التعويل على فرنسا لم ينفع المغرب – الشروق أونلاين
الجمعة 24 ماي 2019 م, الموافق لـ 20 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 10:10
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

يكون تعويل المغرب على فرنسا في ملف تنظيم كأس العالم 2026، أحد أسباب خسارة الملك محمد السادس هذا السباق.

وتفنّنت فرنسا في تزيين ملف المغرب وتلميعه، عن طريق رئيس اتحاد الكرة المحلي نوال لو غرايت، ووسائل الإعلام، وأيضا رجال السياسة مثل الرئيس السابق فرانسوا هولاند.

وبدا مفهوما لجوء سلطات المغرب إلى الحليف التقليدي والمُستعمِر القديم، خاصة وأن فرنسا تُدعّم بِقوة محمد السادس في ملف استعمار المملكة للصحراء الغربية.

وربّما من تابع وسائل الإعلام الفرنسي مساء الخميس، يكون قد لاحظ – دون شك – أن الصحافة في هذا البلد الأوروبي أذاعت خسارة المغرب سباق تنظيم مونديال 2026، بِنوع من “القنطة” (شيء من الإجهاد وصعوبة التنفس والعجز عن الكلام)!

إن تعويل المغرب على فرنسا لن يخدم المملكة كرويا ولا سياسيا ولا في أي مجال آخر، سواء اليوم أوغدا. فكيف لِبلد أوروبي استعماري يستأسد أمام البلدان النامية، سرعان ما “يخرس” ويتحوّل إلى “قزم” أمام دركي العالم أمريكا؟!

التعويل على فرنسا لم ينفع المغرب
https://goo.gl/mKczus
المغرب فرنسا نوال لو غرايت

مقالات ذات صلة

  • في قرار اتّخذته الفيفا

    رسميا.. مونديال قطر لن يُلعب بـ 48 منتخبا

    أعلن الإتحاد الدولي لكرة القدم، الأربعاء، عن تثبيت صيغة تنظيم مونديال قطر 2022 بِمشاركة 32 منتخبا، بدلا من 48 فريقا وطنيا. وقالت الفيفا في بيان لها…

    • 762
    • 0

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

29 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
    close
    close