الأحد 25 أكتوبر 2020 م, الموافق لـ 08 ربيع الأول 1442 هـ آخر تحديث 22:28
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

نزيه برمضان

دعا نزيه برمضان، مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالحركة الجمعوية والجالية بالخارج، ممثلي المجتمع المدني والجمعيات الوطنية للمشاركة في بناء الجزائر الجديدة ومكافحة الفساد، مشيرا إلى أنه مكلف شخصيا من قبل الرئيس من أجل نقل انشغالات المجتمع المدني عبر كافة التراب الوطني.

وقال برمضان، السبت، خلال اللقاء الذي جمعه بفعاليات المجتمع المدني بجامعة باب الزوار، بحضور والي العاصمة، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون أعطى أهمية بالغة للمجتمع المدني، داعيا إلى تجند أبناء المجتمع لمجابهة تفشي جائحة كورونا في البلاد، ولذلك وجب توفير كافة التسهيلات والدعم للحركة الجمعوية للقيام بهذه المهمة التي تندرج في إطار التكافل الاجتماعي .

وأوضح بن رمضان في كلمته أنه مكلف من قبل رئيس الجمهورية للتنقل إلى جميع ولايات الوطن بهدف نقل انشغالاتهم وقال “العمل لن يكون وراء المكاتب”، مشيرا إلى ضرورة إشراك المجتمع المدني في مكافحة الفساد، مثمنا الدور الذي يقوم به المرصد الوطني للمجتمع المدني، مؤكدا أن “إنشاء هذا المرصد سيحدد من خلال قانون عضوي”.

وأكد المتحدث أن مؤسسات الدولة تقوم بدورها ولديها برنامج عمل على المدى القريب والمتوسط لتفعيل االشراكة ما بين فعاليات المجتمع المدني ومؤسسات الدولة، مشيرا إلى أن هذه الإستراتيجية ستحقق الكثير من النتائج لصالح البلاد، وكذا المواطن في حياته اليومية.

الفساد المجتمع المدني نزيه برمضان

مقالات ذات صلة

  • خلال زيارة إلى الناحية العسكرية ببشار.. الفريق شنقريحة يؤكد:

    تحضير جدّي للاستفتاء على الدستور.. وهو مرحلة هامة للجزائر

    أكد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق سعيد شنقريحة، ببشار، أن الاستفتاء الشعبي على تعديل الدستور هو "مرحلة هامة سيواصل الشعب الجزائري قطعها بكل عزيمة…

    • 460
    • 1
  • مواطنون ونقابيون يستقبلونها بالورود 

    والي وهران يهين معلمة أمام تلاميذها 

    تركت حادثة نهر والي وهران، أستاذة تدرّس بابتدائية الحكيم بن زرجب بكاستور في وهران، أمام عدسات الكاميرا والوفد المرافق للمسؤول الأول عن الولاية حالة سخط…

    • 7484
    • 0
600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جحا

    ياو روح تلعب الشعب ماهوش سامع بيك نريد شرعية المسؤول

  • نمام

    مجتمع مدني لم يشهد تغييرا كان داعما لعهدات رجل دمر البلاد سياسيا و اقتصاديا ولم يحاكم لانه ان حكم سيحاكم بقانون هو واضعه ويحميه وبدات سلطتةمع حلفائها بما فيها مجتمعه المدني يستوعب الصدمة ويتحرك ويستنسخون شكل الحكم نفسه بواجهة جديدة ربما كنا جاهلين بحراكنا بحكم الواقع ولكننا لن نتوه كل الطريق خرجنا من اجل تغيير واذا به ترقيع من اجل حرية وعدالةو ديمقرطية وطالما لم نحقق رغبتنا فلنستمر هؤلاء سيظل شغلهم الشاغل و الاوحد الانتقام واليوم تكتلاتهم تبدي استعدادا نفس الاحزاب ما زالت السلطة ترغب في خدمتها وجمعيات كمامات من صنع محلي قابلة للاستعمال ولذا علينا تصور الثمن الذي سندفعه في حال استمرارهم

  • بخدة بخدة

    ماسر كل هذا الاهتمام بالحركة الجمعوية؟اهو تسخين البنديرللاستفتاء،أم تدوير الاهتمام إليهم والتخلي عن الأحزاب؟

close
close