الثلاثاء 21 أوت 2018 م, الموافق لـ 10 ذو الحجة 1439 هـ آخر تحديث 21:49
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

وقعت الجزائر وتركيا، الإثنين، على سبع اتفاقات شراكة وتعاون ومذكرات تفاهم، بمناسبة الزيارة الرسمية التي يقوم بها إلى الجزائر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والتي تدوم ثلاثة أيام.

وتخص هذه الاتفاقات التي وقعت بحضور الوزير الأول احمد أويحيى والرئيس التركي بالإضافة إلى العديد من وزراء البلدين أساسا قطاعات السياحة والمحروقات والثقافة والفلاحة والطاقة وكذا الدبلوماسية.

ويتعلق الاتفاق الأول، الذي وقعه عن الجانب الجزائري مدير التعاون والتبادل ما بين الجامعات، أرزقي سعيداني وعن الجانب التركي رئيس معهد “يونوس أيرمي” السيد سيريف أتس، ببروتوكول تعاون بين جامعة سطيف والمعهد التركي لتطوير اللغة التركية بالجزائر.

أما الاتفاق الثاني فيخص مذكرة تفاهم وتعاون بين مجمع سوناطراك والشركة التركية بوتاس في مجال المحروقات.

ووقع الاتفاق عن الجانب الجزائري الرئيس المدير العام لشركة سوناطراك، عبد المومن ولد قدور، وعن الجانب التركي الرئيس المدير العام لشركة بوتاس برهان أوزكان.

كما تم التوقيع أيضا في قطاع المحروقات على مذكرة تفاهم وتعاون بين مجمع سوناطراك والشركتين التركيتين “رونيسونس” و”بيغان”.

ووقع على مذكرة التفاهم السيد ولد قدور والرئيس المدير العام لشركة رونيسانس، ايرمان ايليكاك.

وفي مجال التعاون السياحي، وقع وزير السياحة حسان مرموري ووزير السياحة والثقافة التركي نومان كورتولموس، على اتفاق تعاون في السياحة.

وتم أيضا التوقيع على بروتوكول تعاون لتثمين التراث الثقافي المشترك بين الجزائر وتركيا.

ووقع عن الجانب الجزائري وزير الثقافة عز الدين ميهوبي وعن الجانب التركي وزير السياحة والثقافة نومان كورتولموس.

أما الاتفاق الخامس فيتعلق بمذكرة تفاهم وتعاون في مجال الفلاحة ووقع عن الجانب الجزائري وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزقي وعن الجانب التركي وزير الأغذية الزراعية والثروة الحيوانية، أحمد اسرف فاكيبابا.

كما وقع وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر مساهل ونظيره التركي ميفلوت كافوز أغلو، على مذكرة تفاهم وتعاون بين المعهد الدبلوماسي للعلاقات الدولية والأكاديمية الدبلوماسية بوزارة الخارجية التركية.

 

مباحثات موسعة

وأجرى الوفدان الجزائري والتركي مساء الاثنين محادثات ثنائية ترأسها عن الجانب التركي الرئيس رجب طيب أردوغان وعن الجانب الجزائري الوزير الأول، أحمد أويحيى. 

وتندرج هذه المحادثات في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها الرئيس أردوغان إلى الجزائر بدعوة من رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة. 

وستسمح المحادثات التي سيجريها رئيسا الدولتين والأشغال المقررة بين وفدي البلدين بتبادل التحليل للوضع الإقليمي والدولي، لاسيما بمنطقة الشرق الأوسط والمغرب العربي والساحل. 

 

كما أن المحادثات التي ستجري بين أعضاء الوفدين إضافة إلى منتدى الأعمال الذي سيضم عددا كبيرا من المؤسسات الجزائرية والتركية، من شأنها إعطاء دفع أكبر للمبادلات والشراكات القائمة بين اقتصاد البلدين. 

للتذكير فقد شرع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مساء الاثنين في زيارة رسمية إلى الجزائر تدوم ثلاثة أيام، بدعوة من رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة.

وستسمح المحادثات التي سيجريها رئيسا الدولتين والأشغال المقررة بين وفدي البلدين للجزائر وتركيا “بتبادل التحليل للوضع الإقليمي والدولي لاسيما بمنطقة الشرق الأوسط والمغرب العربي والساحل”، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية.

كما أن المحادثات التي ستجرى بين أعضاء الوفدين إضافة إلى منتدى الأعمال الذي سيضم عددا كبيرا من المؤسسات الجزائرية والتركية “ستعطي دفعا أكبر للمبادلات والشراكات القائمة بين الاقتصاد الجزائري والتركي”.

مقالات ذات صلة

  • وفق ما كشفت عنه وكالة "فوكس 2 موف" لأبحاث السيارات

    الجزائر تتصدر مبيعات السيارات عربيا

    احتلت الجزائر المرتبة الأولى في قائمة الدول العربية الأعلى نموا في مبيعات السيارات خلال النصف الأول من العام الحالي، وفق ما كشفت عنه وكالة "فوكس…

    • 4789
    • 24
7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • 0

    إنشاء الله الخير الرزق و البركة للبلدين الشعبين شنانة فالعديان اخواننا سنة موحدين على ملة نبينا الكريم عليه السلام …

  • عبد القادر

    مذكرات تفاهم وووو … الثقافة ,, ميهوبي .. السياحة ….؟؟؟ ماهذا الخرطي ؟؟؟ نريد مصانع تمتص البطالة , نريد خبرات تركية في مجالات الصناعات الخفيفة , في الفلاحة والري وبناء السدود , نريد شراكة حقيقية , نريد ان نصدر كما تصدر تركيا الآن كل شيء , نريد للدينار أن يسترجع قيمته كما استرجع الأتراك قيمة عملتهم
    نريد أن نستفيد منهم في كل شيء , مع الأسف تمخض الجمل فولد فأرا .

  • 0

    التعاون مع كل من يليق بنا مرحبا به لكن ليعلم الجميع ان تطورنا لا ياتي الا منا و رحمة الله

  • Mohamed

    المعلومات الموجوة في المقال غير كافية و موجه لفئة معينة من الشعب
    نريد محتوى هده التوقعات 7 إثيفاقيات و تقولنا وقع وقع
    déjà لاحظنا غياب الرئيس وهده نقطة سوداء معنتها أردوغان كان لن يحظر لولا فيه منفعة لثركيا
    كما مكرون كان مقرر يأتي 3 فيفري ألغية
    توقيعات سوناطراك فائدة لثركيا
    الفلاحة يصدرونا و لا نصدرولهم للعلم “الثين” عائلات يهودية فقط
    السياحة غير sans visa للجزائرين
    normalement مقال لكل وزارة وتوقيع وأرقام و خطة المتبعة وتاريخ المتفق عليه

  • دمشقية الهوى

    الله يلعن كل من سفق وزغرد لهذا المجرم القردوكان منافقين كيف للجزائر ان تستقبل قاتل اطفال سورية واليمن وارهابي عميل اسرائيل ارضها الطاهرة ماذا جاء يفعل ليزج بشبابها الى احلام القراصينة تفوه عليك ياابن الشرموطة

  • Moh

    نتي باينة عليك سورية من مؤيدي المجرم بشار لاجئة في الجزائر وتسبي في اسيادك لوكان جيت انامسؤول في الدولة الجزائرية و الله ماتعفسيها في ارضنا الطاهرة

  • المسعود

    كل دول العالم تقترح استثمارات علي الجزائر لكن هناك لوبي خطير يدعي انه يتزعم اصحاب المال في الجزائر عندما تحل فرنسا بالجزائر يظهر علي الشاشات و يكشف عن اسنانه في شكل ابتسامات التماسيح المتربصة بعائدات الريع البترولي و الدعم الحكومي المخصص للزوالية . ان محاولة البعض اقصاء الاستثمارات الاجنبية المتعددة بالعراقيل و التحريض والاتهامات ضد الدول والشركات الدولية خارج فرنسا التي تحبذ الاستثمار في الجزائر
    فهؤلاء اصحاب المال الجزائريين المعرقلين للاستثمارات التركية هم يهربون اموالهم لباريس ويشترون العقار