الإثنين 21 ماي 2018 م, الموافق لـ 05 رمضان 1439 هـ آخر تحديث 11:40
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
يونس أوبعيش

ساهمت تكنولوجيات الإعلام والاتصال الحديثة، خصوصا بعد دخول خدمات الجيلين الثالث والرابع في التخفيف عن آلام اطفال يعانون من مرض السرطان وحرقة فراق الأحبة والأصدقاء والعائلة، حيث خلقت لهم متنفسا تكنولوجيا جديدا، أذاب حرقة البعد عن الأهل ولوعة الاشتياق لدفىء العائلة، بفضل وسائط التواصل الاجتماعي، بعدما أجبرهم المرض على قطع مئات الكيلومترات للبحث عن العلاج.

زكريا، ادم، مروى، محمد، عبد المالك، وسيم وأطفال آخرون في عمر الزهور، قطعوا مئات الكيلومترات وقدموا من عدة ولايات أدرار وغرداية وتمنراست، عين الدفلى، البويرة وغيرها من الولايات يتوافدون على مستشفيات العاصمة على غرار نفيسة حمود بارني و بني مسوس وغيرها من المؤسسات الاستشفائية، عزاءهم الوحيد الأمل في العلاج والعودة إلى أحضان الأهل في اقرب الآجال، ووجدوا مؤنسا ومخففا للآلام في التكنولوجيات الحديثة التي أعادت لهم البسمة بأقل التكاليف، وخففت عنهم ألام الفراق و قلصت المسافة بينهم وبين ذويهم كأنهم يعيشون بين أحضان أهلهم  تحت سقف واحد، وبذلك امتد الاقتصاد الرقمي يشمل كافة مناحي الحياة بما فيها العلاقات الاجتماعية.

 

مقالات ذات صلة

  • تراكم ملفات جديدة رغم إنذارات وإعذارات وزارة المالية

    شركات تأمين "تحتجز" 7850 مليار من أموال الجزائريين!

    تعيش شركات التأمين حالة من الغليان بعد انتهاء كافة المهل التي منحتها إياها وزارة المالية لتعويض زبائنها من ضحايا حوادث المرور بالدرجة الأولى، في الوقت…

    • 1426
    • 3
  • بعد تداول وسائل الإعلام الخبر على نطاق واسع

    "رونو الجزائر" تنفي تصدير سياراتها إلى النيجر

    فنّدت شركة "رونو الجزائر"، الأنباء التي تداولتها وسائل الإعلام بخصوص قيامها بعملية تصدير لسياراتها نحو النيجر. ونشرت الشركة بيانا على صفحتها الرسمية بموقع "فيسبوك"، قالت فيه…

    • 7485
    • 9
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!