-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

الجزائر السابعة عربيا في تحويلات المغتربين المالية

الشروق أونلاين
  • 4369
  • 9
الجزائر السابعة عربيا في تحويلات المغتربين المالية

احتلت الجزائر المرتبة السابعة عربيا في معدل تحويل المغتربين للعمة الصعبة نحو الداخل والتي قدرت بـ 1.7 مليار دولار في 2020.

وحلت الجزائر،حسب مجلة فوربس في قائمة الترتيب مسبوقة بستة دول عربية تفوقت عليهم دولة مصر التي احتلت المرتبة الأولى وبلغت تحويلات أبنائها المهاجرين 29.6 مليار دولار في 2020.

وكشفت المجلة بناء على بيانات نوماد التابعة للبنك الدولي أن تحويلات الجزائريين بالخارج التي بلغت  1.7 مليار دولار تراجعت بنحو 5.8% في 2020، مقابل 1.8 مليار دولار في 2019، وهي تمثل 1.2% فقط من الناتج المحلي الإجمالي.

وأوضحت المجلة أن التحويلات المالية للجزائريين تقلصت على مدار السنوات الماضية، بعد أن بلغت نحو ملياري دولار في 2016.

 وكشفت المجلة أن التحويلات المالية للعاملين في الخارج إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا زادت بنسبة 2.3% لتبلغ نحو 56 مليار دولار في 2020، واستحوذت مصر وحدها على أكثر من نصف التحويلات، وذلك بحسب بيانات لـ “نوماد” التابعة للبنك الدولي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
9
  • Zinadine

    هذه الإحصائيات خاطئة خاصة فيما يخص الجزائر لأن أغلب الجزائريين لايحولون أموالهم عبر البنوك للإختلاف الكبير لسعر العملة بين البنوك وسوق العملة الصعبة بل يجلبونها معهم كأوراق نقدية في رحلاتهم للوطن والذي يختلف عن سعر العملة الحر في مصر وتونس والمغرب الذي يختلف فيه سعر العملة بنسبة صفرية ضئيلة عن سعر العملة في سوق النقد الشعبي! ولذلك فهم يفضلون التحويلات البنكية المأمونة

  • جبريل اللمعي

    الفرق بين الجزائر وبقية الدول المذكورة هو أن مواطني هذه الدول لهم الحق في التسجيل في نظام التقاعد في بلدانهم. المغترب الجزائري ليس لديه هذا الحق.

  • arabic

    انا مستغرب كيف يحول الجزايري المفترب دراهمو من اوروبا الى بلده ? لا يوجد بنك جزائري واحد في اوروبا بأكملها، زد على ذالك لا توجد خدمة شفافة لتحويل الأموال بسرعة مثل واسترن يونيون او باي بال وموني غرام. كل الناس تحول أموالها الى بلد عن طريق وسطاء هم مقيمين تخصصهم نقل البضائع بسيارتهم الخاصة وتوصيل المبالغ لاهلها بالدينار غالبا. تحويل مبلغ من بنك اوروبي الى بنك جزائري يتطلب من شهر الى شهر ونصف دون ان ننسى مبلغ حق التحويل. كل المهاجرين مجبرين على تحويل أموالهم لبلدهم بطرق غير نظامية لتفادي العراقيل البنكية عندنا وقيمة الصرف المتدنية.

  • محمد☪Mohamed

    ماعليش الخطوط الجوية الجزائرية كلما يكون عليها خسائر $$$$ ترجعهم بالسيف من المهاجريين تبغي ولاتكره ... هل لنا خطط لإغراء المقترب يجي يصرف $$$$ .... لا ...... ثمن الطائرة يفوت بها أسبوع في توس أوالمغرب .

  • محمد☪Mohamed

    ولي يخرج مال إلى خارج ... رقم واحد عالمي.

  • عبد الحليم عبد الله

    في تقديري هاته الارقام خاطئة مخطئة لان الارقام الحقيقية لا يعلمها سوى من جلت قدرته الله سبحانه خاصة وان العرب المغتربين السعداء لا تناسبهم قوانين بلدانهم ولا تَصَرٌفُ مطبقيها فيما يخص النقود. لدا تجدهم المساكين المغبونين يتفننون في تسيير نقوهم والحفاظ عليها بعيدا عن ايدي المتلاعبين الدي تسيل ريوقهم عند رؤيتها. يا لطيفظ

  • أستاذ هرب من مدرسة منكوبة

    الجزائر ومصر لهما نفس عدد المغتربين حوالي 9.5 مليون حسب الأرقام الرسمية لكن المصريين يحولون نحو بلدهم 29.6 مليار دولار ( أكبر من عائدات المحروقات السنوية للجزائر ) في حين لا يحول الجزائريين سوى 1.7 مليار دولا ر وأكثر من ذلك فتحويلات ال 10 ملايين جزائري أقل من تحويلات المغتربين التوانسة وعددهم لا يتجاوز 1.4 مليون مغترب منهم 800 الف في فرنسا مقابل 6 ملايين جزائري . كارثة سببها التسيير الكارثي لأمور البلاد وكارثة الكوارث أن الأمور تسوء من يوم لاخر ومن عام لاخر ولا وجود لأي مؤشر ايجابي بل كل المؤشرات لونها أحمر .

  • أستاذ هرب م م م

    الجزائر ومصر لهما نفس عدد المغتربين حوالي 9.5 مليون حسب الأرقام الرسمية لكن المصريين يحولون نحو بلدهم 29.6 مليار دولار ( أكبر من عائدات المحروقات السنوية للجزائر ) في حين لا يحول الجزائريين سوى 1.7 مليار دولا ر وأكثر من ذلك فتحويلات ال 10 ملايين جزائري أقل من تحويلات المغتربين التوانسة وعددهم لا يتجاوز 1.4 مليون مغترب منهم 800 الف في فرنسا مقابل 6 ملايين جزائري . كارثة سببها التسيير الكارثي لأمور البلاد وكارثة الكوارث أن الأمور تسوء من يوم لاخر ومن عام لاخر ولا وجود لأي مؤشر ايجابي بل كل المؤشرات لونها أحمر .

  • Adam

    من خلال الأرقام يظهر أن الدول الأولى لها جاليات عمالية أي ليست مقيمة فقط عمال ارسل التحويلات لعائلاتها عكس مثلا الدول الأخرى مثلا الجزائر لها أكثر من 5 في الخارج لكن ليس عمال بل مقيمين مع أسرهم لهذا لا توجد تحويلات كبرى نحو الجزائر. والدول الأولى لها اقتصاد حاليا ضعيف ونقص في النمو.