-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
400 ألف جزائري يعانون منه

الزهايمر يهدّد المسنين المصابين بأمراض مزمنة من دون علاج

وهيبة سليماني
  • 473
  • 0
الزهايمر يهدّد المسنين المصابين بأمراض مزمنة من دون علاج

قال البروفيسور سيد أحمد بن بشير، طبيب ممارس ملحق بمستشفيات في باريس، مختص في أمراض الشيخوخة، في تصريح لـ”الشروق”، إنّ مرض الزهايمر، يتطوّر في الجزائر ويهدّد فئة واسعة من المسنين، وذلك بسبب أمراض السكري والضغط الدموي، التي لا يتابع المصابون بها، نصائح الطبيب ولا مواقيت تناول الدواء.

وأكّد المختص أنّ الزّهايمر، يصيب أيضا بعض من لهم أمراض مزمنة ولا يعالجونها، حيث قدر وجود 400 ألف جزائري يعاني من الزهايمر أغلبهم يتجاوزون 80 سنة، مشيرا إلى أنّ هذا المرض لا يمكن علاجه ولكن الحل في تأخير تطوره بسرعة من خلال ممارسة الرياضة والغذاء الجيد، والكشف عنه مبكرا وتناول أدوية خاصة، حيث يستطيع المريض أن يربح مدة 10 سنوات في بعض الأحيان قبل حالة النسيان التام.

ويرى البروفيسور بن بشير، ضرورة وضع مخطط وطني لتشخيص الحالة الأولية للزهايمر، وعلاج هذا المرض في بدايته، موضحا أن المسنين الذين يصابون به، في غالب الأحيان لا يجدون الرعاية الكافية، ولا مراكز لمتابعتهم، ما يجعل الزهايمر هاجسا يخيف كبار السن.

ودعا المختص كل من لهم أعراض نسيان متكرّر التقدم إلى المختصين للكشف المبكر عن إمكانية الإصابة بالزهايمر، خاصة حسبه، أنّ نسبة كبيرة من المسنين، يعانون أمراضا مزمنة كالسكري والضغط الدموي، وهو مؤشر خطير ينذر بارتفاع عدد الإصابات بالزهايمر في الجزائر.

وقال البروفيسور سيد احمد بن بشير، طبيب ممارس ملحق بمستشفيات في باريس، إن المصابين بالضغط الدموي الذين يتعرضون من حين إلى آخر لارتفاع مفاجئ للضغط، وبدرجة عالية، عليهم بالفحص من حين إلى آخر لتشخيص أعراض الزهايمر لديهم.

وفي السياق، أكدت المختصة في علم الاجتماع والدراسات المعنية بالشيخوخة، صليحة بوماجن، على ضرورة فتح هياكل صحية لرعاية المسنين، وتكوين مساعدين اجتماعيين، لرعاية كبار السن وخاصة المصابين بأمراض مثل الزهايمر.

وقالت إن الرياضة العقلية مفيدة للمسنين، قصد تفادي إصابتهم بالزهايمر، حيث تصبح النوادي الخاصة بفئة المتقاعدين، وكبار السن عموما، مهمة أين يتم المطالعة والقراءة بصفة دائمة أو لعب الشطرنج، و”الدومينو”، وغيرها من ألعاب محفزة للتفكير والتركيز.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!