-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

الحكومة تحدد 5 ولايات لها الأولوية في إنشاء محطات تحلية مياه البحر

الشروق أونلاين
  • 36731
  • 32
الحكومة تحدد 5 ولايات لها الأولوية في إنشاء محطات تحلية مياه البحر

كشف وزير الموارد المائية كريم حسني، الأربعاء، أنه تم تحديد 5 ولايات لها الأولوية في انجاز محطات تحلية المياه، في اطار المخططات والبرامج الاستعجالية لمواجهة الأزمة.

وأكد الوزير خلال اشرافه رفقة والي العاصمة على تدشين محطة أحادية الكتلة لتحلية مياه البحر بزرالدة أنه تم تحديد خمس ولايات ذات أولوية من أجل انشاء خمس محطات تحلية جديدة بأكثر من 300000 متر كعب/يوميا لكل منها، وذلك بقرارها من رئيس الجمهورية خلال مجلس الوزراء المنعقد يوم 25 يوليو 2021

وأوضح أن المشاريع الخمسة الكبرى التي سيتم اطلاقها “في أقرب الآجال” تتمثل في محطة كاب بلان (وهران) ومحطة الجزائر غرب (فوكة بولاية تيبازة) ومحطة الجزائر شرق (كاب جنات بولاية بومرداس) ومحطة بجاية ومحطة الطارف.

وأضاف أن “انجاز وتشغيل هذه المحطات بحلول 2024 سيسمح بتحقيق سعى انتاجية معدلها 615 مليون متر مكعب سنويا تضاف الى تلك المحققة حاليا والمقدرة بـ770 مليون متر مكعب سنويا أي بإجمالي انتاج يبلغ 1،385 مليار متر مكعب سنويا”.

وفي هذا الصدد، قال الوزير إنه بتشغيل هذه المحطات الجديدة سيتم التكفل  بنسبة 42 بالمئة من حاجيات الولايات الشمالية من المياه عن طريق التحلية .

وزارة الموارد المائية تكشف عن استراتيجيتها لمواجهة أزمة المياه

وفي 9 أكتوبر 2021، أكدت مسؤولة بوزارة الموارد المائية أن الاستراتيجية الوطنية للمياه تهدف للوصول إلى نسبة 60 بالمئة في التزويد بالمياه الشروب عن طريق التحلية، بحلول سنة 2030.

وأوضحت المكلفة بالدراسات والتلخيص بوزارة الموارد المائية والأمن المائي لمياء لهتيهات في أن الاستراتيجية الوطنية للمياه 2021-2030 تهدف الى تلبية احتياجات السكان من الماء الشروب عن طريق تحلية مياه البحر بنسبة تصل إلى 60 بالمائة

وأوضحت لهتيهات خلال اجتماع ضم مدراء القطاع لغرب البلاد على مستوى مديرية الموارد المائية لولاية وهران،  الخميس، أنه يتم حاليا تغطية 17 بالمائة من الاحتياجات بالمياه المحلاة، مشيرة الى أن الأرقام سترتفع تدريجياً لتصل إلى 22 بالمائة في 2022 و42 بالمائة عام 2024 و60 بالمائة في سنة 2030، وذلك بفضل إنجاز محطات جديدة لتحلية مياه البحر.

وأكدت المسؤولة أنه تم إقامة  11 محطة على طول الساحل الجزائري، موضحة أنه تم تسجيل مؤخرا مشاريع لإنجاز خمس محطات أخرى حتى يتسنى مواجهة الطلب المتزايد على هذه المادة الحيوية.

كما أشارت إلى أن الاستراتيجية الوطنية تتضمن مسألة تأمين المياه، عبر ثلاثة محاور رئيسية هي: تحلية مياه البحر وتصفية المياه المستعملة وترشيد الاستهلاك.

وأبرزت أن تحلية مياه البحر ستلبي الاحتياجات في مجال الماء الشروب، بينما تصفية المياه المستعملة (2 مليار متر مكعب في السنة) ستخصص للسقي وبشكل أساسا الأشجار المثمرة. وسيتم إعادة توجيه المياه السطحية من السدود نحو الزراعة، ولا سيما الخضروات مما سيسمح بالحفاظ على المياه الجوفية.

وفيما يتعلق بتحلية مياه البحر، ذكرت لهتيهات أنه سيتم تزويد الولايات الساحلية من هذه المياه بنسبة هامة: 100 بالمائة بعين تموشنت و97 بالمائة بوهران، وستصل المياه المحلاة إلى 150 كلم بالولايات الداخلية بنسب تتراوح بين 45 و50 بالمائة.

وستستفيد ولايات الجنوب من برنامج نزع الاملاح من المياه الجوفية،التي غالبًا ما تكون قليلة الملوحة أو حتى مالحة، مما سيؤمن إمدادات المياه لسكان الصحراء.

انطلاق مشاريع لانجاز 3 محطات لتحلية مياه البحر بصفة استعجالية

أعلن وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب، الخميس 29 جويلية، عن انطلاق مشاريع انجاز 3 محطات لتصفية مياه البحر بالجزائر العاصمة، في اطار البرنامج الاستعجالي لحل الأزمة.

وجاء هذا الاعلان خلال ندوة صحفية  نشطها الوزير بحضور وزير الموارد المائية ومجمع سوناطراك عقب التوقيع على اتفاقية بناء محطات تحلية المياه.

وكشف عرقاب أن المرحلة الاستعجالية الأولى ستكون بانطلاق مشاريع انتاج 150 ألف متر مكعب من مياه تحلية البحر في 3 مواقع بشرق الجزائر العاصمة.

وأوضح المتحدث أن هذه المشاريع سوف تنجز بصفة استعجالية وبطرق حديثة من طرف فروع شركات مجمع سوناطراك وشركة كوسيدار، مشيرا إلى أن إنجاز هذه المشاريع هو تحدي كبير بالنسبة لهذه الشركات الوطنية.

وأضاف أن محطة التحلية الأولى سيتم إنجازها بقدرة 10 آلاف متر مكعب يوميا ببرج الكيفان، وأخرى بقدرة انتاج تصل إلى 60 ألف متر مكعب يوميا ببلدية المرسى.

أما المحطة الثالثة فسيتم انجازها  ببلدية قورصو ببومرداس بقدرة انتاج تبلغ 80 ألف متر مكعب يوميا.

كما أكد عرقاب أنه يتم التحضير لقرار إنجاز محطات لتحلية مياه البحر على طول الشريط الساحلي بصفة تدريجية، موضحا أنها ستكون أولا بغرب العاصمة بقدرة تفوق 250 ألف متر مكعب يوميا وأخرى ببومرداس (400 ألف متر مكعب يوميا) إضافة إلى محطة بالطارف ( 250 ألف متر مكعب يوميا)

وزارة الموارد المائية.. برامج استعجالية لتجاوز أزمة المياه   

 عقد وزير الموارد المائية اجتماعا لمتابعة البرامج الاستعجالية والاستدراكية لرفع كميات الإنتاج من المياه عبر الولايات.

والتقى وزير الموارد المائية مصطفى كمال ميهوبي، الخميس 2 جويلية 2021، في اجتماع تحضيري مع المدراء الولائيين قدموا فيه عروضا تفصيلية حول الوضعية الحالية للتزويد بالماء الشروب و كذا دراسة مقترحات التوزيع تزامنا مع هذه المناسبة.

وأوضح بيان للوزارة أن الاجتماع خصص ايضا لمتابعة البرامج الاستعجالية  والاستدراكية المتمثلة في انجاز الآبار و المناقب و التحويلات مابين السدود  التي من شأنها رفع كميات الإنتاج من المياه الشروب لتحسين الخدمة العمومية للماء.

وزارة الموارد المائية: 10 ولايات تعاني من أزمة المياه

قال المفتش بوزارة الموارد المائية عبد العزيز لرجوم، الإثنين، إن أزمة المياه الحالية  لا تخص ولاية الجزائر فقط، بل تمس 9 ولايات أخرى.

وأوضح لرجوم خلال نزوله ضبفا على برنامج “الشروق مورنينغ” أن أزمة المياه تمس حاليا كل من ولايات: تيبازة_ تيزي وزو – بومرداس – المسيلة – المدية – وهران – تلمسان- معسكر وعين الدفلى.

وأضاف المتحدث ذاته أن الولايات التي تمر بالأزمة تعتمد على المياه السطحية فقط، مؤكدا أن ظاهرة توحل السدود ليست هي سبب أزمة المياه الحالية.

من جهة أخرى، كشف المفتش بوزارة الموارد المائية أن سوناطراك تعمل حاليا على إنجاز 4 محطات كبرى لتحلية المياه.

وزارة الموارد المائية تكشف : دخول أربع محطات لتحلية مياه البحر حيز الخدمة قريبا

كشفت وزراة الموارد المائية عن مخططها لمواجهة أزمة المياه في الجزائر العاصمة وضواحيها، وذلك من خلال دخول أربع محطات لتحلية مياه البحر حيز الخدمة بين شهري جويلية وأوت.

وأعلنت وزارة الموارد المائية بيان لها، الأحد، أنه ستدخل حيز الخدمة بين شهري جويلية وأوت 4 محطات أحادية الكتلة لتحلية مياه البحر بطاقة إنتاجية تقدر بـ 37.500م3 يوميا، كما سيتم انجاز على المدى القريب برنامج استعجالي لثلاث محطات تحلية في بلديات قورصو، الباخرة المحطمة والمرسى بقدرة إنتاج تساوي 150.000م3 يوميا.

كما ترتقب الوزارة “تحسن إنتاج المياه مع استلام 173 منقب ذات إنتاج يقدر بـ 250.000 م3 يوميا والذي سيدعم ببرنامج ثاني سيسمح بإنتاج 140.000م3 يوميا من خلال انجاز 120 منقب جديد والتي ستدخل حيز الخدمة تدريجيا”.

و بهذا الصدد، أشارت الوزارة إلى أن كميات المياه المتاحة في السدود لا تسمح حاليا سوى تحقيق إنتاج يومي يتراوح بين 850 – 750 ألف م3 يوميا مما يؤدي إلى مراجعة نظام التوزيع في برنامج مسطر وفق أوقات منتظمة ما بين التوزيع يومي بـ 8 ساعات إلى يوم بيوم بـ 14ساعة عبر مختلف بلديات العاصمة.

وذكر ذات المصدر أنه بالنسبة لولاية الجزائر وضواحيها يعتمد نظام التزويد على 04 سدود وهي قدارة، بني عمران، بوكردان وكودية اسردون عند الحاجة، إضافة لثلاث أنظمة تموين تسمح في الظروف العاديةبإنتاج 1,2 مليون م3 يوميا.

مدير الموارد المائية للعاصمة: برنامج توزيع المياه الجديد لن يتغير

كشف مدير الموارد المائية لولاية الجزائر كمال بوكريشة، أن البرنامج الاستعجالي لتزويد بلديات العاصمة بالمياه لن يتغير ولن تضاف إليه ساعات جديدة و سيستمر إلى غاية عودة تساقط الأمطار.

وكشف بروكيشة، السبت، أن الجزائر العاصمة ستعرف تطبيق هذا البرنامج لاول مرة منذ 20 سنة، قائلا “أن التوقيت الجديد لن يتغير ولن نزيد ساعات اضافية”.

 وقال بوكريشة أن النقص المسجل يتجاوز 600 ألف متر مكعب يوميا وطلب من المواطنين تفهم الوضعية.

وعن منع محلات غسل السيارات وتحديد أوقات عملها قال أن هذا الإجراء تم اتخاذه من قبل الوالي حتى “لا نضطر لغلقها بشكل كامل”.

يشمل 57 بلدية.. برنامج توزيع المياه الاستعجالي ينطلق السبت

يدخل  البرنامج الاستعجالي لتوزيع الماء الشروب بـ 57 بلدية بالعاصمة حيز التنفيذ السبت، بعد أزمة ندرة المياه التي شهدتها مختلف البلديات في الأيام الماضية.

سيشمل القسم الأول  منه 14 بلدية تزود بالماء الشروب يوميا من الساعة 8 صباحا إلى غاية الساعة الثانية زوالا 14 سا، ويتعلق الأمر بكل من بلديات :القصبة، سيدي موسى، بئر مراد رايس، حيدرة، ولاد شبل، تسالة المرجة، بابا حسن، درارية، العاشور، بلوزداد، المدنية، سيدي محمد، الرحمانية.

أما القسم الثاني فيشمل 20 بلدية تزود بالماء الشروب يوما بيوما من الساعة 8 صباحا إلى غاية الرابعة زوالا 16سا، ويشمل كل من بلديات : واد قريش، رايس حميدو، الكاليتوس، بئر خادم، جسر قسنطينة، بني مسوس، بوزريعة، عين بنيان، الحمامات، باب الزوار، برج البحري، المرسى، المحمدية، بوروبة، باش جراح، واد السمار، الحراش، المغارية، حسين داي، الهراوة.

أما القسم الثالث والأخير والذي سيشمل 23 بلدية فيمزج بين التوزيع اليومي على مستوى بعض الاحياء من الساعة 8 صباحا إلى غاية الثانية زوالا 14سا، وأحياء أخرى يتم تزويدها يوما بيوم، معزيا الأمر إلى أن بعض الأحياء تتزود بالمياه من محطات التحلية وأخرى من مياه السدود وعليه فالوتيرة تتغير.

والبلديات المعنية هي:باب الواد، بولوغين، براقي، سحاولة، بئر توتة، بن عكنون، الأبيار، الشراقة، دالي ابراهيم، أولاد فايت، عين طاية، الدار البيضاء، دويرة،  خرايسية، القبة، رغاية، الرويبة، الجزائر الوسطى، معالمة، السويدانية، سطاوالي، زرالدة.

والي الجزائر العاصمة: التزود بالمياه سيعرف استقرارا ابتداء من جويلية

وكان والي الجزائر العاصمة يوسف شرفة،  قد قال إن عملية التزويد بالمياه ستعرف استقرارا بداية من شهر جويلية القادم.

وأوضح شرفة في تصريح للتلفزيون العمومي أن مصالحه ستنطلق في تطبيق برنامج للتخفيف من أزمة الماء، مؤكدا أن هذه الأزمة  ستعرف استقرارا خلال شهر جويلية،أوت وسبتمبر.

وكشف المتحدث أنه سيتم استغلال 51 بئرا عميقا وهو ما سيمح بتوفير 80 ألف متر مكعب من الماء خلال شهر جويلية، بالإضافة إلى الشروع في استغلال المياه السطحية بحفر 120 بئر عميق في الأيام المقبلة.

كما أكد والي العاصمة على إعادة استغلال 3 محطات لتحلية مياه البحر خلال شهري جويلية وأوت طبقا لتعليمات رئيس الجمهورية.

وعن البرنامج الجديد لتوزيع المياه، قال شرفة أنه سيمس كل أحياء وبلديات العاصمة بالإنصاف، مشيرا إلى أنه تم تقسيم برنامج التزويد بالماء إلى 3 أصناف.

فحسب الوالي فإن 14 بلدية يسكون توزيع الماء فيها من الساعة 06 صباحا إلى 14:00 مساء، و23 بلدية يكون التزويد فيها بالماء في بعض الأحياء يوميا من الساعة 08 صباحا الى 14:00 مساء، وفي بعض الأحياء كل يومين.

بينما سيكون توزيع المياه في 20 بلدية يوما بعد يوم من الساعة 06 صباحا إلى 18 مساء.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
32
  • عبدالرحمن الجزائري

    العياشة هنا بكثرة يعبثون بايات الله فقر مدقع وجوع وعاش الملك

  • حمادي فيصل

    لدينا ماء وظل وكل شيء بخلاف العاصمة يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ لا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلا يُنزِفُونَ وَفَاكِهَةٍ مِّمَّا يَتَخَيَّرُونَ وَلَحْمِ طَيْرٍ مِّمَّا يَشْتَهُونَ فِي سِدْرٍ مَّخْضُودٍ وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ وَظِلٍّ مَّمْدُودٍ وَمَاء مَّسْكُوبٍ لّا مَقْطُوعَةٍ وَلا مَمْنُوعَةٍ إِنَّا أَنشَأْنَاهُنَّ إِنشَاء

  • فيصل ح

    ذَلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلا يُؤْمِنُونَ

  • فيصل ح

    وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ في انجاز الآبار و المناقب و التحويلات مابين السدود التي من شأنها رفع كميات الإنتاج من المياه الشروب لتحسين الخدمة العموميةيتم تحسين الخدمة عند قبل انجاز المدن والقرى هده اولا يا ياها البغال ثانيا اول شيء يتم صرف قنوات الصرف غير الصحي كالحراش وبالمناسبة يا اهل العاصمة بما انكم في حالة انقطاع مستمر على 9 بلديات ومقاطعات لان البغال لم يراعو كمية السكان قبل كمية الامطار والماء كما لم يراعو الواد الكبير الي يقطع العاصمة قطعها الله من كل اتصال بالعالم الخارجي انجزو السدودو ثانيا خدو التجربة من المغرب الشقيق واثيوبيا ما اريد ان اشق عليكم بامريكا وسنغافورة وو انكم لا تستطيعون معي صبرا

  • فيصل ح

    عليكم بدراسة توزيع الامطار ومجاري الواديان والمصبات قبل دراسة توزيع ماء الشرب لانني حتما سالقنكم درسا لن تنسوه وَلَمَّا وَرَدَ مَاء مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِّنَ النَّاسِ يَسْقُونَ فسَقَى لَهُمَ نحن لدينا الماء الحمد لله طبيعي ناتيرال لا نَسْقِي أَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ ايها الوزير كبير الراس فارغ الدماغ إِنَّ أَبِي يَدْعُوكَ لِيَجْزِيَكَ أَجْرَ مَا سَقَيْتَ لَنَا إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الأَمِينُ

  • فيصل ح

    والتقى وزير الموارد المائية مصطفى كمال ميهوبي، الخميس، في اجتماع تحضيري مع المدراء الولائيين قدموا فيه عروضا تفصيلية حول الوضعية الحالية للتزويد بالماء الشروب و كذا دراسة مقترحات التوزيع تزامنا مع هذه المناسبة. انصحكم يا خبراء الماء بانجاز سد كبير ببلدية باب الواد بالظبط انهم منطقة استراتيجية

  • amremmu

    برامج استعجالية لتجاوز أزمة المياه ...البرامج الاستعجالية لا معنى لها ونحن في قلب الأزمة بل في قلب العاصفة أي في قلب فصل الصيف والبرامج الاستعجالية تحتاج على الأقل لبضعة شهور لتحقيقها وذلك ممكن لو بدأ تنفيذها مثلا في شهر مارس ... لتكون جاهزة اليوم أما أن تنطلق اليوم ونحن في شهر جويلية وتكون جاهزة في شهر أكتوبر فلا معنى لها على الاطلاق والخلاصة أنتم فاشلون وعاجزون وعديمي الكفاءة كيف والكل يعلم ومنذ عدة شهور أن السنة شحيحة المطر وأن السدود شبه فارغة وفي عز الشتاء والكل يعلم أن 50 ب 100 ( أرقام رسمية ) من المياه في الجزائر تتسرب وتضيع في الشوارع والساحات العمومية وفي كل الولايات والبلديات والقرى والأحياء ومنذ عدة سنوات ... والكل يتفرج فأصمتوا على الأقل وتوقفوا على استفزاز المواطن بوعودكم الكاذبة فذلك أضعف الايمان .

  • يوغرطة

    فشل ذريع وعجز فاضح حتي في تسيير الموارد المائية والله عيب وعار وشنار يا وزرائنا المساكين اين علمكم اين تجاربكم اين عقولكم اين وطنيتكم للاسف الشديد الجميع يفكر بالهروب الي اوروبا وامريكا مع عائلاتهم والعيش في بحبوحة فالجزائر لم تعد تهم اي احد منهم اطلاقا . ان لله وان اليه راجعون

  • ليلى

    الماء - الحليب - السميد..... ماهذا يا هذا !!!

  • محمد من بشار

    ماهي معايير أزمة المياه؟ نحن في مدينة بشار الماء مرة كل ثلاثة أيام و لمدة لا تتجاوز 5 ساعات وفي كثير من الأحيان ضعف في ضغط المياه و أما اذا انقطعت الكهرباء فيعتبره مسؤول شركة المياه مبرر مقنع لإنقطاع المياه. فبالله عليكم ألسنا في أزمة ماء ؟

  • الامال المتحطمة

    السدود لم تبنى والمنحنى الديمغرافي متواصل في الصعود الى ما نهاية والبترول قابل للنفاذ،كيف ستصبح بلادنا بدون بترول و بستون مليون جزائري معظمهم شبابا

  • رضا

    الامر بسيط و بسيط جدا ، لقد احسست بمعاناتكم فبين ان لا ينقطع الماء عن الحنفية ، حتى تجد الماء في تدبدب قد يأتي ساعة في اليوم او ينقطع مرات قليلة في الأسبوع امر صعب حقا ، الحل سهل ، ما عليكم ان لا ان تتعودوا على هذا الظرف كما تعودنا عليه نحن في منطقتنا مند الازل فلا يأتينا الماء الى مرة في الأسبوع او مرتين على الأكثر أحيانا مرة في الأسبوعين او مرة في الشهر ، المهم ان الماء المتوفر 24على 24 ساعة هو بالنسبة لنا ضرب من الخيال و موجود الا في قصص الاساطير . خدوا الامر بكل سهولة ما هي الى ظروف عليكم ان تتعودوا عليها لا اكثر ههههه.

  • مسؤولين بعقول عصافير

    التنمية تم تجميدها . اموال الدوفيز الريعي للاستيراد و فقط . المسؤولين الكبار اعتزلوا العامة . عقول لا تفكر و لا تنتج الحلول للمشاكل المتزايدة . ونقس تلك العقول تتقاضي اجورا خيالية بدون ان تنتج للاقتصاد و الشأن العام الحلول المناسبة . مسؤولين بغقول عصافير لا تنتج سوي الغلق و التجميد و التسريح و التنمية و الاستثمار بالرخص . عقول تقوم بالتسيير بالتراجع و للوراء

  • الحق مــــــــــــــــــــــر

    أن أزمة المياه تمس حاليا كل من ولايات لقد اطلعتنا على المشكل ولم تطلعنا على حل المشكل فاذا كان المفتش او اي مسؤول لا يعرف للمشاكل حلولا فما فائدة وضعه على رأس المؤسسة او في اي منصب كان الرجال الذين يعملون هم الذين يخططون على المدى البعيد للمشاكل قد تحدث اما نحن فيتكرر نفس المشكل ولا نسمع الا سرد المشكل وليس اعطاء حلول وبدائل من المفروض ان اي مسؤول في اي قطاع عند يطرأ عليه مشكل في قطاعه عليه الا يأتي للبلاطو لاعطائنا نظرة عن المشكل بل يسارع لحل المشكل بدل من يضيع الوقت في الكلام بدون فائدة ....بلدي الجزائر بلد المليون ونصف مليون شهيد الله عليك يــــــــــــــــــــــــــــــــا جزائـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر

  • عبد الحق طبوش

    سبحان الله . نحن في ولاية البليدة نعيش على هاه الأزمة طوال السنة . الغريب أن الولاية غير مذكورة مع الولايات التي تعاني من أزمة الماء . نحن في عز فصل الشتاء يتم تزويدنا مرة في الخمسة أيام على الأقل أما في فصل الصيف فحدث و لا حرج . هل عدم تزود سكان العاصمة لبضع ساعات من اليوم يعد مشكل بينما تزويدنا بالماء لبضع ساعات في الشهر أمر عادي ؟

  • حمدان

    (( كشف مدير الموارد المائية لولاية الجزائر كمال بوكريشة، أن البرنامج الاستعجالي لتزويد بلديات العاصمة بالمياه لن يتغير ولن تضاف إليه ساعات جديدة و سيستمر إلى غاية عودة تساقط الأمطار. )) هذا يعني ان موسم التعطيش سيستمر حتى ديسمبر و ان لم تمطر حتى شهور اخرى .. الغريب بالامر ان المشكله ظهرت خلال اسبوع اي بعد انهاء عقد سيال و هذا امر غير منطقي لانه لو كانت هناك ازمه فعلا لظهرت علاماتها منذ شهور .. طبعا عندما يعاد الوضع الى الطبيعي سيسجل الامر و كانه انجاز و انتصار بالرغم ان الامر كله تقصير يسجل على الحكومه التي فشلت في توفير الماء لشعبها

  • حاج عباسي

    القوة الاقليمية .........

  • شرارة أمل

    العدو الكلاسيكي الخطير هو العطش. الماء هو ثروة البشرية .لازم تكون عندنا وزارة للماء.من ينجح في تسيير موارده المائية ينتصر.

  • جزائري حر

    الولايات العشر تعاني من نقص في المياه وباقي الولايات خصوصا ولايات الجنوب لا تتوفر على الماء اطلاقا ناهيك عن انقطاع الكهرباء في عز الصيف هذه هي الجزائر الجديدة

  • خالد

    قوة إقليمية

  • سلام

    النظام الجزائري يتهم الشعب الجزائري و يحمله مسؤولية ندرة الماء و انخفاض السدود و ندرة الامطار و كل الاخفاقات و المشاكل التي تتخبط فيها الجزائر. لا حول و لا قوة الا بالله حسبنا الله و نعم الوكيل.

  • براهيم من هناك

    هاذي البركة تاع سيال .. نحاوها راح الما. ؟؟؟

  • حفيذ بن باديس

    اذا أسند الأمر لغير اهله.... اللهم أغثنا، اللهم اسقينا.

  • قل الحق

    بالامس فقط نشرت هذه الجريدة مقالا حول مهندس زراعي يمتهن بيع الشواء حتى لقب بالشواي المهندس، هذه ازمة الجزائر ، بينما تعاني الاطارات الجامعية من البطالة، يحتل المناصب من لا يحملون حتى شهادة البكالويا، كيف نسمي هؤلاء الذين استولوا على مناصب مسؤولية بالمحسوبية و دون مؤهل اليسوا عصابات، انهم اخطر العصابات لانهم يحتلون كل القطاعات و لن ينجحوا في اخراج البلاد من ازمتها حتى لو حكمهم خليفة راشد.

  • Imazighen

    بناء سدود ولو صغيرة لتوفير المياه افضل من شراء طائرات سوخوي لوضهم في المتحف...الراي يا الراي...

  • عياش

    في بلدية راس العيون ولاية باتنة..وللاسبوع الثالث..تواليا...تقوم مصلحة المياه.بشكل لم يحدث حتى في زمن الاحتلال الفرنسي..حيث توزع المياه الملوثة وكأنها الوحل الذي تتركه الأمطار والفيضانات على السكان .وكأنها توزعه على الحيوانات وليس العباد...21يوما وسكان راس العيون توزع عليهم مؤسسة المياه (الحملة) بل الفيضانات..دونما احترام للسكان وكأن مؤسسة المياه تتعامل مع الخنازير والبهائم....في زمن الاحتلال لم يحدث هذا الاحتقار للشعب..والمواطنين...وحدث في زمن (الاستكلال) بأن توزع عليه (الحملة التي تتبع سقوط الامطار)..وتسجل عليهم استهلاك لمادة المياه..وتدون أرقامها في الفاتورة......

  • Bekhti said

    Je cherche du travaille

  • Karim

    وتريدون غزو إفريقيا بالمنتجات الفلاحية وحتى الصناعية !!!!!!

  • علي

    والله أقطن في الطابق الأول ولم يصلني الماء ... عن أي توزيع تتحدثون.

  • la nouvelle algerie

    المواطن الجزائري اصبح يعيش معيشة لاجئ من أزمة الحليب إلى السميد ومن السميد إلى الزيت والآن أزمة مياه الجزائر الجديدة.وهكدا أصبحت.وهكدا أصبحت الجزائر الجديدة،تضرب أمثلة للعالم

  • elarabi ahmed

    يبقى الشعب تحت رحمة السماء لأن المسؤولين خارج التغطية فقط قررات بيروقراطية وليس هناك مشاريع استراتجية

  • كريم

    حسبنا الله ونعم الوكيل إطلاق الماء من الساعة 8 الي 2 زوالا دوك احنا إصلاح انروحو نخدمو ولا نقعدو فالدار انعمرو الماء ولا نهربو من الخدمة على 12 حسبنا الله ونعمة الوكيل في هاد المسؤولين الي ما عندهم حتى بذرة ذكاء