الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 13 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 22:16
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م
  • قضايا "الحمض النووي" تغزو المحاكم وقضاة يجمّدون الإجراءات

تعج المحاكم الجزائرية بكثير من قضايا إثبات أو نفي النسب من قبل أزواج اتهموا قريناتهم بالخيانة وإنجاب أطفال من غيرهم في غفلة منهم ونسبهم لهم، دون أن يكونوا شاهدين فعليين على الفعل، غير أنّ الضغط النفسي الكبير عليهن جعلهن يعترفن بالجرم، وهو ما يعكس درجة الخراب الاجتماعي والفساد الأخلاقي الذي بلغه مجتمعنا في الآونة الأخيرة في أقدس علاقة بين اثنين.

يؤكد كثير من المحامين والأئمة على توسطهم واستقبالهم لحالات يطعن فيها الأزواج في نسب أبنائهم بعد ثبوت ظنونهم في وجود علاقة مشبوهة بين زوجاتهم وأشخاص غرباء أحيانا وأحيانا أخرى من الوسط العائلي، وهو ما يجعلهم يخوضون رحلات طويلة في أروقة المحاكم للتأكد من الأمر الذي ينتهي في غالب الأحيان بالطلاق حتى في حال ثبوت العكس لما يحدثه ذلك من مساس بشرف وكرامة الزوجة.

زوجته اعترفت بخيانتها وأنجبت ولدين من قريبه

“الشروق” وقفت على حالات عديدة آخرها لزوج طرق أبواب الجريدة يشتكي تعقد الإجراءات وعدم استفادته من تحليل الحمض النووي لنفي نسب طفلين، ويتعلق الأمر بـ”فريد/س” من ولاية بومرداس حيث رفع قضية نفي النسب عن طفلين له “بنت وولد” من زوجته ف/ع بعد أن طلّقها إثر اعترافها تحت الضغط والتهديد بان الطفلين ليسا ولديه وأنه لن يستطيع فعل شيء لتغيير ذلك وفق ما أدلى به للشروق.

ويضيف المتحدث أنه بعد ولادة ابنته الصغرى بمدة بدأ يشك في سلوك وتصرفات زوجته مع أحد أقربائه الذي يجاورهم في السكن، وما زاد الطين بله، يقول فريد، أنه حصل على خبرة طبية مفادها أنه يعاني مرضا يصعب عليه الإنجاب بل يعد ذلك أقرب إلى المستحيل ما يحتم عليه في مثل هذه الحالات اللجوء إلى الإنجاب الاصطناعي، وحتى ابنه الذي ولد لا يحمل زمرة والدية وهي “o+” الأمر الذي يعد طبيا غير طبيعي، حسبه.

أنجبت من غيره لتجبره على الزواج منها

قصية أخرى لفتاة تعرفت على رجل أعمال وأرادت الزواج منه غير أنه لم يكترث لها واعتبرها مجرد نزوة عابرة فما كان منها سوى اللجوء إلى الإنجاب من شخص آخر وبعدها صارحت رجل الأعمال بأنها حامل منه وبأنها ستفضحه إذا لم يتزوجها ولأنه معروف في منطقته سايرها وتزوجها، غير أنه سرعان ما تفطن لسلوكاتها المشبوهة فقرر تطليقها ورفع قضية نفي نسب الطفل إليه لأنه أعاد حساباته فوجد أنها خدعته وكذبت عليه، لتثبت المحكمة نفي النسب.

تصرفات زوجته المريبة جعلته يشك في نسب أطفاله

حالة أخرى في شرق البلاد لزوجين منذ أكثر من 20 عاما في إحدى الولايات الشرقية ولهما أولاد أصغرهما 11 عاما.
الزوج أصيب بالريبة تجاه زوجته وأصبح يشك في كل تصرفاتها بسبب شخص تكلم له عنها بسوء وشكك في سلوكها، فتفاقمت الأمور وتعقدت إلى أن اتهمها في شرفها وأن الطفل ليس من صلبه وطلّقها فيما بعد ورفع قضية نفي النسب، حيث منحه القاضي وفق أحكام قانون الأسرة 2015 صلاحية اللجوء إلى الخبرة العلمية عن طريق استعمال تقنية تحليل الحمض النووي التي بموجبها تأخذ عينة من سائل عضوي للأب والأم والأب وتحلل في مخابر متخصصة للحصول على نتيجة تشكيل رابطة عائلية أو عدم تشكيل رابطة عائلية.

وصدرت النتيجة بوجود رابطة وأن الطفل ابن أبيه وأن ادعاءات الأب افتراءات باطلة، وهو ما جعله يفكر في إعادة زوجته لعصمته بعد أن عالج نفسه من وسواس كان يتملكه عند الرقاة، إلا أن الزوجة رفضت العودة وأولاده كرهوه لما سببه لهم من فضيحة وتشتت.

أم تكتشف أن ابنها تزوج من زوجة أخيه

قضية أخرى لم يكتب لها بلوغ المحاكم بعد أن تكتمت عليها الشاهدة الوحيدة لها وهي أم لشابين الكبير منهما متزوج وهو حسب وصف أمه ضعيف الشخصية أما أخوه الأصغر فيعاني طيش الشباب ووقع المحظور مع زوجة أخيه.

وانكشف الأمر لأمهما التي وقفت على رسائل غرامية ومواعدة وصور وأحاديث ورسائل نصية في هاتفهما تتحدث عن وجود طفل في العلاقة وغيرها من الدلائل، غير أنّ الأم تردّدت في كشف الأمر وفضحه لابنها خوفا عليه ومن ردة فعله التي قد تنجم عنها جريمة قتل ومجزرة تنهي العائلة، كما أنها استشارت بعض الأهل الذين أشاروا عليها بالتكتم على الأمر ما لم تشهد بعينها الفعل رفقة 3 شهود آخرين.

المحامي براهيمي: القانون يتعامل بصرامة مع قضايا الطعن في النسب

وفي السياق أوضح المحامي إبراهيمي حسان أنّ تحليل الحمض النووي “الآ دي آن” لا يتم إلا بتسخيرة من القضاء وهو غير متاح للجميع ونادرا ما يوافق القاضي على اللجوء إليه.

وأضاف براهيمي أن القضاء يتعامل بصرامة وبشدة مع قضايا الطعن في الأنساب مؤكدا أن أغلب القضايا هي وسواس قهري أو مساومات وابتزاز في حين أن قضايا أخرى تكون بناء على اعترافات تدلي بها الزوجة تحت الضغط والتهديد بوجود قرائن وشهود.

وقال براهيمي إنّ المخبرين العلميين الوحيدين اللذين يجريان هذا النوع من التحاليل، هما مخبر الأمن الوطني والدرك الوطني.

وكشف المتحدث عن معالجة المحاكم لعديد القضايا من هذا القبيل في الآونة الأخيرة حيث تبدأ بشك يسكن الزوج وتنتهي بتدمير كلي للأسر وتشتيت لها.

المحامية بن براهم: قضايا التشكيك في النسب فضحت كوارث أخلاقية

من جهتها كشفت المحامية والحقوقية بن براهم فاطمة الزهراء أن المادة 40 من قانون الأسرة تمنح للقاضي السلطة التقديرية للجوء إلى اعتماد تحليل الحمض النووي “ADN” في قضايا إثبات النسب.

وحتى المخابر العلمية الخاصة تفتقد لهذه الخدمة وهي مقتصرة فقط على المخابر العمومية لمصالح الأمن الوطني والدرك الوطني.

وعادت بن براهم في حديثها مع “الشروق” إلى بدايات الحديث عن قضايا التشكيك في الأنساب وأنها تعد من الطابوهات رغم الكوارث اليومية التي نسمع عنها هنا وهناك ولو أننا فتحنا الملف فعليا لوقفنا على كوارث يندى لها الجبين.

واعتبرت السماح باستخدام تحليل الحمض النووي ضرورة لإثبات النسب حيث كانت من الأوائل الذين أثاروا المسألة وواجهت سيلا من الانتقادات والهجومات الشرسة وقالوا لها بالحرف الواحد “واش راكي تخلطي”.

ودافعت بن براهم عن تحليل الحمض النووي وعن نتائجه الصحيحة وإمكانية الاعتماد عليها للبت في كثير من القضايا سيما بالنسبة لإثبات نسب الأبناء مجهولي الهوية.

وقالت بن براهم إن نوايا بعض الأزواج في رفع قضايا نفي النسب تعود إلى التهرب من النفقة، بعد أن يحاصروا بأحكام تستوجب في حقهم النفقة وبدل الإيجار.

وحسب بن براهم فإن إجراءات قضايا نفي النسب تأخذ مدة زمنية طويلة وهناك من الجزائريين من خاض مشوارا طويلا وانتظر لأكثر من 5 سنوات وهم مشتتون بين مختلف المحاكم من أجل الحصول على الحكم في نهاية المطاف وأحيانا تكون النتائج غير مضمونة.

بهلولي ابراهيم: لا بد من نصوص قانونية تواكب مستجدات المجتمع

المحامي بهلولي ابراهيم قال إن قضايا إثبات أو نفي النسب صعبة نوعا ما في بلادنا رغم وجود المخبر الخاص بالحمض النووي والبصمة الوراثية، فالقاضي وفق القانون غير ملزم باللجوء إلى ذلك إذا لم تتوفر لدية النية.

وفي بلادنا، يقول المحامي، أغلب القضايا التي يثبت فيها النسب هي قضايا الزواج العرفي.

وأضاف المختص “يجب على القاضي أن يكون تدخله ايجابيا وأن يستجيب مباشرة كي يعطي الفرصة للابن ولأحد الزوجين للخروج من حالة الشك والريبة التي يعانيها”.

وقال المحامي إنّ الحرب النفسية التي يخوضها الأزواج هي التي تدفع بهم إلى مثل هذه القضايا، حيث يكون فلذة الكبد سلاحهما كأن تنكر الزوجة نسب ولدها لأبيه انتقاما منه لتطليقها أو الإبقاء على حضانتها بعد إعادة الزواج من غيره أو ما شابه ذلك.

وأضاف بهلولي أن القانون الجزائري يفتقد لآجال صريحة للجوء إلى اللعان بين الزوجين وهو إجراء يسبق الحكم القضائي رغم أن الشريعة تنص على أن يتم ذلك في الأسبوع الأول الذي يعقب الولادة، حيث يصرح بأنه ليس ابنه ولا ينسبه له. ولا يعذر أحد بجهله لأن مثل هذه القضايا ترفع بعد شهر من ولادة الطفل وفق القانون.

ودعا بهلولي إلى ضرورة تطوير النصوص القانونية لأن تطور العلاقات الاجتماعية والمشاكل الأسرية في ظل بعدها عن الدين والمحافظة نحتاج الى نصوص قانونية دقيقة لحل كثير من القضايا العالقة التي استعصت على القانونيين والقضاة لعدم وجود نصوص سابقة لها.

الإمام تواتي: لا دليل للطعن في النسب إلا بتوفر أربعة شهود

حذّر كمال تواتي إمام مسجد المدنية بالعاصمة في حديثه إلى الشروق من التساهل في الطعن في العرض وأفاد بأن اتهام الآخر في عرضه والتشكيك في النسب يعد إثما عظيما وبهتانا وإفكا كبيرا وأن الشريعة الإسلامية لم تتساهل أبدا في التعامل مع هذه القضية وأن الدين لعن من انتسب إلى غير أصله، لهذا نهى عن التبني بدافع الرحمة والعطف وفتح باب الوصية لمن يريد أن يحفظ حقوق الابن المكفول به.

وتطرق تواتي إلى أن الذي يتهم الآخر في عرضه دون بيان شرعي يجلد 80 جلدة إن ثبت بطلان قوله وشهادته، عندما يكون المتجني أجنبيا عن الزوجين، أما إن كان الاتهام بين الزوجين فإن الأمر هنا، يقول محدثنا، يتعلق بقضية اللعن، حيث يقسمان بالله أربعا والخامسة أن لعنة الله عليهما إن كانا من الكاذبين، وأضاف “يحسبونه هينا وهو عند الله عظيم”.

واستعرض الإمام مواقف في سيرة الرسول عليه الصلاة والسلام حاول من خلالها تسوية الأمر باللجوء إلى القافة وهم أناس مختصون في تتبع الأثر ومعرفة النسب قبل اللجوء إلى اللعان لكونه أمرا عظيما عند الله تعالى.

وقال تواتي إن الإسلام جاء ليحافظ على الأسر والأنساب لا ليهدمها وأن أي دليل عدا رؤية الفعل من قبل أربعة شهود عدول يشهدون بالحق ولا يتراجع أحدهم عن أقواله ولا يغير فيها لا يمكن أن يعتد به حتى وإن تعلق بخبرة طبية تؤكد العقم واستحالة الإنجاب فكما قال “إن الله إذا أراد شيئا فإنما يقول له كن فيكون” وكما قال أيضا “لو قال الطب مستحيلا لما كان دليلا قاطعا، حتى أن الأطباء بعلمهم اعترفوا بقلة علمهم ومحدوديته أمام حالات الشفاء التي واجهوها في مشوارهم فالكرامات لا تنقطع في أمة محمد”.

واستشهد الإمام بواقعة السيدة عائشة التي اتهمت في عرضها بوجود دلائل وقرائن إلا أن الرسول لم يتفوّه ببنت شفة إلى أن جاءت براءتها من السماء.

واستبعد تواتي الاعتماد على الصور والفيديوهات لأنها قد تكون مفبركة وحتى إن لم تكن فإن الدين واضح في المسألة حيث يشترط الرؤية البصرية الحسية بالعين المجردة من قبل أربعة شهود عدول عاقلين كل يدلي بشهادته على انفراد ثم تقارن الشهادات.

وقال “حتى وإن خرجت من بيت دعارة أو حانة لا يجوز اتهامها في عرضها فما أدرى من رآها بما كانت تفعله بالداخل”.
وقال تواتي إنّ الطعن في النسب بات مجالا للمساومات والتهديدات وفضح الناس حيث قال “والله سمعنا قضايا أغرب من الخيال”.

https://goo.gl/MfgPei
الأزواج المحاكم الجزائرية النسب
28 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد☪Mohamed

    الخمر والمخدرات والأفلام لدول أجنبية وجهل وضلام وحسد وبغض وضعف الخطاب الديني وغياب الدولة في فساد.
    الإصلاح رجع شبه منعدم …
    قالك 1 مليون شخص ذخل إلى المستشفى الأمراض العقلية لكن الحقيقة أكثر من ذلك .

  • مهدي

    تبنيتم العلمانية وافكار الغرب فتحملوا نتائجها

  • MANSOUR

    Ou l’un ou l’autre et je JURE PAR ALLAH qu’il n’ y a pas une troisième SOLUTION…Je m’explique ou bien vous revenez à L’Islam et vous vivez selon ce que ALLAH nous a dit dans Le Saint Coran et selon ce que Son Prophète-salut et bénidiction sur lui-nous a dit dans La SOUNNA ESSAHIHA Et vous aurez LA CERTITUDE de vivre dans LA PAIX morale et physique vis-à-vis de vous-même et dans vos relations avec les autres et avec la nature toute entière et vous aurez Le Paradis dans l’au-delà-INCHA’ALLH-Ou vous vivez selon vos passions comme des animaux ni foi ni loi et attendez à PIRE QUE CELA

  • MANSOUR

    Les Occidentaux ne donnent aucune valeur aux choses de l’honneur ou pour être clair et équitable les Occidentaux et les Musulmans n’ont pas LA MÊME NOTION DE L’HONNEUR ni LA MÊME NOTION de la saleté (ennajaassa)…Donc il ne faut pas les prendre comme exemple…Il ne faut pas dire oui mais POURQUOI les Occidentaux ils ont eux aussi ces problèmes et pourtant ils vivent en harmonis avec leur conscience et entre-eux..c’est pace que EUX ils sont dans leurs ELEMENTS ils n’ont pas une CONSCIENCE RELIGIEUSE..alors que Le Musulman même s’il est devenu communiste SA CONSCIENCE RELIGIEUSE NE LE

  • معلق

    المهم خلاصة القول مجتمع مهلل

  • MANSOUR

    SA CONSCIENCE RELIGIEUSE NE LE QUITE PAS et lui cause constament DES REMORDS (WAKHZ EDHDHAMIR) C’est pour ça que la majorité des Musulmans sortent EZZAKETT et avec bon coeur mais ils refusent de faire de même pour LES IMPÔTS par ce que leur SUBCONSCIENCE accepte LA ZAKETT car ça fait partie de la religion alors que les impôts NON..Et ce même PRINCIPE on peut l’appliquer dans tous les domaines de la vie et surout sociale..Et je crois que c’est là LE SECRET de cette ANARCHIE sociale..car L’INDIVIDU MUSULMAN ne vit pas en ADEQUATION AVEC SES PRINCIPES tirés en grande majorité de sa religion

  • MANSOUR

    Les Occidentaus ont pris le dessus car eux c’est 100% DOUNIYA Et nous Musulmans on est aussi comme eux en ce qui conserne EDDOUNYA mais on a aussi ELAAKHIRA Le problème c’est que nous savons pas faire LA PART DES CHOSE qui est vivre les deux en même temps et c’est ça que Dieu a voulu de nous car où voulez-vous que Dieu nous teste si on vit pas les deux pour voir comment on se comporte
    De toute façon le sujet est très vaste Mais je vous dit une chose si ALLAH voit qu’on est sincère et on Le craint alors dans ce cas Il nous laisse pas à nous-même et Il nous protège car lL’HOMME est FAIBLE

  • MANSOUR

    A BON ENTENDEUR SALUT

  • Souha

    I)الزنا من أجرم وأبشع المحرمات بعد الإشراك بالله, ومن المحصن (المتزوج أو الذي تزوج سابقا) أخطر وعقوبة الزنا في الشرائع السماوية قاسية ويهمنا منها ألإسلام:
    ** الزاني المحصن أو الزانية المحصنة عقوبتهما الرجم حتى الموت .
    ** الزاني غير المحصن 100جلدة وتغريب عام وغير المحصنة الجلد100جلدة ولا تغرب.
    ابن الزنا إن أدخلته محصنة على غير أهله فلا يرث إن عُلِمَ , وقد تزني المراة وتنجب وترميه فيمكن أن يتزوج من أخته ولا يعلمها وينجب منها وتتضاعف عقوبة الزانية والزاني .
    **((” ما من ذنب بعد الشرك أعظم عند الله من نطفة وضعها رجل في رحم لا يحل له “)).
    ومن لم يرجم وبقي على معصيته رُجم بمشاهيب من نار.

  • سليم

    ¤¤¤¤¤¤ “وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا …” ¤¤¤¤¤¤(124) – طه

  • سليم

    ¤¤¤¤¤”….فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدًى فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَىٰ -“¤¤¤¤¤(123) – طه

  • سليم

    3- هذه حالة المجتمعات التي لا تسغي لأوامر ونواهي الإسلام،
    وتسغي لأبواق الشيطان وجنوده الكثيرة من الجن والإنس،
    ونسمعه صباحا مساء يتغنون بالحريات والحقوق الوهمية
    والقوانين الإباحية التي دمرت وخربت المجتمع.

  • سليم

    4- هذه نتائج الحياة الإباحية الفوضاوية المدمرة
    للأسر والمجتماعت وكل ماهو جميل على المعمورة
    بزرع الشك والحقد والبغضاء والكراهية
    لأغلى ما عندنا وهم فلذات أكبادنا،
    حتى يصبح النها ر ليلا والحية جحيم
    ولو كان على عرش الملكية لا ينقصه من شئ
    من لذات الحياة المادية ولكن الراحة النفسية
    والإطمئنان الروحي الذي يأتي من الطهر في كل شئ
    وخاة الأنساب.

  • مجتمع محافظ جدا

    نحن مجتمع محافظ و عفيف يحترم عاداته و تقاليده بدليل هذه القضايا اللاأخلاقية التي أغرقت المحاكم

  • samirdz

    إلى رقم 9 سهى لا تقولين ما لا تعرفين لأن أجرم وأبشع المحرمات بعد الشرك بالله هو السحر(لأن السحر هو كفر ولا يتعاطاه الساحر إلا بعد كفره) وقتل النفس بغير حق تأتي في المرتبة الثالثة كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الموبقات السبع<> والزنا كبيرة لكن لا تأتي بعد الشرك كما قلت

  • mohand

    les films turc csa

  • صنهاجي قويدر

    وإن تعجب فعجب لمن يطلق العنان لنفسه في الزنا ، ثم يبحث عن الحمض النووي ليثبت صفاء نسله ، ويعيث فسادا في نسل الآخرين ، يا عباد الله وقفنا بالمعاينة ، وشاهدنا بالعين ان من يزني في بيت غيره بدرهم يزنى في بيته بغير درهم ، فلا داعي للحمص النووي إذا زنيت في بيت غيرك ، وتاكد أنك في دوامة المحظور تدور ، قال الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم : ( بروا آباءكم تبركم أبناءكم ، وعفوا تعف نساءكم ) ، نسأل الله العفو والعافية في الدين والدنيا

  • بشيري حسن

    لماذا اخترت صورة لابسين لتعبر عن هذا ؟؟؟

  • نح لا

    السبب حب المادة وكره الميزيرية مع الزوج والابتعاد عن الدين جيل بابيش ايحب اعيش كيما الغرب معزة وعتروس و معاهم الفلوس

  • Souha

    إلى الآخ samirdz رقم15 :
    **((” ما من ذنب بعد الشرك أعظم عند الله من نطفة وضعها رجل في رحم لا يحل له “)). الحديث.
    ولم أقل مالا أعرف.
    والزنا في حدّ ذاته (قتل) للمروءة.
    يقول الله ـ تعالى ـ: (ولاَ تَقْرَبُوا الزِّنَا إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وسَاءَ سَبِيلاً) (الإسراء: 32) )).

  • محمد

    التقسار و اللعب مع الأجانب سواءا كانوا أقارب للمرأة أو الزوج أو أباعد هو ما جر المرأة إلى ما نراه اليوم و هذا بدعوى الإنفتاح و كأن المنفتحون – زعموا لأنهم في الحقيقة منغلقون في شهواتهم – يأمنون وقوعهم في المحضور, لا نبرأ لا رجل و لا مرأة يقسروا مع الأجانب فاليتحملوا العواقب و خير الهدي هدي رسول الله صلى الله عليه و سلم.

  • شخص

    أكبر مساهم في هذه الكوارث هي تلك البرامج على بعض القنوات التي تكشف أسرار البيوت (بحجة حرية المعلومة و التعبير) و بحضور من يسمّون أنفسهم شيوخاً في الدين، بينما الإسلام يأمر بالستر قدر الإمكان.
    و النتيجة أن المواطن أصبح تشك في عمّه و خاله و حتى أخيه و أبيه و أمّه بسبب حالات شاذة تحدث منذ أن خلق الأنسان لكن فقط كانت تبقى حبيسة أدراج القضاء و الدرك و الشرطة.

  • Auressien

    certains couples partent a l’étranger (surtout dans un pays voisin) voir des “spécialistes compétents” pour avoir des enfants. quand la fertilité est basse voire nulle chez l’homme, la procréation médicalement assistée est quasiment impossible.si la femme tombe enceinte il se pourrait trés bien que l’enfant n’est pas de l’homme sans que la femme le sache elle aussi

  • MANSOUR

    N°15. SAMIRDZ
    Il paraît que tu es madkhali et ces gens-là sont connu pour leur manque d’éducation car il n’ont pas eu une évolution normale dans la vie la plus part du temps se sont des anciens alcooliques et repris de justice
    Mme ou Melle SOUHA N° 9 est éduquée car elle t’as dit( YA AKH ) elle t’as répondu avec POLITESSE mais TOI tu l’as AGRESSE
    Et en ce qui concerne le sujet c’est ELLE qui as raison..Mais ELMADAKHILA sont connu pour 3OUJB ET JAHL
    Dans ENNOUR verset 3 Allah dit :EZZANI LA YANKIHOU ILA ZANIYATEN AW MOUCHRIKATEN. Ce verset montre que EZZINA vient après ECHIRK

  • MANSOUR

    N° 9
    Je t’apprends que dans la langue arabe la lettre (WA) n’est pas toujours pour (ETARTIB) sauf si LE CONTEXTE (ESSIYAQ) nous fait comprendre qu’il s’agit ici de ETTARTIB La lettre WA peut avoir plusieurs rôle dans la phrase ça veut pas dire que LA MAGIE ESSIHR est moins grâve que EZZINA..Mais aussi EZZINA n’est pas moins grâve que ESSIHR
    Tous les deux sont DANGEUREUX..si ESSIHR déchire l’individu fait éclaté la famille et la société de même EZZINA déchire la personne,éclate la famille et la société
    Donc on est pas là pour dire LEQUEL vient AVANT mais pour comprendre LEURS DEGATS

  • MANSOUR

    Le problème des MADAAKHILA c’est qu’ils donnent toute l’importance aux textes c-à-d à L’ENCRE SUR LE PAPIER mais ZERO importance au côté pratique de la religion…Ils sont comme des perroquets ils utilisent que leurs langues (lissan) pour dire halal..haram..mais ils n’utilisent pas leurs mains et leurs corps et âmes pour faire le HALAL et ne pas faire ELHARAM
    Ils mettent EN AVANT echirk et elqobor mais à côté de ça selon eux ils peuvent commettre TOUS LES (ELMA3AASSI)..Et pour avoir la conscience tranquille ils ont inventé LE (FAUX HADITH) de LA BITAAQA
    A BON ENTENDEUR SALUT

  • نورمال

    كل الأبناء الغير الشرعيين يتسبب فيهم ممتهني الرقية والدجل والشعوذة , ( الزوج الذي تتأخر زوجته في الحمل ويأخذها للإمام المرقي المشعوذ بعد تزيينها ويطلب منه رقيتها لتحمل ويزيد إخلصو ! ماذا ينتظر من المرقي أن يفعل؟ لما تحمل يحيي حفلة ويعرض العتروس المطرد لزوجته.(شعب أبو هريرة)

  • مفتي في طريق النمو

    على السيد رئيس الجمهورية إصدار قانون عن طريق أمرية رئاسية يلزم كل مترشح للأنتخابات بإجراء تحليل مخبري ADN تفاديا للمشاكل مستقبلا .

close
close