الجمعة 23 أوت 2019 م, الموافق لـ 22 ذو الحجة 1440 هـ آخر تحديث 10:33
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
رويترز

مهاجرون ينظرون بينما تخلي الشرطة الفرنسية مخيماً لهم في باريس يوم الثلاثاء 29 جانفي 2019

أجلت الشرطة الفرنسية 300 مهاجر من مخيم مؤقت للاجئين بجوار محطة بورت دو لاشابال لقطارات الأنفاق في شمال العاصمة باريس، الثلاثاء، ونقلتهم إلى ملاجئ رسمية في مناطق أخرى بالمدينة.

وكان المهاجرون يعيشون في خيام تحت جسر مجاور لطريق دائري يحيط بأحياء المدينة العشرين، ووافقوا على نقلهم.

وحزم المهاجرون، وأغلبهم من إفريقيا وأفغانستان، خيامهم وأمتعتهم قبل ركوب حافلات.

وقال برونو أندريه وهو مسؤول محلي: “سيخضعون لفحص طبي وبعدها سننظر في وضعهم الإداري، وبحسب حقوقهم سيتم إرسالهم إلى مراكز”.

وقامت فرنسا مراراً بإخلاء مخيمات للمهاجرين في باريس وعلى طول ساحلها الشمالي.

وفي أواخر أكتوبر عام 2016، أزالت فرنسا مخيماً للمهاجرين مترامي الأطراف خارج ميناء كاليه، كان بمثابة نقطة انطلاق للاجئين الذين يسعون إلى دخول بريطانيا من خلال الاختباء في شاحنات وقطارات وعبارات.

وارتفعت أعداد الهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى بريطانيا بقدر كبير العام الماضي مقارنة بعام 2017، لكن عددهم لا يزال صغيراً مقارنة بأولئك الذين يحاولون الوصول إلى بلدان الاتحاد الأوروبي عبر البحر المتوسط انطلاقاً من شمال إفريقيا وتركيا.

وتقول السلطات الفرنسية، إنها تتبع نهجاً صارماً لإثناء المهاجرين عن العودة إلى الساحل الشمالي.

وتواجه أوروبا أزمة مهاجرين منذ عام 2015 بعد اندلاع الصراع في ليبيا وسوريا، وحاول أكثر من مليون شخص من إفريقيا والشرق الأوسط الوصول إلى القارة عبر تركيا أو البحر.

https://goo.gl/w8nxRC
الشرطة الفرنسية باريس مهاجرون

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close