-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
خرجتهم "الباردة" إلى الشارع تكشف عدم متابعة الجزائريين للبرنامج

الجمهور لا يعرف متسابقي “ألحان وشباب”.. وهذا ما قاله لهم إيدير!

يوسف الحاج
  • 1539
  • 0
الجمهور لا يعرف متسابقي “ألحان وشباب”.. وهذا ما قاله لهم إيدير!
ح.م

رفض الفنان المعروف “إيدير” توجيه نصيحة مباشرة لمتسابقي برنامج “ألحان وشباب” وهو البرنامج الموسيقي المخصص لاكتشاف المواهب على شاشة التلفزيون العمومي، قائلا على هامش لقائه بهؤلاء أنه ليس من النوعية التي تفضل تقديم النصائح لكنه يتمنى على هؤلاء “أن يكونوا أنفسهم لا أحدا آخر” وهي النصيحة الوحيدة التي وجهها الفنان لكل الشباب الذين التفوا حوله!
وكان فريق برنامج “ألحان وشباب” قد استغل فرصة عقد مؤتمر لحماية المبدعين من طرف الديوان الوطني لحماية حقوق المؤلف (لوندا) من أجل تحقيق فرصة الاحتكاك بعدد كبير من المغنيين والفنانين الذين سبقوهم إلى هذا العالم، وقد أظهرت اليوميات التي يتم بثها عبر التلفزيون العمومي، قيام المتسابقين بعديد النشاطات الغنائية والفنية، لكن الملاحظ أن الجمهور الذي حضر تلك الفعاليات أو حتى الصحفيين، لم يلتف حول هؤلاء المتسابقين بما يدل على أن البرنامج لا يتمتع بجماهيرية كبيرة، ما عدا لدى عائلات هؤلاء، وعدد قليل من المهتمين، ما يطرح أسئلة كثيرة على منتج البرنامج عامر بهلول ولماذا فقدت الطبعة الأخيرة بريقها ولم تعد تحقق تلك الشعبية والجماهيرية التي اعتادت عليها في طبعات سابقة خصوصا أنها ساهمت في تخرج عديد الأصوات المهمة والطربية للساحة الفنية في الجزائر!
في سياق متصل، ربط البعض مشاركة متسابقي “ألحان وشباب” في فعاليات “لوندا” واحتكاكهم بالنجوم والفنانين بصعوبة جلب هذه الأصوات الكبيرة للبرايمات كل جمعة، حيث إن التقشف الذي تعاني منه الحصة جعلها تقتصر في ضيوفها على عدد من الأصوات الشابة والمحلية واختفت تلك الأسماء الثقيلة والتي كانت تسجل حضورها في البرنامج سواء من الجزائر وحتى من العالم العربي، بما يعد تدهورا كبيرا في مستوى البرنامج الذي كان قد انطلق في طبعته الأولى “عقب عودة المدرسة” برعاية خاصة من الفنانة الراحلة وردة الجزائرية وها هو اليوم لا يستطيع حتى جلب أسماء كبيرة للبرنامج؟!

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!