-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

الداربي الوهراني: الحرب تشتعل بين الحمري والمدينة الجديدة

الشروق أونلاين
  • 1046
  • 0
الداربي الوهراني: الحرب تشتعل بين الحمري والمدينة الجديدة

مع اقتراب موعد انطلاق بطولة القسم الأول إزدادت حمى الداربي الوهران في الارتفاع في كل من حيي الحمري والمدينة الجديدة، وكل طرف أصبح يعد الساعات تحسبا لهذا الموعد الذي افتقدته الباهية لمدة مواسم عديدة.ر‮. ‬مختار‮ ‬
مولودية وهران، ورغم التدعيم المتواضع الذي طرأ على التشكيلة، حيث لم يتم استقدام سوى مزاير وبوعزة فاهم كأسماء ثقيلة، إلا أن أنصارها أبدوا ثقة مطلقة في الفوز على الجمعية وبنتيجة ثقيلة، حتى أنهم ذهبوا إلى أكثر من ذلك حين أعربوا عن ارتياحهم الشديد لعودة الجمعية‮ ‬الى‮ ‬القسم‮ ‬الأول‮ ‬باعتبار‮ ‬أن‮ ‬6‮ ‬نقاط‮ ‬مضمونة‮ ‬الآن‮ ‬في‮ ‬رصيد‮ ‬المولودية،‮ ‬في‮ ‬إشارة‮ ‬إلى‮ ‬الفوز‮ ‬بلقاء‮ ‬الخميس‮ ‬ولقاء‮ ‬العودة‮ ‬أيضا‮. ‬

ومما زاد في ثقة الحمراوة هو الاستفادة من كل اللاعبين يوم الخميس القادم بمن فيها الحارس فرايير الذي تأكد أنه استنفذ العقوبة التي كانت مسلطة عليه نهاية الموسم القادم، وبالتالي فإن الجمهور على أحر من الجمر لمعرفة التشكيلة التي سيختارها مشري يوم الخميس لمواجهة‮ ‬الجمعية،‮ ‬خصوصا‮ ‬مع‮ ‬وجود‮ ‬عدد‮ ‬كبير‮ ‬من‮ ‬اللاعبين‮ ‬الذين‮ ‬ينشطون‮ ‬في‮ ‬وسط‮ ‬الميدان‮ (‬داود‮ ‬سفيان،‮ ‬فاهم‮ ‬بوعزة،‮ ‬مزوار،‮ ‬برافة‮ ‬ومومن‮) ‬وكلها‮ ‬أسماء‮ ‬كبيرة‮ ‬يصعب‮ ‬اختيار‮ ‬بعضها‮ ‬على‭ ‬حساب‮ ‬الآخر‮.‬

وإذا كانت ثقة الحمراوة كبيرة في فريقهم، فإن أنصار الجمعية أبدوا بعض التحفظات بشأن الوجه الذي سيظهر به فريقهم، خصوصا بعد الهزيمة الثقيلة التي تكبدها الفريق في تونس أمام النادي الإفريقي (3 ـ 0) هو نفس الفريق الذي قابل المولودية في نهائي دورة شمال إفريقيا ويفز‮ ‬عليه‮ ‬إلا‮ ‬بفارق‮ ‬هدف‮ ‬واحد‮ (‬4‮ ‬ـ‮ ‬3‮) ‬

لذلك لم يفرط أنصار الجمعية في التعبير عن ثقتهم في عناصرهم، مكتفين بالتعبير عن رغبتهم في أن يكون حانيستار في يومه وكذا بومشر، سايحي وعمران وبقية التشكيلة التي أكد كل لاعبيها أنهم حضروا جيدا لبطولة هذا الموسم، وقد تكون الانطلاقة الحقيقية بعد الجولة الثالثة، وهو‮ ‬نفس‮ ‬رأي‮ ‬محياوي‮ ‬وكأنهم‮ ‬يحضرون‮ ‬من‮ ‬الآن‮ ‬لهزيمة‮ ‬في‮ ‬الجولة‮ ‬الأولى‮ ‬أمام‮ ‬المولودية‮. ‬

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!