الثلاثاء 22 ماي 2018 م, الموافق لـ 06 رمضان 1439 هـ آخر تحديث 13:15
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

الدرس الإفريقي لمخزن المغرب

  • ---
  • 17

يحلّ هذا الأسبوع بالرباط المبعوث الأممي للصحراء الغربية السيد كوهلر في آخر محاولة لتحريك مسار المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو المعطل منذ 2012، وقد احتاط لهذه الزيارة بمشاورات مكثفة مع قادة الاتحادين الأوروبي والإفريقي يريد إشراكهما كحليفين في تدوير الزوايا وتليين مواقف الطرفين، أو ليتخذ منهما شاهديْ عدل حين يضطر إلى تحديد مسؤولية الطرف المعطل للمفاوضات.

الرجل ليس مرحَّبا به اليوم في الرباط، رغم كل ما أشاعه المخزن من قبل من ترحيبٍ حقيقي برحيل المبعوث الأممي المستقيل السيد روس، والحفاوة المبالغ فيها بالمبعوث الجديد، ورهان المغرب على الأمين العام الجديد للأمم المتحدة البرتغالي غوتيريس، وعلى الريع المرتقب لعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي، وما كان يمنِّي به النفس بتوفير فرص طرد الجمهورية العربية الصحراوية من الإتحاد.

في جعبة المبعوث الأممي كثيرٌ من المآخذ على المملكة: بدءا برفض الترخيص له بزيارة مدينة العيون المحتلة في جولته السابقة، وانتهاء بمحاولات المغرب المتكررة تغيير الواقع على الأرض بمنطقة الكركرات التي كادت أن تقود إلى تجدد المواجهات العسكرية بين الطرفين، وربما يكون السيد كوهلر قد أجل زيارته إلى المغرب إلى ما بعد اختتام أشغال القمة بين الإتحادين الأوروبي والإفريقي التي رسخت العضوية الكاملة للجمهورية العربية الصحراوية، والقمة الأخيرة للاتحاد الإفريقي التي أجمع فيها الأفارقة على تأييد مسار التسوية وفق قرارات مجلس الأمن المتمسِّكة بمبدأ تقرير المصير.

ولأول مرة  بدأت أصواتٌ في المغرب تناقش ـ ولو على استحياء ـ ما وصفه بعض المحللين المغاربة بخطيئة الالتحاق بالاتحاد الإفريقي وفق شروطه، التي حوَّلت النزاع بين المغرب والبوليساريو إلى نزاع على الحدود بين دولتين عضوين في الإتحاد، ملزمين باحترام قرارات الاتحاد وميثاقه الذي أسِّس على مبدأ احترام الحدود الموروثة عن الحقبة الاستعمارية وعلى تسوية النزاعات الحدودية بالطرق السلمية.

وفي هذا السياق، فإن المبعوث الأممي الجديد يمتلك اليوم ما افتقده سلفُه من جهة التقارب الحاصل بين الإتحادين الإفريقي والأوروبي حيال الموقف تجاه هوية الإقليم المتنازع عليه، حيث تقلص هامش المناورات الفرنسية داخل الاتحاد الأوروبي بعد صدور قرار المحكمة الأوروبية الذي اعتبر “اقليم الصحراء الغربية خارج سيادة المملكة المغربية”، ثم إصرار الأفارقة على مشاركة الجمهورية العربية الصحراوية في القمة الخامسة بين الإتحادين دون أن يصدر أي احتجاج من الطرف الأوروبي.

ويظهر من التصريحات الصادرة عن الطرفين أن قيادة البوليساريو تبدو أكثر ارتياحا واستجابة لدعوات المبعوث الأممي لاستئناف المفاوضات من دون قيدٍ أو شرط، فيما وُضعت الدبلوماسية المغربية أمام امتحان عسير سوف يقودها إلى واحد من الخيارين: إما الامتثال لدعوة الأمين العام وقرارات مجلس الأمن بمضمونها الداعم حتى الآن لخيار الاستفتاء كنهاية لمسار المفاوضات، أو الدخول في مواجهة مفتوحة مع الأمم المتحدة لا يمتلك المغرب لها حلفاء كثر، مع ظهور تهديدٍ حقيقي بعودة انفجار الصراع المسلح على خلفية المناوشات داخل الشريط العازل بمنطقة الكركرات.

غير أن أكثر ما يُحرج المغرب اليوم هو تجديد حضور الاتحاد الإفريقي في الملف بوصفه نزاعا بين بلدين عضوين في الإتحاد لم يعُد بوسع الأمم المتحدة ولا الاتحاد الأوروبي تجاهله، مع تعاظم دوره في تسوية النزاعات بالقارة، وتعاونه مع الأمم المتحدة في تأطيرها سياسيا وأمنيا في منطقة مثخنة بالأزمة الليبية المفتوحة، وبأزمة مالي ودول الساحل.

مقالات ذات صلة

  • صويلح.. "غرور" في محله!

    من حقّ الممثل الكوميدي المعروف صالح أوقروت أن يقول للجميع "رمضان سامط بلا بيا" فغيابه ظهر جلّيا في الأيام الأولى للشهر الفضيل، كما أن معظم…

    • 4978
    • 6
  • ملايين الطلبة.. والثورة الرابعة!

    بحق، أعدادُ التلاميذ والطَّلبة في بلادنا يتزايد يوما يعد يوم. ملايين في المدارس والثانويات وقريبا الملايين في الجامعات! بحق هو عددٌ هائل يُمكِنه أن يُصبِح…

    • 273
    • 1
17 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Benaissa

    كنت أتمنى أن تهتم الصحافة أولا بهموم بلدنا الداخلية ، لأني لم أرى صفحة طويلة مثل هذه تكتب عن قضايا و مشاكل الشعب الجزائري وكأن الصحراء الغربية تهمنا.

  • wach dakhlk

    wach dekhlak ?!!!

  • BESS Mad

    بلغ انتشاء المغرب الذروة وهو يحوز على منصب في لجنة من بين مهامها حل الصراعات الحدودية بين الدول الإفريقية . فكيف للمملكة أن تكون خصما وحكما في آن واحد .

  • نصيرة/بومرداس

    ما الذي يريده مخزن الكيف والمخذرات؟

  • العباسي

    الدرس لناس الواعيين المتفهمين من يعترفون باغلاطهم ليس لعربيد يمتحن اللهف و السرقه والسلاح و العنف للاستحواد على ما في يد الناس وهل الدرس يفيد في من يتاجر في المحذرات و الدعاره لا اضن لا حبيبنا

  • بوعلام

    عنصر مهم او هو الاهم في هذه المعادلة ذات عدة مجاهيل ، الا و هو الحقد المتجذر لفرنسا على الجزائر ما يدفعها بصفتها عضو في مجلس الامن يمتلك حق الفتو ، الى عرقلة كل حل ترى فيه ارتياح الجزائر و ليس حبا في المحتل طبعا. فلو كان هذا النزاع في اي مكان اخر من العالم لتمت تسويته في حينه طبقا للشرعية الدولية. لذا ما لم ترضخ فرنسا و تغير وقفها من هذا اللف فان كلمتها مع الاسف مسموعة و لها وزن في مجلس الامن ، فستسمر المعاناة الى ما لا نهاية.

  • bourfis

    au lieu de s´interesser au Sahahra Occidentale ,preservez Monsieur votre Ennergie ,pour notre Societe algerienne qui s´efondre de plus en plus..

  • العباسي

    لا تستحي بمخربيتك قضية الصحراء تهمنا كما كانت قضيتنا بلامس تهم القريب و البعيد

  • abdelkader

    نعم الصحراء الغربية تهمنا لأنها امتداد استراتيجي لنا ولأن العائلة الملكية المغربية من صفتها الغدر والخيانة منذ زمن مقاومة الأمير عبد القادر للعدو الفرنسي الصليبي مرورا بالوشاوية بآيت أحمد وأحمد بن بله وبوضياف ..رحمهم الله على متن الطائرة التي حولت من المغرب إلى الجزائر ، ثم طعننا في الظهر ومحاولة ضم بشار وتندوف للمغرب سنة 1963م ، فلنكن حذرين فإن العائلة الملكية الصهيونية تعمل على تدمير الجزائر بمعية فرنسا وإسرائيل !!! وصدق من قال : سِرْ يَمينًا وشِمالاً وَاحْذرِ*** إن المغاربة كالكلاب تَغْدرِ

  • أوسمعال سي براهيم

    السلام الله عليكم ورحمته وبركاته،أخي لو تمعنت في الأمر لوجت أن هذه من تلك ، من رونقى في أسيا إلى الأطلس الموريتاني ومن شمال الجزائر الى جنوب إفريقيا،كلنا في هم استغلال المستدمر لنا سواء،والجزائريون يرفضون التوسع في خدمة هذا المستدمر على حساب إخوة أوجيران لنا حاول أن تفهم أكثر وذلك في صالح الجميع .

  • أوسمعال سي براهيم

    سلام الله عليكم ورحمته وبركاته، حكومات أنظمتنا المستبدة ضيعيت حقوق مواطنيها لاستدامة مصالحهم الخاصة المعنوية والماديةبينما حكومات مختلف الدول اليمقراطية يتوقف استقرارها على نمو مصالح رعياها ورفاهم الاقتصادي والاجتماعي والثقافي، ممايجعلها تتنافس وتبدع سياسيا واقتصاديا لتحقيق رضا مواطنيها خارج النمط التقليدي المبني على التوسع الاقليمي بتحفيز الشراكة والتعاون والتكامل وهو حال الاتحاد الاروبي،

  • إلى رقم 1

    رغم كل المشاكل الجزائر دولة مباديء وأولها مساندة الشعوب في تقرير مصيرها، ولا أظنك جزائري بتاتا أنت مخزني ينتحل شخصية جزائري ففضحك الله، أنت من الجيش الإلكتروني المخزني الذي تم تأسيسه للرد على “خصوم” وحدتكم الترابية كما تدعون ومهمتك خاصة سب وشتم وتسفيه الجزائر ولكن الجزائر تفوتكم أنها ذات قرار سيادي بينما أنتم تأتيكم الأوامر من أبو ظبي والرياض وخاصة باريس، مع أن الأمر سهل جدا وهو إعطاء الكلمة للشعب الصحراوي وتركه يقرر مصيره بحرية، أنتم منعتم حتى مبعوث الأمم المتحدة من زيارة العيون والسؤال لماذا؟

  • 0

    فرنسا تعرف الحقائق رغم ان مصالحها مع الجزائر اكثر من المغرب

  • محمد

    ومادا تريد حكومه الشياطين الدي اركعوا الشعب المغوار الدي كان يحسب له كل حساب اما اليوم فالحكومة سرقت كل شيء ولم يبقى اماها سوى بيع المؤسسات وربيع سياتي على سحق كل شيء ام فرنسا التي كانت عدوة بالامس فانها هي مخرجكم الوحيد و سيتيح لها بعد صبر هم لانتقام للرهبان وتفجيرات باريس من طرف حكام الجزائر اللدين فرخوا الارهاب فقتلوا في كل من افريقيا وفي تنكيل جثث جزائريين ابطال اللدين صوطوا ضد النضام الفاسد وتفجيرات باريس اادن يا عباسي لم يبقى لك الا الفرجة على القتلة اصحابك تحيى الضباط الاحرار والشهداء

  • العربي

    لا يهمنا كمغاربة لا منظمات و لا لا رأي الجزائر في موضوع الصحراء. الصحراء مغربية رغم أنفكم و من فكر في أخذها منا فليجرأ. ما واجهنا كلابكم المرتزقة إلا مراعاة لقراباتهم بيننا لأن أهاليهم المغاربة الأحرار ما زالو بالمغرب. أما إذا قامت الحرب فسيتمنى المرتزقة و من يحالفهم الموت و لن يجدوه.

  • رد على العبري

    الصحراء محتلة وأتحداك أن تأتي بخريطة المغرب الرسمية لدى الأمم المتحدة المعترف بها دوليا الصحراء الغربية تريدنا ضمها بالسيف والقهر كما تفعل إسرائيل بالضفة الغربية تماما

  • نبيل

    حرب الرمال هو صراع مسلح وحرب اندلعت بين المغرب والجزائر في أكتوبر من عام 1963