السبت 17 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 09 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 13:27
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

جدد وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل، التنديد بالانتهاكات التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني على أيدي قوات جيش الاحتلال الصهيوني، وذلك عشية اجتماع منظمة التعاون الإسلامي التي احتضنتها مدينة أسطنبول التركية.
وقال مساهل، إن الجزائر تدين بشدة “ما يتعرض له أبناء الشعب الفلسطيني المدنيون العزل من جرائم ممنهجة، ترقى إلى جرائم حرب، والتي كانت آخرها الجريمة النكراء التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلية في حق المتظاهرين الفلسطينيين السلميين في قطاع غزة”.
وجاءت إدانة مساهل خلال اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري في دورته غير العادية، التي انعقدت بالقاهرة الخميس، لبحث التطورات الأخيرة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، حيث تحدث الوزير عن “وفاء الجزائر لموقفها المبدئي والثابت ودعمها التام لنضال الشعب الفلسطيني وقيادته في هذا الظرف العصيب، ولحقوقه الوطنية المشروعة، وعلى رأسها حقه الثابت في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف”.
وعاد مساهل ليجدد “رفض الجزائر قرار الإدارة الأمريكية أو أي دولة أخرى بالاعتراف بالقدس الشريف عاصمة للاحتلال وبنقل سفاراتها إليها باعتباره مخالفا للقرارات الدولية والطبيعة التاريخية والقانونية لمدينة القدس”.
وشدد مساهل على ضرورة “تعزيز الجهود العربية والإسلامية لدعم الأشقاء الفلسطينيين وحث المجتمع الدولي لاسيما مجلس الأمن على تحمل مسؤولياته كاملة لإنصاف الشعب الفلسطيني الأعزل في حقوقه الوطنية المشروعة والتعجيل بضمان حمايته وفقا للقانون الدولي الإنساني والضغط على سلطة الاحتلال لحملها على الانصياع لمبادئ القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية”.
وفي السياق ذاته، حل مساهل، أمس الجمعة، بمدينة أسطنبول التركية لحضور اجتماع وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي، الذي دعا إليه الرئيس التركي رجب الطيب اردوغان، وقد تباحث رئيس الدبلوماسية الجزائرية مع وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، من أجل وضع خارطة طريق تستهدف إجبار دولة الكيان الصهيوني على وقف آلة القتل الممنهجة التي تسلطها على الفلسطينيين العزل، كما دعا اجتماع وزراء الخارجية إلى رفض الاعتراف بالقدس عاصمة للدولة العبرية.
وكان الرئيس بوتفليقة، قد عبر عن إدانته الشديدة “للجريمة النكراء” التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي ضد المدنيين الفلسطينيين على حدود قطاع غزة بحر الأسبوع المنصرم، وأكد وقوف الجزائر وتضامنها مع الفلسطينيين.
وقال: “تلقيت ببالغ التأثر والاستنكاري نبأ استشهاد أكثر من 50 فلسطينيا وجرح ما يزيد عن 1700 آخر برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلى خلال المواجهات الدامية على حدود قطاع غزة، حيث يواصل الاحتلال الإسرائيلي ممارسته العدوانية ضد المدنيين والفلسطينيين ضاربا عرض الحائط جميع القوانين والأعراف الدولية ومواثيق حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني”.
وتعتبر الجزائر من أبرز الدول القليلة الداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني في كفاحه من الاستقلال، ليس فقط بالمواقف، بل يتعدى ذلك إلى المساعدات المالية التي ما انفكت تقدمها لدعم موازنة الحكومة الفلسطينية، التي تقتات كما هو معلوم على مساعدات الدول العربية.

https://goo.gl/oua1nh
اسرائيل عبد القادر مساهل فلسطين

مقالات ذات صلة

11 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جزائري حر

    يا سي مساهل التنديد لا يفيذ اين هي القوة الاقليمية واكبر مستورد للسلاح والجزائر القارة والاستعراضات العسكرية برا وبحرا ام هي مجرد فقعات لتخويف الشعب والجيران واين هي ايران وحزب الله وخط الممانعة ؟

  • مروان

    الجزائر تجدد التنديد و تجدد و …. هذه لغة خشب . الشعب الجزائري يريد أفعالا ملموسة
    و أقل ما يمكن فعله هو طرد سفير الولايات المتحدة الأمريكية من الجزائر .

  • العباسي

    موقف تابت و صامد الجزائر لا تحتل وبلد و تنهب خيراته و لا تنتج المخذرات لتنافق وتتحالف

  • s.abdallah

    التنديد لايكفي ولا يسمن ولا يغني من جوع….هذه العبارة سمعناها ملايير المرات ولم تجد نفعا كما يقال.لا تقدم ولا تؤخر يعني عدم التصريح بها احسن من التصريح بها..انها لا حدث وهذا لا يعتبر ثبات او صمود كما قالها اشباه المعلقين الذين لا يفقهون في السياسة شيئا…

  • ابوعمر

    كلام نسائي بأمتياز…..النساء والصبايا يقولون نفس الأقوال أمام العسكر الصهاينة دون خوف أو وجل…أليست مواقف هذه النسوة أفضل وأشرف من كل مواقفكم الصالونية…

  • عتريس

    نريد الافعال لا الاقوال الكل يندد ومن اجتمعت معهم يربطون علاقة مع العدو الصهيوني ايا شيش قدم احتجاج ةلسفير امريكا بالجزائر اللكل صار لا يصدقكم

  • عتريس

    حدمتكم هي التنديد ندد وزيد هل تستطيع الاحتجاج على السفير الامريكي في الجزائر طبعا لا ايا خطينا من كدبكم ولعبكم بالقضية تم مادا قلت للخليجيين الدين يربطون علاقات مع الصهاينة اكلتم وشربتم وانتهى كرنفال التنديد والصهاينة يقتلون

  • Moh

    نحن نستنكر ونندد بي قوة و بي شدة و كى باقي العرب و الدول الإسلامية سنواصل ذلك حتى تمحى فلسطين من الخريطة

  • العباسي

    s.abdallah المخربي تالم في صمت

  • محمد

    بعض البشر هنا يظن الجزائر قوة نووية …رحم الله عبدا عرف قدر نفسه ..الجزائر لاتستطيع حتى بيع غازها وبترولها بدون المرور على البنوك الأمريكية وبدون الإعتماد على الدولار. انتم كمواطنون تستطيعون أن تفعلوا أكثر بالنسبة للقضية الفلسطينية..مواقع التواصل الإجتماعي والأنترنت والمدونات واليوتيوب ولا تستطيعون التأثير على الرأي العام الأمريكي والأوروبي لإثارة مظاهرات كبرى هناك ضد تلك القرارات المجحفة ؟..هل سمعتم بمنظمة BDS ؟ ..لماذا لا تنشرون عملها وتعرفون العالم بها ؟ ..لماذا لاتفكرون في حلول مثلا ؟..القضاء على النظام النقدي و المالي العالمي الذي يعطى لأمريكا قوتها وهو فقط ما يمنعها من الإنهيار.

  • عبد الكريم

    الجزائر دولة وشعبا أرض المليون ونصف المليون لا تبيع أرض فلسطين و لن تقبل الدنية لإخواننا الفلسطينيين و هي معهم في السراء و الضراء حتى يتحقق نصر الله. ليس مثل المتخاذلين من العرب التي تشمئز منهم ظهر الأرض قبل باطنها . و العزة لله رسوله و للمسلمين.

close
close