-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
المشروع سيقدم إلى الحكومة للموافقة عليه

الجزائرية للمياه تضم ولايات جديدة إلى “سيال”

حسان حويشة
  • 2785
  • 0
الجزائرية للمياه تضم ولايات جديدة إلى “سيال”
أرشيف

تعكف وزارة الموارد المائية والأمن المائي، على تقديم مقترح مشروع للحكومة للمصادقة عليه، يتضمن ضم ولايات وسطى إلى شركة المياه والتطهير للعاصمة وتيبازة “سيال”، يرافقه برنامج ضخم لتحصيل مستحقات الشركة العالقة التي تقدر بـ15 مليار دينار.

الشروع في دمج الجزائرية للمياه وديوان التطهير عبر الولايات الجديدة

في هذا السياق، أفادت مصادر رسمية بقطاع الموارد المائية لـ”الشروق”، أن المقترح يتضمن نقل تسيير وإدارة عدد من الولايات الوسطى من الجزائرية للمياه، لتشرف عليها شركة التطهير والمياه للعاصمة “سيال”، موضحة أن هذا الخيار جاء بعد إنهاء عقد الشريك الفرنسي وتحول الإدارة والتسيير بصفة كاملة للإطارات الجزائرية.

ووفق المصادر ذاتها، فإن هذا المقترح ينتظر التقديم والموافقة عليه للشروع في تطبيقه بداية العام المقبل (2022)، ومن المرجح أن يتم ضم 5 ولايات هي بومرداس وتيزي وزو والبويرة والبليدة والمدية لتصبح تابعة لـ”سيال”.

وسيرافق هذا المشروع (ضم ولايات وسطى تابعة للجزائرية للمياه)، برنامج ضخم لتحصيل المستحقات المالية العالقة لشركة “سيال” لدى الزبائن الخواص والعموميين، والمقدرة بنحو 15 مليار دينار وفق ما توفر لـ”الشروق” من معلومات (1500 مليار سنتيم)، إضافة لمحاربة الربط العشوائي بشبكة المياه وترشيد النفقات، خصوصا أن مستقبل الشركة مبني على تحصيل المستحقات العالقة.

ووفق المصادر التي تحدثت إليها الشروق، فإن هذا المشروع جاء في ظل الظرف الاقتصادي الصعب والمتاعب المالية التي تواجهها الجزائرية للمياه، التي تسير أكثر من 1110 بلدية على المستوى الوطني وهو عدد كبير قياسا بما تعانيه من متاعب مالية، كما تقوم بتسيير شبكات قيمة تعود لعقود مضت وجب تجديدها.

ويهدف المشروع أيضا وفق مصادر “الشروق”، لتخفيف العبء المالي للجزائرية للمياه، التي وجدت نفسها في وضع صعب بين إلزامية دفع مرتبات العمال والموظفين، أم إطلاق مشاريع جديدة، خصوصا في ظل وجود مستحقات مالية غير محصلة والربط العشوائي للمياه.

وفي السياق ذاته، من المنتظر أن يزور وزير الموارد المائية والأمن المائي، وفق ما توفر لـ”الشروق” من معلومات، الولايات الجديدة في قادم الأسابيع، للإعلان رسميا على بداية دمج الجزائرية للمياه والديوان الوطني للتطهير في هيئة عمومية واحدة، قبل أن يعمم لباقي ولايات الوطن.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!