-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
فيدرالية الوكالات العقارية تحدد وجهات الأسواق الأكثر طلبا بالخارج خلال 2020:

البورجوازية الجديدة تتهافت على شقق بـ 800 مليون في اسطنبول وتونس والمغرب

إيمان كيموش
  • 8964
  • 12
البورجوازية الجديدة تتهافت على شقق بـ 800 مليون في اسطنبول وتونس والمغرب
الشروق أونلاين

كشف رئيس الفيدرالية الوطنية للوكالات العقارية نور الدين مناصري عن التوجهات الجديدة للجزائريين الراغبين في اقتناء عقارات بالخارج خلال سنة 2020، مؤكدا أن تركيا وتحديدا اسطنبول لا تزال تحتل المرتبة الأولى، تليها المغرب وتونس ثم إسبانيا فدبي التي تحتل مكانة هامة بالنسبة للأثرياء وتظل اسطنبول بالمقابل وجهة ما سماه بـ”البورجوازية المتوسطة”، على غرار الأطباء والصيادلة والمحامين، إذ يعادل متوسط سعر شقة رفقة مسبح وقاعة رياضة ما يساوي بالعملة الجزائرية 800 مليون سنتيم.

وقال مناصري في تصريح لـ”الشروق” إن اقتناء عقارات في الخارج لا يزال يثير شهية الجزائريين مقارنة مع اقتناء مساكن في الداخل بحكم ارتفاع سعرها بشكل رهيب وعدم استقرار السوق إلى حد الساعة، مشددا على أن نشاط عدد كبير من الوكالات العقارية التركية في السوق الجزائرية بالتنسيق مع وكالات جزائرية ساهم في إقبال الجزائريين على سوق العقار التركية ولا يتعلق الأمر بالأغنياء فقط، وإنما أيضا بما سماه بـ”البورجوازية المتوسطة”، حيث إن سعرها المعقول يجعلها محل إقبال واسع من قبل الإطارات الجزائرية والعديد من التجار.

ويضيف المتحدث أن الوجهات الجديدة خلال سنة 2020 هي أيضا تونس والمغرب، حيث يلجأ الجزائريون إلى اقتناء عقارات هناك وتأجيرها خاصة خلال فترة العطل، وأيضا الإقامة فيها حين التنقل في موسم الاصطياف، كما لا تزال العقارات بالسوق الإسبانية مطلوبة من طرف الجزائريين الراغبين في اقتناء عقارات بالخارج، رغم أن التهافت قد قل مقارنة مع السنوات الماضية، بفعل تراجع نسبة منح التأشيرة وهو أحد العراقيل التي باتت تقف في وجه الراغبين في اقتناء عقارات بإسبانيا.

وبالمقابل، شدد مناصري على أن أسعار العقار تشهد استقرارا في السوق الجزائرية خلال سنة 2020، حيث لن ترتفع بشكل أكبر كما توقع أن لا تنخفض على المدى القريب، في ظل استمرار جزء من توتر السوق الناتج عن عدم عودة الاستقرار بالشكل المطلوب للمتعاملين التجاريين والعقاريين.

إلا أنه بالمقابل، أعرب رئيس فيدرالية الوكالات العقارية عن تفاؤله ببرنامج رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، مشيرا إلى أنه في حال تم تجسيد مشروع مليون سكن الذي تحدث عنه الرئيس، فأسعار الشقق والسكنات ستنخفض بشكل تدريجي، بمجرد بداية ظهور بوادر المشروع، في حين قال إن السوق الجزائرية تبقى بحاجة لمليون سكن جديد كل 5 سنوات، مصرحا “سوق السكن والعقار سوق متجدد وبحاجة كل فترة دورية لمشاريع جديدة في ظل النمو الديمغرافي المتواصل”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
12
  • ouragho nabil

    برجوازية الذين نهبو البلاد

  • واحد

    أو لوكان يبنو مليون سكن يولي الطلب زوج ملاين وهي رايحة

  • منطقة الظل

    هل السكنات التي تبنى في الجزائر تذهب كلها الى اصحابها المحتاجين الحقيقيين طبعا لا نسبة كبيرة توزع بطرق ملتوية مشبوهة فهناك خالات تعدد الاستفادات في عدة مدن عن طريق التحايل و التزوير و التواطؤ لذلك مشكل السكن يبقى قائما كما ان هناك امر اخر كيف للدولة ان تمنح الاعانات الريفية للمليارديرات و هناك موظفين بسطاء تحصلوا على قروض من لا كناب لبنا سكن مساحته 80 متر يسدد شهريا مبلغ القرض لمدة 25 سنة و هناك من يتحصل على سكن اجتماعي و لا يستوفي الشرط لان الزوجان موظفان و الحالات كثيرة

  • رامي

    شراء مساكن بهذه الدول ليس مضمون ممكن في لحضة يطردونك وحصل ذلك للجزائريين في المغرب زماان

  • مهدي جواد المغرب الاقصى

    العقار في المغرب انهار بشكل كبير اصبح المتقاعدون من دول اوربية ياتون الى المغرب لشراء عقارات والاستقرار نهائيا في المغرب لان تقاعدهم لا يكفيهم في اوروبا ، نفس الشىء مع الاشقاء في الجزائر 800 مليون لا يمكن ان تشتري سكن فاخر في دولة اوربية لكن في المغرب يمكن ان تشتري سكن ممتاز

  • المزلوط

    يبدو أنني لا أفهم كلمة بورجوازي أو تغير شرحها في الجزائر فقط أو كل الجزائرين من الطبقة البورجوازية . فهمونا من فضلكم ما معني الأغنياء الجدد .والفقراء أين محلهم من الشرح . اااههه يا جزائر ؟

  • الصيدلي الحكيم

    يا كاتبة المقال و يا نور الدين مناصري عليكمبالجزائر فقط حيث توجد شقق ب مليار و تصل الى اكثر من ذلك.لا داعي للحديث عن الطبيب و الصيدلي بمناسبة و بدون مناسبة.مقال خارج الموضوعية بشكل مطلق

  • طابلاطي برجوازي

    واش من برجوازية،يبيع الرمل و الياجور عمرو لا فتح كتاب تقولي برجوازية،البرجوازية لها قيمها،هادو بقارة لا زين لا حطة يعرفو غير كاش يشريو السيارات اما مفهوم الفخامة،اللوكس و معرفة العيش فما دورش بيه قع

  • mehdi

    كل من حصل على المال بالحلال نسأل الله تعالى أن يبارك له فيه.
    غير أن الذي يحول ماله إلى الخارج فهذا يعني أن السوق الجزائرية سيفتقد المال، خصوصا و أن هذا المال قد حول إلى عملة صعبة في السوق السوداء، و هذا في حد ذاته جريمة في حق الاقتصاد الوطني.
    أين نحن من مسعود زغار الذي حصل على ماله بالخارج ليصنع مصانع سلاح في المغرب من أجل تحرير وطنه.
    لابد للجزائر الجديدة كما نتمناها أن يرافقها شيء من الوطنية الفعلية.

  • عبد اللطيف

    اذا كان الذي يشتري شقة في المغرب أو اسطنبول او أسبانيا ب 800 مليون تسمونه برجوازي. فماذا تسمون الذي يشتري شقة في الجزائر ب 1,2 مليار و 3 مليارات وأكثر.؟؟

  • الداه

    أعرف شخصيا عائلتين جزائريين من وهران استرنا شقتين في الرباط بالمغرب في عمارة راقية يستأجراها طيلة السنة بمدخول شهري يفوق أجر طبيب جزائري متمرس مرتين بالدينار الجزائري . تخيلوا كم يربح هؤلاء.

  • محمود

    لو الشخص يذهب للسياحة لتركيا كل سنة بمعدل ١٠ ملايين سنتيم للرحلة لمدة ١٠ سنوات ستكون التكلفة ١٠٠ مليون سنتيم! وسيوفر الشخص ٧٠٠ مليون ليذهب بها لوجهات أخرى!!
    سألت شخص لديه المال لماذا لا يشتري شقة سنوات خلت، ورفض لأن القوانين تتغير ولا ضمان!
    هؤلاء البرجوازية لصوص، والذي جمع المال بالحلال مستحيل يشتري شقة في الخارج ب٨٠٠ مليون سنتيم أو أكثر!!