"الحاج لخضر" يُسقط "باءات" بوتفليقة.. و"خالي" مع "البياري" والصاعقة ! – الشروق أونلاين
الإثنين 20 ماي 2019 م, الموافق لـ 16 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 19:41
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

كعادتها دائما ما تحمل برامج قنوات “الشروق” في رمضان نكهة سياسية وتكون مستمدة من الواقع الجزائري على غرار “عاشور العاشر” و”ناس السطح”، في هذا الموسم تكيفت عدد من الإنتاجات الفكاهية مع الحراك الشعبي الذي يتواصل في الشهر الفضيل، وخصصت له حلقات مميزة بشعار “البوليتك في رمضان مايتنحاش قاع”.
السلسلة الكوميدية “خالي” المقتبسة فكرتها من السيتكوم المغربي “سوحليفة”، تناولت في حلقتها الثالثة موضوع المسيرات، حيث بدأت القصة بمشاركة الطفلة “مريم” (تجسد شخصيتها أروى مهراوي) في المظاهرات الشعبية بالعاصمة، حيث اتهمت خالها “الهواري” (محمد خساني) بأنه من جماعة “الكاشير” الموالين للنظام بسبب رفضه الخروج للتظاهر في الشارع والدعوة إلى التغيير، الأمر الذي جعله يعدل عن قراره ويشارك في مسيرة حاشدة وهو يهتف بكل حماس “مكاش الخامسة يا بوتفليقة.. جيبو البياري وزيدو الصاعقة”. وتضمنت الحلقة رسالة مهمة بأن الحراك الشعبي شاركت فيه جميع فئات المجتمع بما فيها الأطفال منذ 22 فبراير الماضي.
وكما تابع المشاهد في حلقة الجمعة، تلونت “عمارة الحاج لخضر” بألوان الحراك الذي جمع سكان العمارة، بنسائها ورجالها وشيوخها بتنوع إيديولوجياتهم وجغرافيتهم على كلمة واحدة وهي اسقاط نظام بوتفليقة برموزه المتمثلة في الباءات الثلاث بن صالح، بدوي وبوشارب وتأييد مؤسسة الجيش. وتم تصوير مشاهد حية لأبطال العمارة وسط مسيرات الجمعة في قلب العاصمة، كما تم التركيز على شخصية “السعيد” التي يتقمصها الممثل كمال بوعكاز الذي يمثل منطقة القبائل وحديثه عن أن الحراك وحد الجزائريين من كل الولايات.

“السعيد” يعود إلى الرئاسة في “طاكسي بولتيك”!

من جانبه يناقش “طاكسي بوليتيك” يوميا الوضع السياسي في البلاد وتداعيات الحراك، وتتمثل فكرة المقلب في إيقاع سائق سيارة الأجرة ركابه في فخ أخبار مغلوطة تذاع في مذياع الطاكسي حول عودة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة وشقيقه مجددا للحكم وانتقامهما من جميع المتظاهرين وغيرها من المواضيع المستفزة للمواطنين “ضحايا الكاميرا كاشي”، الذين اختلفت ردود فعلهم بين معارض بشدة ومتخوف من عودة العصابة للسلطة.

الحاج لخضر الشروق تي في عبد العزيز بوتفليقة

مقالات ذات صلة

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

close
close