الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 22 صفر 1441 هـ آخر تحديث 11:59
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

سعيدة بن حبيلس

أرجعت رئيسة الهلال الأحمر الجزائري سعيدة بن حبيلس، “تحامل” التقارير الأجنبية على الجزائر في قضية المهاجرين الأفارقة واتهامها بسوء معاملتهم إلى انزعاج بعض الأطراف من مواقفها الدولية ودعمها للقضايا العادلة، والتزامها الحيادية وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول.
وقالت بن حبيلس، على هامش مشاركتها في يوم برلماني بالمجلس الشعبي الوطني، حول “العيش معا بسلام”، إن “الحملة التي تستهدف الجزائر، سببها المواقف الثابتة والداعمة للقضيتين الصحراوية والفلسطينية، وكذا مواقف الجزائر الدبلوماسية النابعة من مبادئها على غرار احترام سيادة الدولة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان”.
وتحدّت نفس المسؤولة، الجهات المشككة في عدم احترام الجزائر للشروط المتعامل بها دوليا في كل ما يتعلق باللاجئين والنازحين، مشددة “الجزائر من الدول الساهرة على احترام حقوق المهاجرين الأفارقة”.
وحسب رئيسة الهلال الأحمر الجزائري، سخرت الجزائر إمكانيات ضخمة للتكفل بالمهاجرين الأفارقة، خصوصا الخدمات الصحية التي يقدمها مستشفى تمنراست للاجئين الأفارقة جنوب البلاد، مع ضمان نقل المصابين منهم بأمراض مستعصية إلى مستشفيات العاصمة من أجل تلقي العلاج وهي المبادئ النابعة من قيم الجزائريين.
وكانت الجزائر قد تعرضت في العديد من المرات السابقة لهجمات شرسة من طرف عدة منظمات حكومية وغير حكومية، خلال كل عملية ترحيل للمهاجرين الأفارقة المتواجدين على أراضيها، رغم أن الأمر كان يتم بتنسيق مع دولهم الأصلية وبطلب منها، بعد انتفاء ظروف اللجوء.
من جهتها، انتقدت سعيدة بن حبيلس، الهبة التضامنية التي تشهدها الجزائر تزامنا مع كل شهر رمضان، في إشارة إلى “قفة رمضان”، مؤكدة أن هيئتها أعدت قوائم المستفيدين من المساعدات والتي شملت 300 ألف عائلة، بناء على تقارير أعدها الأئمة والزوايا وجمعيات المجتمع المدني، خاصة في مناطق الهضاب العليا والمناطق الحدودية.
واعتبرت المتحدثة، أن المساعدات التي ستوجه للعائلات، مصدرها “الأشخاص” وليس ميزانية الدولة، وذلك منذ سنة 2014، وأوضحت أن المانحين هم من يتكفلون بنقل المساعدات إلى العائلات المحتاجة لضمان شفافية العمليات التضامنية.
واستنكرت المتحدثة طريقة تسيير مطاعم الرحمة التي تشهد تبذيرا كبيرا حسبها، مشيرة إلى أن هيئتها ترفض هذا النوع وتفضل توجيه المساعدات شخصيا للعائلات احتراما لكرامتهم فيما تركت مطاعم الرحمة للخواص.

https://goo.gl/9PngSD
الجزائر المهاجرون الأفارقة سعيدة بن حبيلس

مقالات ذات صلة

600

10 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • lazhar

    aycha la vie bi darahem koufet ramadan

  • العباسي

    مواقف االجزائر كلها ضد الاحتلال و الضلم لهادا لم تخرج بعد من المشاكل و اخر مشكل اختلقها المخرب العميل المنبطح

  • +++++++

    السياسة الخارجية للجزائر كانت دوما نصرة للمظلوم و إصلاح ذات البين .. و لهذا هي محفوظة من عند الله بإذنه.

  • نبيل

    اكره انسانة عندي في الجزائر على الاطلاق هي هذه المخلوقة التي موجودة على هذه الصورة والتي تعد السبب الرئيسي في اغراق الاسرة الجزائرية بالمشاكل فحسبنا الله ونعم الوكيل فيها وسنحاسبها امام الله على مناكرها في تخريب الاسرة الجزائرية

  • ملاحظ

    خوذي هؤلاء الافارقة في بيتك احسن، وكفى كذبا الدولة لا تعتني بهؤلاء الافارقة بل لرضى اسيادكم وخاصة فرنسا تلعبوها انسانيين بينما هؤلاء الافارقة لا يحترمون القوانبن البلاد لا يحترمون يجلبوننا المرض والاوساخ ناهيك يتوسلون ويعتذون على كل الاملاك الشعب ومنهم يتجسسون لصالح الكيان الصهيوني وتعطوهم المساعدات، وشعبكم معذبين في طوابير القفف العار بقيمة 3000دج هزيلة في العام فقط

  • Omar one dinar

    CETTE FEMME A VISITED DAMASS QUELQUES ANNEES AVANT …QUAND ELLE REVENU A HAYDRA A DECLARE QUE RIEN SE PASSE LABA AUCUN MORT AUCUN BLESSEE

  • wahed men el nes

    elle fait entrer les africains chez nous en masse apres elle benificie elle et ces colleques des aides de l onue
    en plus elle est toujours la elle a 70 ans et elle est toujours ici pour manger encore degage degage degage

  • Doc22

    Machine Kifkif ici en Algérie le soutient au peuple se fait encore a la lanière de cheguevara révolutionnaire. La Suède soutiens mais d’une manière juridique. Même pour une américaine qui se voit chasse de son logement dans un état comme l’Arkansas on doit parler mais d’une manière éduquée et non populiste. Ici certain veulent encore nous montrer qu’ils sont des révolutionnaire et si larevolution se déclarent ils se cachent ils disent y’a khouya kount ghir nza3ak..hahaha

  • Doc22

    Pour le problème des gens du sahel il faut parler économie et l’être les pays africains devant leur responsabilité. Comment les pays du sahel ont le plus grand fleuve d’Afrique comment se permettent t’ils primo de pimper des milliers dans leur ambassade et seconde de laisser leur population devant les esclavagiste d’hier et d’aujourd’hui. En Algérie on fait face a cette horde d’esclavagiste qui revient chaque siècle. Pas tant que mal on fait face le Maroc est fortement envahi de tous les coté drogue prostitution pediohilie crime alcool etc.il fait face comme tout le monde en

  • Doc22

    Donc il faut que l’État met de l’ordre y’a plus de révolution populiste. Maintenant il interdit a tout personne politique ou autre de Parker au nom des algériens devant les étrangers et devant les pays. Seul le ministère des affaire étrangère est de droit de le faire. Ensuite l’Algérie a pleinement le droit de laisser la cour algerienne prendre position non politique mais juridique. Une femme qui est expulsé au états unis en Russie au Québec et en israël l’ambassade informe la cours suprême algerienne

close
close