-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
التحقيق لا يزال متواصلا مع المتهمين

الدرك يوقف 6 أشخاص مشتبه فيهم بإشعال الحرائق ببجاية وعنابة

ع. تڤمونت / عـصام بن منية
  • 1986
  • 1
الدرك يوقف 6 أشخاص مشتبه فيهم بإشعال الحرائق ببجاية وعنابة
أرشيف

كشفت محافظة الغابات لولاية بجاية، عن توقيف 5 أشخاص من قبل عناصر الدرك الوطني بغابات تيشي شرق بجاية، يشتبه بتورطهم في إشعال الحرائق بغابات المنطقة والغابات المجاورة، وأن التحقيق لا يزال متواصلا مع المشتبه فيهم. وشهدت ولاية بجاية سلسلة من الحرائق المهولة التي خلفت دمارا كبيرا في الثروة الغابية، من دون الحديث عن الرعب الذي عاشه سكان مختلف مناطق الولاية جراء هذه الحرائق المشبوهة.
وعاشت ولاية بجاية، جحيما حقيقيا طوال اليومين الفارطين، جراء سلسلة الحرائق المهولة التي شبت بمختلف مناطق الولاية والتي خلفت وراءها دمارا شاملا بعد ما تحول كل ما هو أخضر إلى رماد، فبعدما أعلنت بلدية أوقاس شرق الولاية الحداد عقب تسجيل أول ضحية لهذه الحرائق، ويتعلق الأمر بشاب يبلغ من العمر 40 سنة، كان بصدد مساعدة السكان من أجل إطفاء الحريق المهول الذي اندلع بمنطقة “أنسا” وذلك قبل سقوط جذع شجرة عليه، حيث تم نقل الضحية على جناح السرعة إلى مستشفى المنطقة أين لفظ أنفاسه الأخيرة.
واندلع 67 حريقا بمختلف مناطق ولاية بجاية – تقول إحصائيات الحماية المدنية – وقد تم إخماد والسيطرة على 55 منها، في حين لا يزال 12 حريقا مشتعلا إلى حد كتابة هذه الأسطر منها 9 مهولة شبت بكل من غابات أدكار الشاسعة وبوخليفة وإغيل البرج والقصر وتاسكريوت وتيشي وملبو وغيرها، حيث تم تجنيد كل الإمكانات من أجل احتواء الحرائق رغم صعوبة المهمة جراء التضاريس الوعرة التي تتميز بها غابات الولاية.
وقد تدخل الثلاثاء، أفراد الجيش الوطني الشعبي إلى جانب الدرك الوطني والشرطة الذين قدموا يد العون لأعوان الحماية المدنية ومحافظة الغابات وكذا المواطنين، من أجل إخماد الحرائق المندلعة كما كان الحال بأعالي مدينة بجاية، ولسوء الحظ فقد حولت النيران المندلعة الغطاء الغابي الذي كانت تزخر به “يما ڤورايا” إلى رماد، إذ لم يبق من غطائها الأخضر سوى الحجر في مشاهد يندى لها الجبين، وهي نفس مشاهد الدمار المؤلمة التي عاشها سكان نحو 20 بلدية بإقليم الولاية على غرار بجاية وأوقاس وأدكار والقصر وآيث اسماعيل وتوجة وتيزي نبربر وتاسكريوث وتيشي وملبو ودرڤينة وغيرها وذلك في انتظار جرد مخلفات هذه الحرائق مع الإشارة إلى انقطاع التيار الكهربائي بالعديد من المناطق.

تفعيل مخطط مكافحة الحرائق بالولاية
ضبط شخص متلبسا بإضرام النار في عنابة

كشفت مصادر متطابقة للشروق، بأن فرقة الدرك الوطني بسرايدي في ولاية عنابة، قد تمكنت نهار الثلاثاء، من توقيف شخص ضبط متلبسا بإضرام النار بمنطقة الردمة ببلدية سرايدي، وقد تم تحويله إلى مقر فرقة الدرك الوطني، أين لازالت التحقيقات متواصلة معه لكشف الأسباب التي دفعته على الإقدام على إضرام النيران في المنطقة الغابية.
وكانت ولاية عنابة قد شهدت منذ نهار الثلاثاء، اندلاع سلسلة من الحرائق، منها ثمانية حرائق بغابات سرايدي، وبوقنطاس والعلمة وبرحال وعين الباردة على الحدود مع ولاية قالمة، حيث تدخلت وحدات الحماية المدنية لإخماد النيران التي اشتعلت في أوقات متقاربة بكل من غابة المخالفة ببلدية العلمة وببئر المرجة ببلدية الشرفة، بالإضافة إلى حريق آخر ببلدية عين الباردة، ما دفع بالسلطات المحلية إلى تفعيل مخطط مكافحة الحرائق، الذي تشارك فيه العديد من المديريات التنفيذية على غرار مديرية الأشغال العمومية ومحافظة الغابات والحماية المدنية والبلديات وغيرها من المصالح الأخرى، التي تدخلت وحداتها في غابات سرايدي، لمحاصرة ألسنة اللهب، وتمكنت من إخمادها، وإنقاذ تلك الغابات التي تزخر بها المنطقة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • احمد

    اعاده عقوبه الاعدام اصبحت ضروره اكثر من اي وقت آخر