-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
مراعاة لخصوصية الجنوب... "الأسنتيو" تقترح:

التقليص في عطلتي الربيع والشتاء وتقديم العطلة الصيفية

نشيدة قوادري
  • 39210
  • 0
التقليص في عطلتي الربيع والشتاء وتقديم العطلة الصيفية
أرشيف

طالبت النقابة الوطنية لعمال التربية الوصاية بالتكفل بكل انشغالات مستخدمي القطاع العالقة في إطار الأحكام الانتقالية، من خلال إصدار قانون أساسي جديد يتكفل بالحياة المهنية للموظف ومساره المهني بمعالجة كافة اختلالات المرسوم التنفيذي 12/240، فيما اقترحت التعديل في مواقيت الدخول والخروج والامتحانات المدرسية بولايات الجنوب، والعمل على التقليص في عطلتي الربيع والشتاء مراعاة لخصوصية هذه المناطق.

الوزارة ستعلن عن القانون الأساسي الجديد قبل الـ25 فيفري المقبل

أفادت النقابة الوطنية لعمال التربية بأنها قد قدمت لوزير القطاع، عبد الحكيم بلعابد، لائحة من الانشغالات تضم 44 مطلبا في جوانب بيداغوجية تربوية ومهنية واجتماعية وفي العمل النقابي، خلال جلسة العمل التي جمعتهم به مؤخرا، في إطار مواصلة اللقاءات الثنائية مع الشركاء الاجتماعيين لحل المشاكل وتذليل الصعاب، قصد تحسين المردود التربوي والرقي بالمنظومة التربوية إلى مصاف الدول المتقدمة.

وبخصوص الملف البيداغوجي، أوضحت النقابة بأنها ناقشت مع مسؤول القطاع ستة مطالب، تتعلق بضرورة تخفيف الحجم الساعي لأساتذة الأطوار التعليمية الثلاثة مراعاة للظروف الاستثنائية وفتح مناصب مالية جديدة لامتصاص جميع الساعات الإضافية خصوصا في مواد اللغة العربية والرياضيات والفرنسية في التعليم المتوسط ومادة العلوم الإسلامية في التعليم الثانوي، بالإضافة إلى إعادة النظر في المهام غير التعليمية وغير البيداغوجية المسندة لأساتذة التعليم الابتدائي وإعفائهم منها بتدعيم التأطير بالمدارس الابتدائية في إطار القانون الأساسي الجديد، إلى جانب إعادة النظر في الوتيرة المدرسية ومراعاة خصوصية مناطق الجنوب والجنوب الكبير في مواعيد الدخول والخروج والامتحانات المدرسية الرسمية، من خلال إعادة فتح ملف “الوتائر المدرسية” في القريب العاجل.

واقترحت النقابة تقريب اختبارات الفصل الدراسي الثالث بالابتدائي، إلى بداية شهر ماي من كل سنة، ومن ثم تفادي تأخير برمجتها إلى غاية شهر جوان مثلما هو معمول به في الوقت الحالي بسبب خصوصية المنطقة، بالإضافة إلى التقليص في عطلتي الشتاء والربيع وتقديم العطلة الصيفية، لكي يكون عدد أسابيع التمدرس لتلاميذ الشمال والجنوب متطابقا مراعاة لمبدأ التكافؤ بين الجميع.

واستعجلت النقابة الوصاية تخصيص منحة للمسيرين الماليين والمديرين والعمال المكلفين ببيع وتوزيع الكتاب المدرسي، مثلما هو معمول به بالمكتبات الخاصة التي تأخذ هامشا من الربح، من خلال إيجاد صيغة بوضع بطاقة تقنية لاستفادة كل الأطراف المشاركة في عملية البيع بتخصيص منحة لذلك.

وفي الجانب المهني، أكدت النقابة على إلزامية التكفل بكل المطالب العالقة في إطار الأحكام الانتقالية، من خلال إعداد قانون أساسي يتكفل بالحياة المهنية للموظف ومساره المهني وعدم الاكتفاء بقضية التصنيف في السلك والرتبة.

وشددت على أن الوصاية قد التزمت بالإفراج عن القانون الجديد المعدل للقانون 12/240 والمعدل والمتمم بالمرسوم التنفيذي 08/315، في صيغته الأولية قبل الـ25 فيفري 2022، بالمقابل التمست النقابة من القائمين على الوزارة ضرورة عرض القانون على الشركاء الاجتماعيين قبل إيداعه لدى اللجنة التقنية لمصالح المديرية العامة للوظيفة العمومية ووزارة المالية للمصادقة عليه بصفة نهائية وإصداره في الجريدة الرسمية.

وطالبت النقابة الوزارة بالإسراع في حل ملف المناصب الآيلة للزوال، قصد غلقه بصفة نهائية، خصوصا لرتب موظفي المصالح الاقتصادية والمساعدين التربويين وموظفي المخابر والموظفين، بالإضافة إلى فتح آفاق الترقية للأسلاك التي تعاني من الغلق في الترقية مثل سلك موظفي المخابر والتوجيه المدرسي والمهني ومستشاري التغذية المدرسية. إلى جانب المطالبة بإنصاف ما تبقى من الأساتذة المتكونين بعد الـ03 جوان 2012 لتمكينهم من التربية كأساتذة مكونين، مع إلغاء نظام التعاقد بالنسبة للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين والعمل على إدماجهم في مناصب قارة.

وفي نفس السياق، دعت “الأسنتيو” الوصاية لأجل التدخل لتفعيل قوائم الاحتياط في المسابقات المهنية، واستحداث مركز تصحيح البكالوريا بالجنوب الكبير ابتداء من الموسم الدراسي الجاري، مع المطالبة بإجراء دورة ثانية للامتحانات المهنية لرتبة مشرفين تربويين ومشرفين رئيسيين وتسوية مشكل المخلفات المالية التي بقت عالقة في بعض الولايات كأقصى تقدير بعنوان السنة المالية 2022.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!