-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

السفيرة الأمريكية بالنيجر تقدّم أوراق اعتمادها

ماجيد صرّاح
  • 910
  • 0
السفيرة الأمريكية بالنيجر تقدّم أوراق اعتمادها
وكالة الأنباء النيجيرية
تسلم وزير الشؤون الخارجية والتعاون والنيجيريين بالخارج، بكاري ياو سانغاري، عشية يوم أمس، السبت 2 ديسمبر، نسخة من أوراق اعتماد سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية المعتمدة لدى النيجر، كاثلين أ. فيتزجيبون.

تسلّم وزير الشؤون الخارجية والتعاون والنيجيريين بالخارج، بكاري ياو سانغاري، عشية يوم أمس، السبت 2 ديسمبر، نسخة من أوراق اعتماد سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية المعتمدة لدى النيجر، كاثلين أ. فيتزجيبون.

وتتولى كاثلين أ. فيتزجيبون منصبها في النيجر كسفيرة فوق العادة ومفوضة للولايات المتحدة الأمريكية لدى النيجر. وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون والنيجيريين بالخارج، بكاري ياو سانغاري، “إنه يشعر بالرضا لأن هذا يثبت أن الشركاء يعودون وهذا يمثل عودة النيجر إلى الساحة الدولية”.

وقد وافق الكونغرس الأمريكي، على تعيين كاثلين أ. فيتزجيبون كسفيرة فوق العادة ومفوضة للولايات الأمريكية لدى جمهورية النيجر بتاريخ 27 جويلية 2023. فيتزجيبون هي عضو مهني في السلك الديبلوماسي الأمريكي، وقد سبق لها وأن شغلت منصب نائب رئيس البعثة في سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في أبوجا بنيجيريا.

وأثناء وصول السفيرة الأمريكية للنيجر، يوم 19 أوت الماضي، قالت آنذاك وزارة الخارجية الأمريكية في بيان “لن تقدم السفيرة فيتزغيبون أوراق اعتمادها بشكل رسمي بالنظر إلى الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد، ولن يحدث وصولها أي تغيير في موقفنا السياسي، إلا أنه يلبي الحاجة إلى قيادة رفيعة المستوى لبعثتنا في هذه الفترة المليئة بالتحديات.”

وزير الشؤون الخارجية والتعاون والنيجيريين بالخارج، بكاري ياو سانغاري، قال أيضا عقب تسلمه أوراق اعتماد كاثلين أ. فيتزجيبون “إننا نستخدم كل الوسائل المتاحة لنا لضمان عودة شركائنا والحصول على الثقة في حكومتنا وفهم وضعنا مع الاتفاق على مساعدة النيجر في حل مشكلتها الداخلية البحتة، ولكن ليس من خلال فرض الحلول”.

الوزير النيجيري قال أن الولايات المتحدة تفهمت الوضع “وهذا ما يثبت وجود السفير اليوم مع النسخة المصورة من خطاب اعتماده وسيقدم قريبا كتاب الاعتماد إلى رئيس الدولة”.

للتذكير فقد قام قائد الحرس الرئاسي في النيجر الجنرال عبد الرحمان تشياني، يوم 26 جويلية الماضي، باعتقال الرئيس بازوم وعدد من المسؤولين، ليعلن بعد ذلك سيطرة الجيش على حكم البلاد. وأعلن نفسه رئيسا لـ”المجلس الوطني لحماية الوطن” الحاكم في النيجر، يوم 28 جويلية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!