء 21 أوت 2018 م, الموافق لـ 10 ذو الحجة 1439 هـ آخر تحديث 21:49
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح م

الرئيسان الأمريكي ترامب والفرنسي ماكرون أثناء حضورهما العيد الوطني الفرنسي - 14 جويلية 2017

أفادت مذكرة أصدرتها وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) بأن عرضاً عسكرياً طلب الرئيس دونالد ترامب تنظيمه سيقام في يوم المحاربين القدامى في واشنطن العاصمة في نوفمبر المقبل لكن لتقليل خسائر الطرق لن تشارك به الدبابات.

وطلب ترامب من البنتاغون الشهر الماضي دراسة تنظيم عرض احتفاء بالقوات الأمريكية بعدما عبّر الرئيس الجمهوري عن إعجابه بعرض عسكري حضره في باريس العام الماضي في العيد الوطني الفرنسي (يوم الباستيل).

وتضمنت المذكرة الصادرة، الجمعة، عدداً من الإرشادات بشأن العرض المقرر يوم 11 نوفمبر، منها أن مسار العرض سيكون من البيت الأبيض حتى مقر الكونغرس “ويشهد في نهايته عرضاً جوياً مكثفاً”.

وقالت المذكرة: “استخدموا مركبات ذات عجلات فقط لا دبابات. يجب الاهتمام بتقليل (حجم) الأضرار في البنية التحتية المحلية“.

وأضافت أن العرض سيركز على إسهامات المحاربين القدامى في الجيش الأمريكي على مدار التاريخ بدءاً من حرب الاستقلال.

وقال منتقدون، إن العرض سيكلف ملايين الدولارات في وقت يحتاج فيه البنتاغون إلى تمويل أكثر استقراراً لجيشه الذي يقع تحت ضغوط شديدة.

وقال مسؤول الميزانية في البيت الأبيض، إن العرض سيكلف دافعي الضرائب ما يصل إلى 30 مليون دولار.

والعروض العسكرية في الولايات المتحدة نادرة، لكن في بلدان أخرى تنظم بشكل روتيني احتفالاً بالانتصارات في المعارك أو لإبراز القدرة العسكرية.

مقالات ذات صلة

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الناقد

    و هل أظهروا الأسلحة الهيديروجينية و الكيمياوية و البيولوجية و ما خفي كان أعظم !