إدارة الموقع
اعتبر إن ما نشر من تقارير لا علاقة له بالحقيقة

الجزائر لم تعد دولة نفطية: عبد المجيد عطار يرد (فيديو)

الشروق أونلاين
  • 11942
  • 19
الجزائر لم تعد دولة نفطية: عبد المجيد عطار يرد (فيديو)
أرشيف
عبد المجيد عطار

رد وزير الطاقة عبد المجيد عطار، الخميس، على تقارير متداولة حول تراجع مكانة الجزائر في السوق النفطية العالمية، بسبب انخفاض حاد في صادراتها، بالقول إن هذه المعلومات لا تمت بصلة للحقيقة.

وأكد عطار على هامش جلسة بالمجلس الشعبي الوطني، أن “ما أثير مؤخرا من أرقام و كلام عن ضعف و انخفاض صادرات الجزائر من النفط او الغاز والتي ذهبت بعيدا في تشويه صورة الجزائر بما لا يمت بصلة بالحقيقة”.
وأوضح إن “هذه المناشير و الأخبار هي خاطئة و مغلوطة و نواياها خبيثة تستهدف الجزائر بسوء”.

وحسب عطار، فالأمن الطاقوي للجزائر مضمون لعشرات السنين وليس هناك مشكلة.

وأوضح أنه بلغة الأرقام الجزائر تصدر:
– 677000 برميل نفط خام يوميا
– 80000 برميل نفط خفيف يوميا

– نفط سائل ما يعادل 180000 برميل معدل نفط يوميا.

– الاجمالي: 937000 برميل يوميا.
وحسبه “هذه هي الأرقام الصحيحة. والموجودة والمنشورة في موقع الوزارة منذ الأسبوع الأول من السنة، الأمر الذي يؤكد ان نشر أرقام مغلوطة بعيدة عن الحقيقة هدفه نوايا خبيثة ضد الجزائر”.

وكانت تقارير اقتصادية، منها واحد لوكالة بلومبرج الأمريكية، ذكرت إن الجزائر في طريقها للتحول نحو دولة غير نفطية بسبب تراجع صادراتها من النفط بشكل كبير.

وذكرت الوكالة، أن صادرات الجزائر من النفط والغاز هبطت بنحو 30 في المئة في 2020، ويستمر هذا الانخفاض هذا العام، إذ انخفضت مبيعات البلاد في الخارج إلى 290 ألف برميل يومياً في الشهر الماضي، أي أقل بـ36 في المئة مما كانت عليه في ديسمبر وأقل مستوى منذ 2017، لافتة إلى أن ضعف إنتاج الجزائر من النفط قد يفوت عليها انتعاش الأسعار الأخير.

وكان الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بالإستشراف، محمد شريف بلميهوب، قد صرح قبل أيام، أن الجزائر ستكون عاجزة عن تصدير برميل واحد من البترول بحلول سنة 2025، في حال استمرار الوتيرة الحالية للإستهلاك.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
19
  • ابا القاسم

    يا عطار الشعب يريد الطاقة الشمسية
    يا وزير الطاقة عليك ان تكون مخلصا ووفيا للجزائر وشعبها وشهدائها ونكاية في فرنسا الاستظمارية النازية الارهابية عليك بعث واطلاق مشروع الطاقة الشمسية وفورا وبدون خوف ولا تردد
    الشعب لا يريد وعودا ولا قيل وقالولا خطابات ولا دروساا في الوطنية ولا ثرثرة ولا لفا ولا دورانا الشعب يريد الافعال ولا يؤمن بالاقوال الشعهب يريد مشروعه الكبير مشروعع الطاقة الشمسية

  • محمدشاوي

    أنظروا لليابان كيف تحطم في الحرب العالمية الثانية وأنظروا إليه اليوم وهو يتزعم العالم إقتصاديا

  • معلق حر

    أرقام مغلوطة أو لا ، على الحكومة العمل على فرضية عدم الحصول على عائدات من عائدات البترول مستقبلا، يجب أن تحدد هدف أولي و هي العودة للقاعدة الذهبية التي أقرت في عهد بومدين، عائدات المحروقات تستخدم في ميزانية التجهيز و لا تستعمل لميزانية التسيير.
    مثلا يتم بناء مستشفى أو مدرسة كتجهيز لكن أجور الموظفين و باقي التكاليف يجب أن تصرف من الجباية العادية.

  • salah

    Ces rumeurs visent à inciter le pays à ne pas participer à la réduction de production de son pétrole, en sorte que cela empêchera le prix du pétrole de connaître une augmentation supplémentaire de son prix de vente

  • ملاحظ

    النفط والغاز ثروة وهبة من الله لبعض الشعوب ومن بينها الجزائر و هذه الهبة الربانية شكلت عصب الاقتصاد العالمي ونهضته بل القلب الذي يضخ في الآلات ..لكن الميزة التي فضلت بها الجزائر هي قربها وموقعها من كل المستهلكين المستوردين ..
    كان حريابالجزائر أن تشكل على امتداد الساحل المتوسطي مناطق صناعية و مصافي لهذه الثروة بذل أن تصدرها مادة خام فإنها ستصنعها وتستخلص منها كل المشتقات والمكونات من بنزين ومازوط وكيروزين و زفت وزيوت وشحوم محركات...وكذلك الغاز لاستخراج منه كل الأنواع ميثان وبوتان ...
    وكذلك موانيء لصناعة ناقلات النفط والغاز (كوريا ج) وكل أوربا والعالم يتزود بالمحروقات وا

  • كريم

    صادرات بلدي الجزائر بحجم القارة والثروات تعادل 20 مليار دولار سنة 2020
    بينما دولة اصغر بحجم ولاية لا تملك ثروات صدرت 500 مليار دولار سنة 2020 (هولندا)

  • buffalo

    حتي أبين كذبك و من وراك ;بلومبيرغ: الاقتصاد الجزائري بين تحديات “كورونا” وانهيار أسعار النفط
    22 - أبريل - 2020
    حذر تقرير لوكالة “بلومبيرغ” من أن الاقتصاد الجزائري، الذي يعتبر واحداً من من أكثر الاقتصادات المعزولة في العالم العربي،
    8 فبراير 2021 «بلومبيرغ»: الجزائر لم تعد دولة نفطية
    تراجع صادرات النفط الجزائرية يهدد بمزيد من المعاناة الاقتصادية واحتمال تكرار التظاهرات الاحتجاجية التي أطاحت بالرئيس عبد العزيز بوتفليقة قبل عامين، إذ إن الجزائر تكافح لمواكبة شحنات النفط والغاز التي تعد شريان حياة أساسياً لاقتصادها بعد سنوات من سوء الإدارة ونقص الاستثمار الأجنبي.

  • احمد

    الجزائر لم تعد دولة نفطية على أوراقكم فقط

  • truck

    النفط مقابل الغذاء

  • truck

    النفط مقابل الغذاء

  • وناس فرنسا

    والله هذا الوزير كل تصريحاته إلا الأخبار السيئة مرة يقول الغاز سينتهي قريبا مرة الجزائر لم
    تعد دولة بترولية ومرة قال أن الجزائر تستهلك أكثر من 70 في المئة من انتاج الغاز ولا مرة
    واحدة قال كلام إيجابي فيه تفائل و عمل وكأنه غراب شؤم أعوذبالله لو كان الامر بيدي أنهي
    مهامه فورا

  • moh

    هل انخفاض مستوى تصدير النفط هو اهانة للجزائر؟ وهل هو تشويه لصورة الجزائر؟ و منذ متى كان تصنيف الدول يعتمد على مدى تصديرها للبترول؟ هاهي فنزويلا دولة بترولية لكنها تتخبط في ازمة اقتصادية خانقة. وها هي اليابان لا تصدر قطرة من البترول لكنها من ضمن الدول العضمى. ومثيلتها كثير كسنغفورة وماليزيا و كوريا... مقياس الدول هو مدى استمثار هذه الدول في شعوبها وفي عقول مفكريها التي لولاهم لما تمكنا من استخراج قطرة بترول من باطن الارض!!!.

  • djazairi elghorba

    المعلق المروكي "سعيد"
    بسم الله مشاء الله هذا من فضل ربي

  • عمرون

    العصر الحجري انتهى ليس لنقص في الحجارة .. كذلك عصر النفط سينتهي لأن التكنولوجيا في تقدّم و بدائل الطاقة في تطوّر

  • حكيم

    سنتهم وزير الطاقة بالخيانة والعماللة لجهات اجنبية فرنسا وغيرها ان لم يبعث ويطلق مشروع الطاقة الشمسية الهام بالنسبة لبلادنا وهو الانتقال من التبعية للنفط الذي سوف ينتهي قريبا وينفذ وتنخفض اسعاره الي الطاقات الجديدة والمتجددة التي لا تنفذ علي الاطلاق .
    علي وزير الطاقة ان لا يعبث بمصير الجزائر في هذا الجانب وكفانا لعبا ولفا ودورانا بمستقبل الجزائر والاجيال القادمة
    قليلا من الرجولة والشهامة والشرف والكرامة والدين والاخلاق والاخلاص والوفاء والضمير يا وزرائنا ان الجزائر امانة وستسالون عنها امام الشعب والتاريخ وامام الله عز وجل
    فرنسا ولا غيرها لن ينفعكم ابدا

  • دورتموند

    الارقام هاهي أالدولار فين هو !!؟؟

  • ملاحظ

    الامارات المتحدة، استقلت عن بريطانيا في 1971 شعبها كانوا يعيشون رعاع وبدوا وصيد الاصفاد، في خيمهم وجمالهم هي وسيلة النقل ومدينة ابوظبي تشبه مدينة بشار انذاك في 20 سنة فقط تحولت بلدهم واصبحوا يملكون بنيات تحتية عصرية وميتروا وناطحات السحاب ومستشفيات وجامعات بالمقاس الدول المتطورة وحتى مسجد زيد بأبوظبي هواكبر من المسجد الاعظم كلفهم 450 مليون$ مقابل 3ملايير$ مع مسجد الاعظم وحتى الفلاحة يستغلون اراضي خارج يلدهم اشتروها لزراعة وتربية المواشي بالارجنتين لكي لا يعتمدوا على استيراد لجٸوا لصناعات متطوة المحلية حتی مكوك الفضاء ارسلوا للمريخ اما انتم فمنذ 1962 وتتكلوا علی نفط وصعوده لم تنجزوا شعرة وفي 0

  • لغضف علال

    هذه الثروة الهائلة تسائل المسؤولين لماذا الامارات عجزت عن مسايرة الامارات وقطر

  • سعيد

    النفط لا يستفيد منه الا انتم واولادكم اذا انشاء الله ينشف لكي ترحلوا