السبت 04 جويلية. 2020 م, الموافق لـ 13 ذو القعدة 1441 هـ آخر تحديث 21:57
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

انتفض المسيرون والطاقم الفني لنادي بارادو على الحكم براهيمي في غرف تغيير الملابس بعد نهاية المواجهة أمام نصر حسين داي يوم الجمعة المنصرم بملعب 20 أوت إثر خسارة فريقهم بهدفين لهدف في مواجهة الأسبوع التاسع من بطولة الرابطة المحترفة الأولى.

ووجه رئيس النادي حسان زطشي اتهامات خطيرة إلى الحكم براهيمي على أنه كان في مهمة ضد بارادو، في حين قام بعض الأشخاص المرافقين له بشتم الحكم متهمين إياه بالتآمر ضد الفريق والتسبب في انهزامه أمام النصرية، حيث اعترضوه في الطريق المؤدي إلى غرف تغيير الملابس موجهين إليه كلاما بذيئا ولولا وجود عناصر الأمن الوطني الذين قاموا بحماية الحكم الدولي لوصل الأمر إلى الاعتداء عليه.

في سياق متصل، كانت تصريحات المدرب البرتغالي فرانشيسكو شالو عقب نهاية اللقاء أخطر، حيث اتهم الحكم براهيمي بشكل خاص والحكام بالتآمر على أتلتيك بارادو منذ عدة جولات لتدمير تشكيلته الشابة التي تعرضت لظلم التحكيم على حد قوله. كما هدد بطرق أبواب الهيئات الدولية لفضح المؤامرة التي يتعرض لها فريقه حسبه.

ويستغرب متتبعو البطولة الوطنية من بعيد وقريب المؤامرة التي يتحدث عنها مسيرو بارادو، لاسيما أن الجميع يظن أن هذا الفريق أصبح مدللا وفي مأمن من ظلم التحكيم بعد تولي رئيسه السابق خير الدين زطشي شؤون الاتحاد الجزائري لكرة القدم الذي أصبح الآمر الناهي في كرة القدم الوطنية، وضبط سيطرته على اللجنة الفدرالية للتحكيم وخاصة لجنة تعيين الحكام التي يديرها الحكم الدولي السابق أمالو الذي يعد من مقربي رئيس الفاف.

كما تكون النتائج السلبية المتتالية لنادي بارادو الذي يحتل المركز الـحادي عشر بـ9 نقاط قد دفعت التقني البرتغالي إلى الاختباء خلف حجة التحكيم وتبرير إخفاقه إلى حد الساعة حتى يفر بجلده من شبح الإقالة الذي أصبح يهدده، لاسيما أن الإدارة انتدبته لتحسين نتائج الفريق مقارنة مع المدرب السابق الإسباني خوسي ماريا نوغيز، لكن العكس يحدث إذ إن الأتلتيك لم يتراجع فقط من ناحية النتائج بل الأداء أيضا تأثر.

ل. ط

https://goo.gl/wmKxCB
بارادو حسان زطشي نصر حسين داي

مقالات ذات صلة

600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Farid

    Il faut dire que le PAC a été privé d’un pénalty flagrant , même si la victoire du NAHD reste logique.

close
close