الجمعة 21 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 11 محرم 1440 هـ آخر تحديث 22:42
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

موسى تواتي

زكى المشاركون في أشغال المؤتمر الرابع للجبهة الوطنية الجزائرية، السبت، موسى تواتي رئيسا للحزب لعهدة جديدة مدتها 5 سنوات، فيما أرجأ الرجل الأول في الحزب الحديث عن موقفه من الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة إلى وقت لاحق.
وأكد تواتي في كلمة له في افتتاح أشغال المؤتمر، أن حزبه “سيقف، بمناسبة الانتخابات الرئاسية المزمع عقدها سنة 2019، إلى جانب من يخدم مصلحة الجزائر ويعيد لها هيبتها في المحافل الدولية”، مشيرا إلى أن الجزائر “التي كانت في السابق قبلة للثوار، يجب أن تصبح الآن قلعة النهوض الوطني”.
ودعا تواتي السلطات العمومية إلى “حل المجالس المنتخبة التي لا تؤدي الدور المنوط بها في خدمة الشعب”، وأضاف: “صحيح أننا في الجبهة الوطنية كنا نعارض السلطة، ولكن اليوم، وبعد تمعن، أدركنا أن المشكل يكمن في المجالس المنتخبة التي لا تخدم مصلحة الشعب. لذا ندعو إلى حلها”، ولاحظ أن حزبه “أصبح اليوم مطالبا بتغيير اتجاهه بعد ما كان يعتقد أن المشكل في الحاكم وليس في المحكوم”.

https://goo.gl/gtb9aV
الانتخابات الرئاسية الجبهة الوطنية الجزائرية موسى تواتي

مقالات ذات صلة

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close