الجمعة 14 أوت 2020 م, الموافق لـ 24 ذو الحجة 1441 هـ آخر تحديث 17:19
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق

الشرف العربي المستباح بين الصهيونية والصفوية والطورانية

أرشيف
  • ---
  • 25

إذا كانت إيران تتبجح باحتلالها لأربع عواصم عربية، فإنَّ غريمتها التاريخية تركيا الطورانية، قد حق لها الادِّعاء في الحد الأدنى بوضع اليد على عاصمتين عربيتين، وُضعتا تحت الحماية: الدوحة وطرابلس الغرب، وقد تنافس غريمتها بادِّعاء الحق في نصرة “الإخوان” حيثما وُجدوا، كما تدّعي إيران نصرة الأقليات الشيعية حيثما وُجدت. سلوكٌ توسعي يذكّرنا بادّعاء النازية نصرة الأقليات الجرمانية حيثما وجدت.

نصيبٌ كبير من هذه الاستباحة للشرف العربي، ولأمنه القومي، تتحمله الدولُ والشعوب العربية التي عادت في غالبيتها إلى ما كانت عليه قبل أن يعزها الإسلام، تتعامل مع محيطها كما كانت تتعامل إمارتا: “الغساسنة” الأزدية اليمينية كقوة عميلة للإمبراطورية البيزنطية، و”المناذرة” اللخمية التي حكمت جزءا من العراق تحت عباءة الإمبراطورية الفارسية، يتاجران بمصالح وشرف بقية قبائل العرب الفاقدة للرؤية وللمصير.

التقاعس العربي، وخيانة كثير من الدول العربية للشعب العراقي، والتآمر على نظام صدام حسين، هو الذي سهّل الاحتلال الأمريكي قبل أن يورث العراق لإيران على طبق من ذهب، ومعه فسحة للتمدّد شمالا في الشام، وجنوبا في اليمن، كما كان للدول العربية دورٌ بارز في التآمر على ليبيا ودعم حلف النيتو في إسقاط نظام الجماهرية، قبل أن يسلّم ليبيا لحربٍ أهلية مستدامة، مهدت لهذا التدخل العسكري التركي الذي لا يقلّ استفزازا للشعوب العربية عما لحق بهم من النسخة الحديثة للدولة الفارسية الصفوية.

وكما ادّعت النخبة العراقية المعارضة التي حُملت على ظهر الدبابة الأمريكية أنه: ينبغي لأشقائهم العرب أن  يعذروهم في استنجادهم بالأمريكان، ثم بالإيرانيين لإسقاط نظام شمولي، ثم لقهر وترويض مقاومة اتهمت بالإرهاب، ووصفت بالدواعش، فإن الأشقاء من النخب الليبية التي أسقطت نظام القذافي بمعاول حلف النيتو، يقولون اليوم لأشقائهم في المغرب العربي: “اعذرونا في استنجادنا بالدولة التركية لردع “التحالف العربي الأوروبي الروسي” الحاضن لجماعة حفتر، فيما يدّعي الطرف الآخر بشرق ليبيا أنه: كان مضطرا للاستقواء بمصر والأمارات ومجموعات “مرتزقة فاغنر” لتحرير العاصمة الليبية من الميليشيات والجماعات الإرهابية.

والحصيلة هي كما نرى اليوم على الأرض، بداية تقسيم فعلي على الأرض، عند منطقة سيرت بالقرب من رأس لانوف، حيث شيّد الاحتلال الإيطالي قوس “الإخوة فيليني” ليشطر ليبيا إلى شرقية وغربية، كان الاحتلال الإيطالي قد استحلبه من واقعة تاريخية تعود إلى أكثر من 2500 سنة، حين كانت ليبيا موطن تنازع بين الفينيقيين في قرطاج، والحضور اليوناني بمصر، وقد توقفت اليوم القوات المدعومة من تركيا عند هذا الخط الفاصل، في انتظار ما ستُفضي إليه مفاوضات تقسيم النفوذ بين الأمريكان والروس.

بجرة قلم، أخرِج أغلب اللاعبين الذي غذوا الحرب الأهلية منذ 2011، وذهبت جهودهم واستثماراتهم أدراج الرياح، وبقي الروس والثنائي الأمريكي التركي لاحتساب القسمة، مع أفق قاتل لليبيا، في حال تعذر حصول الاتفاق على اقتسام المغانم، لأن الروس الذين عملوا خلف الستار، لن يسمحوا لأردوغان بالاستثمار في إخفاقات قوات حفتر للتقرّب بانتصاراته زلفى من الراعي الأمريكي.

في هذه المواجهة المفتوحة على المجهول، سوف يكون الخاسر الأكبر: الشعب الليبي المهدد بجولةٍ جديدة من استدامة الحرب الأهلية وربما بداية التقسيم، ودول الجوار (مصر وتونس والجزائر) المهددة بواحدة من الآفتين: صوملة مستدامة لليبيا، تستقطب فلول الإرهابيين من أصقاع الأرض، أو تقسيم يستبيح شرق ليبيا لقواعد روسية، وغربها لقواعد جديدة لحلف النيتو.

وما يثبت الآن على الأرض عسكريا وسياسيا، يكون قد أخرج دول الجوار نهائيا من اللعبة، حتى مع تجدّد المبادرات من مصر ومن دول المغرب العربية في الوقت بدل الضائع، ولن يكون بوسع مصر أو الجزائر تدارك ما فاتهما من فرص للتكفل بالملف الليبي ومنع تدويله، مع سلوكهما المتهيّب، الذي حمل مصر على المقاولة من الباطن لـ”الجنون الإماراتي”، وكبَّل إرادة القيادة الجزائرية بوهم دعم الشرعية الدولية التي لم تُعرها لا تركيا، ولا الإمارات، ولا فرنسا وإيطاليا، ولا الروس أي اعتبار، وسوف يدفع البَلدان ثمنا غاليا لهذا التساهل مع العبث الدولي بأمنهما القومي، وقد كان بوسعهما، مع قدر من الجرأة والتجاوز على الخلافات، تسوية الأزمة الليبية إما سياسيا أو عسكريا، مع وجود غطاءٍ دولي أو من دونه.

موازنات

مقالات ذات صلة

  • حرب بلا حرب!

    جملة واحدة خرجت من "قلب" الكيان الصهيوني، منذ انفجار مرفأ بيروت، اختصرت "الحرب" الدائرة حاليا في هذه المدينة المزركشة، التي لا تكاد تشفى من "وباء"…

    • 492
    • 0
  • خطورة وخلفيات تخويف الكفاءات الوطنية..

    أخطر ما نُواجِه اليوم على صعيد الحرب النفسية المُسلَّطة على بلادنا هو إخافة الكفاءات الوطنية النزيهة في مختلف المستويات، والخلط بينها وبين اللوبيهات المالية والقوى…

    • 1019
    • 4
600

25 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • zak

    فعلا استاذ فالجزائر و مصر لعبتا في الوقت البدل الضائع مع تزايد تدخل الاطراف الاخرى اعتقد انهما الان امام فرصة اخرى لحل الازمة الليبية فالامارات و الخليج ادركو خسارتهم في ليبيا و مصر وجدت نفسها في فك كماشة خصوصا مع ازمة سد النهضة في الجنوب فلديهما من العلاقات الدبلوماسية و الاستراتيجية مايمكنهما من خلط الاوراق في الطاولة و تولي مهمة التوزيع

  • احمد

    روعة اللهم انصر الاسلام والمسلمين

  • كريم

    الله ينصر النزهاء والأنقياء والمجتهدين والخيرين والانسانيين وفاعلوا الخير ………………………. الخ بغض النظر عن الوانهم وعقائهم ولغاتهم وجنسياتهم وتاريخهم وطول قاماتهم وجنسهم ………………… الخ ثم لو نزل شخصين أحدهما مسلم والاخر غير مسلم للسباحة في البحر وفاجأتهما أمواج عاتية . فمن ينجو منهما ? المسلم أو غير المسلم . طبعا الجواب : هو من يتقن السباحة

  • أحمد مكرر

    للمعلق 2 : الله مع من يخدم عباده وأبنائه بل البشرية جمعاء بأي طريقة كانت وليس مع من يهددها ويستعبدها ويجردها من حريتها ويفرض عليها قانونالغاب …الخ

  • aviros

    الشرف العربي المستباح بين الصهيونية والصفوية والطورانية …. الشرف العربي مستباح من قبل العرب قبل غيرهم والدليل أن العرب يشاركون في تخريب سوريا وليبيا والعرب هم من يقتلون في اليمن والعرب رحبوا بالغزو الامريكي للعراق والعرب خانوا فلسطين …….بل العرب خانوا حتى بلدانهم وشعوبهم

  • TADAZ TABRAZ

    لأحمد المعلق 2 : روعة اللهم انصر الاسلام والمسلمين … لو أن الدعاء يلبي الأمنيات لسبق المسلمين الروس و الأمريكان الى الفضاء ولتحررت فلسطين منذ 70 سنة لسبب أن مليار ونصف مسلم يدعون لها بذلك لكن دون جدوى ولو أن الدعاء يلبي الأمنيات لما بقي المستعمر الفرنسي في الجزائر 132 حيث يدعوا له أجدانا بالهلاك والفناء ومغادرة الجزائر لكنه المستعمر بقي كما كان الى أن رفع ضده السلاح … الخ

  • ALMANZOR

    تركيا و من ورائها الناتو على حدود الجزائر!!!
    إلى كل ثائر في سبيل الحرية و الديمقراطية والهوية : لن تتعدى كونك حجة لحلفاء روسيا لدخولهم الجزائر.
    إلى كل سياسي انتهازي، دكتاتور، متسلط و متشبث بالكرسي : لن تتعدى كونك حجة لدول الناتولدخولها الجزائر.
    لو دخلت إحدى الطائفتين الجزائر فأنتم كلكم مسؤولون، من طغى و تجبر و عاث في البلد فسادا باسم النظام، و من انشق و دعى إلى الفتنة و الخراب باسم الحرية.

  • TADAZ TABRAZ

    للمعلق 2 : ……….. اللهم انصر الاسلام والمسلمين … لو أن الدعاء يلبي الأمنيات لسبق المسلمين الروس و الأمريكان الى الفضاء ولتحررت فلسطين منذ 70 سنة لسبب أن مليار ونصف مسلم يدعون لها بذلك لكن دون جدوى ولو أن الدعاء يلبي الأمنيات لما بقي المستعمر الفرنسي في الجزائر 132 حيث يدعوا له أجدانا بالهلاك والفناء ومغادرة الجزائر لكنه المستعمر بقي كما كان الى أن رفع ضده السلاح … الخ

  • جلال

    – القبائل العربية المنتشرة اليوم من المحيط إلي الخليج لا تخلو عاصمة عربية من أمير خليع ضليل ذهبت بعقله وكرامته بريق البتر ودولارات حتى عاد لا يرجو شيئا سوي الضمانات لاستمرارية عرشه النفطي المضمخ بالذل والأستهانه نراهم يبحثون عن الأمن والطمـأنينة لدي حليف عدوهم ويستنجدون منه الضمانات
    والشاعر يقول
    فان من يستنصح الأعادي يردوه بالغش والفساد

  • دراكادوس

    من يريد التباكي على العرب فلا يتكلم بلساننا ، و من اراد الحديث عن الجزائر فلا يسقط عليه أحوال المشرق…كفوا عن البكاء و تدبيج المراثي و الإدعاء العالم متآمر علينا ، لا علاقة لنا بتراجيديا العرب و لسنا مصابين بالتوحد الهوياتي و لا نعتبر العالم عدوا لنا ، نحن لم ننتج في تاريخنا شعراء بكائين و خنساوات و لن نفعل ،ان كان حال العرب لا يسر مند قرون فاما انهم امة ملعونة او ان الشر نابع منهم، نرفض استيراد الشؤم العربي و ثقافة الانهزام و الشكوى،ثم اننا لسنا عربا لنعادي العجم و لسنا بدوا لنعادي الحضارة و لسنا قومجيين باعة شعارات لنعادي اخوتنا في الانسانية .

  • عقبة بن نافع

    قام نشطاء خليجيون بالتغريد تحت “هاشتاغ” “المغرب العربي بربر” في إشارة منهم إلى سكان دول شمال إفريقيا ليسوا عربا، وأن العرب هم سكان الجزيرة العربية فقط في المشرق ” لكن نشطاء الدول المغاربية ردوا عليهم بأنهم فخورين بأصولهم الأمازيغية التي سطرت بطولات كبيرة في نصرة الدين الإسلامي .

  • Dragados

    امتنا هي الجزائر و زمننا هو الحاضر و اسلافنا هم الأمازيغ ، امتنا الجزائرية الحاضرة لها ما يكفي من الامكانيات لصنع الامجاد، و لا شيئ يعيقنا الا الاستلاب و الحول الهوياتي و التحسر على امة لا تعنينا
    ستنهض الجزائر حينما يعرف ابنائها من يكونون بالتحديد و يكفوا عن التمسح بعتبات أمم اخرى
    و عن توسل الإنتماء إلى الأعراب .
    أمتنا الجزائرية لها ماض مجيد يمنحها الثقة و لها مستقبل مجيد ان هي تخلت عن المعيقات الماضوية التي تأتيها من الأمة الشبحية
    أمة الجزائرلها اسلوبها المتفرد في كل شيئ حتى في التدين، فالاسلام الجزائري سلمي حضاري يمكنه المضي بامتنا نحو التطور و الرقي الحضاري عكس اسلام المشرق المدمر

  • Suite

    نحن امة تبلغ الاربعين مليون نسمة تتميز بغنى ثقافي و عرقي و حضاري ، و موقع جغرافي لا يتوفر الا للأمم العظيمة و بامكاننا الاكتفاء بذاتنا ، نحن أمة مبدعة و من العار ان يرسم لنا دور ثانوي في الأمة الشبحية و نكتفي بدور التابع للمركز ، ثقافتنا لا تعرف البكاء و النحيب و النوستالجيا مثل الأمة الشبحية ، نحن واثقون من انفسنا و منفتحون على العالم و لا نعتبر انفسنا شعبا مظلوما معزولا مصابا بالتوحد يتآمر عليه العالم بسبب دينه الرباني

  • أمة شبحية

    الامة الجزائرية ، و الامة الاسلامية الوهمية ( التي لا وجود لها على خريطة الوجود ، هما بنيتان مختلفتان ان لم نقل متناقضتان ، و لا يمكن لاي كان ان ينتمي اليهما معا، فالانتماء لامة الاسلام وجدانيا لا يمكن ان يكون الا على حساب الانتماء لامة الجزائر ، نهوض الامة الجزائرية لن يكون الا بتخلصها من الاغراب ممثلي أمة الاسلام بين ظهرانيها، طريقنا مختلف عن طريقهم فان تخلفوا فلا يعني اننا تخلفنا ، و ان تقدموا فلا يعني اننا معهم متقدمون، قيام الأمة الجزائرية لا يكون الا بتصحيح الانتماء و تطهيره من الشوائب التي علقت به عبر التاريخ، اورام امة الاسلام تعيق تقدم الجسد الجزائري و اوحالهم تثقل أحذيتنا.

  • تكملة

    الامة الخنساوية اغرقت الارض بدموعها ، مند قرون سحيقة و لا يزداد حالها الا مأساوية و فجعا، ليس لهم الا دموع قديمة لكل فاجعة جديدة، الاحداث تمر و دموعهم واحدة خالدة، نفس البكائية يرددونها الى الابد، و يخرجونها عند كل نكبة
    لقد اصبحوا يفرحون بالنكبات لانها تسعفهم بالدموع التي ينفسون بها عن اكتآبهم الفطري .
    اصبحت المصائب بمثابة اعياد يخرجون فيها و يفشون الغل و يشتم بعضهم بعضا و يعودون الى سراديب الذل حتى نكبة اخرى ، يتخذون إيران و إسرائيل و الغرب و الماسونيين ذرائع تبيح لهم مهاجمة بعضهم بعضا ، و هي التبرير الذي ينقض به كل منهم على خصمه السياسي او الايديولوجي .

  • هزيمة حفتر

    ليبيا بلد امازيغي و ليس عربي..عبارة ( المغرب العربي ) اكذوبة و وهم سباسي قومي من فبركة المشرق, شعوب شمال افريقيا تريد اتحاد شمال افريقي للاقتصاد و التجارة. كاينة حقيقة واحدة و هي ان معضم سكان شمال افريقيا اخوة في الدم الامازيغي و الدين الاسلامي و من ليس مسلم فهو من قومنا ايضا فلا اكراه في الدين و الباقي تقليد اعمى للمشرق و تمويه.
    ليبيا بلد أمازيغي و ليس عربي..بالعكس العرب يريدون غزو ليبيا بمساعدة فرنسا و كذلك الاتراك و الروس ، حمدت لله أن جيوش الأمازيغ الشجاعة التابعة للوفاق قد هزمت الأعراب و الفرنسيس المهرج المدعو حفتر ، انهزم هزبمة نكراء و لا عزاء لسليلي ثقافة النكبة و النكسة .

  • المهرج الخائن

    حفتر شكر فرنسا على كل المعلومات والمساعدات العسكرية والامنية التي قدمتها لخدمة مليشياته .
    هو مرتهن للمخابرات الأمريكية ويحمل جنسيتها ويفخر بفبراير ، و يشكر فرنسا رغم أنها رأس الحربة في تدمير ليبيا ويرتمي في أحضان عيال زايد الذين فجروا الأزمات من ليبيا واليمن حتى سوريا بأموالهم وسلاحهم .بل قال سابقا أن ثورة الكرامة بدأت ضد القذافي ، والقذافي دمر الجيش الليبي .. وقناته الحدث حتى يوم 19 مارس الماضي تتحدث عن مواجهة أهل بنغازي لكتايب الطاغية التي قصفتها الرفال الفرنسية ، ومليشياته منعت حتى الأحتفال بذكرى ثورة الفاتح في بنغازي ، وتجاهلت مناسبات الإجلاء التي حددت كرامة الوطن .

  • حقيقة صدام

    صدام حسين كان عميلا متميزا لإسرائيل وأمريكا. و العمالة المقصودة هنا هي أن تتطابق أهداف وخطط صدام مع أهداف وخطط إسرائيل وأمريكا. هو اولا شخصية سايكوباثية من أبرز ملامحها، النرجسية و موت الضمير و جنون العظمة، والبحث عن المتعة والمسرة بأي ثمن ، و الأدلة على عمالة صدام المزدوجة لإسرائيل وأمريكا تتجلى من خلال سياسته الداخلية التالية :
    1- حوّل صدام العراق من أغنى بلد في العالم، إلى أفقر بلد في العالم. ولا وطنية لطاغية على هذا النحو.
    2- نهب ثروات العراق له ولأولاده، ولشراء ذمم الإعلاميين والسياسيين والشعراء المرتزقة، الذين بكوا على الإطاحة به، بكاء النائحات في سرادقات العزاء.
    يتبع

  • يوغرطة

    اذا عربت خربت
    قال تعالي -الاعراب اشد كفرا ونفاقا واجدر الا يعلموا حدود ما انزل الله صدق الله العظيم
    العرب الخونة العملاء الجبناء دائما يحملون اخطائهم وخياناتهم التاريخية لغيرهم.
    العرب كالمومس التي توالي عليها المجرمون والتي تبرئ نفسها وتلقي باللائمة علي غيرها
    علي العرب ان يقاوموا ويحاربوا من اجل فلسطين ويحرروها اولا ثم التعليق علي غيرهم
    علي العرب ان يثبتوا للعالم بانهم موجودن وليسوا نكرة فهذا افضل من النباح والصياح والتنديد و……

  • حامسي

    للمعلق 2 : روعة اللهم انصر الاسلام والمسلمين … الله لا ينصر من رفض أن ينصر نفسه . فمن أراد الهلاك مثلا وأصر على المغامرة والقفز من أعلى عمارة فالله لن يرفض له ذلك أي كل منا يحصد فقط ما زرع وليس من الممكن ان تزرع الأشواك وتدعوا الله على أن يثمرها فاكهة لذيذة

  • البشير

    قد نتفق أو نختلف مع التوجهات السياسية لكل من إيران وتركيا في الشرق الاوسط، لكن أن نقانرنهما بالصهاينة واسرائيل ، فهذا هو منطق التطبيع الذي تروج له الدول العربية في الخليج لتصفية القضية الفلسطينية وتبرير الاحتلال الصهيوني . كذلك المقارنة بين ايران وتركيا وتصرفاتهما في بعض الدول العربية غير موضوعي تماما.إيران لا تستبيح تراب أية دولة عربية.هي تحاول في مواجهة الحصار الذي تفرضه عليها أمريكا أن تجد سندا لها في سوريا ، في العراق،في لبنان، في اليمن وهي تدفع ثمنا باهضا من أجل ذلك، عكس تركيا ،العضو في حلف الناتو ،التي تستبيح الاراضي السورية والليبية بهدف استغلال هذين البلدين .

  • TADAZ TABRAZ

    للمعلق Suite 7 : الوقع الجغرافي والثروات الطبيعية والأربعين مليون نسمة … لا تنتج التطور والرقي والا لكانت اسرائيل ونيوزيلندا والدنمارك وكوريا الجنوبية .. دول متخلفة
    حين تقول : نحن أمة مبدعة.. لا أدري ماذا أبدعنا باستثناء الكوارث والمصائب : الفساد والارهاب والكسل وقلة الانضباط والحرقة … الخ
    تقول : نحن منفتحون على العالم .. لو كنا شعب منفتح على العالم لكنا وجهة سياحية على الأقل مثل جيراننا : تونس والمغرب .. ولعمك فمطاراتنا هي الوحيدة في العالم التي لا ترى فيها بشر من مختلف الجنسيات
    تقول : لسنا شعب النوستالجيا … والحقيقة أن كلامك كله نوستالجيا بل تمنيات وأحلام لا وجود لها أصلا

  • أبو أصيل

    من كان السبب المباشر في إعلان لبنان إفلاسه التام واستدارج سوريا إلى حرب أهلية طاحنة وتقسيم اليمن والعراق وتقهقر مصر وتفتيت دول الخليج وتقطيع أوصال ليبيا؟
    أهو التفاهم الحاصل بين محور الشر العربي وسادته في المحور الصهيوني-الصليبي الحاقد؟ أم السرطان الإيراني؟ الجواب: كل ذلك صحيح. .. أضف إليه أنه قد استبيح الشرف العربي يوم استبيحث خيارات الشعوب في الجزائر ومصر وغيرها

  • أبو أصيل الجزائري

    ليتك يا أستاذ استعت إلى صوت الوحي والشرع ولم تغلب قوميتك الضيقة وعاطفيتك الجوفاء على الواقع الموضوعي والحق المبين ، والحق هو [إنما المؤمنون إخوة]… ومبروك لك الانحياز الباطني غير المعلن هذه المرة إلى حلف “ماكرون حفتر بوتين السيسي بن زايد”، ولينفعك هذه الحلف الإجرامي الشيطاني الأسود [يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم]

  • حواس الجزائري

    لكن لمذا تركيا تقابل دائما بهجوم كبير في العالم العربي. في حين إيران رغم جرائمها الكبيرة في العراق و سوريا و اليمن و اللبنان ووو لا أحد يتكلم عنها؟؟؟.
    حتى منذ أيام أول حالة كورنة في أدرار كان رعية إيراني مذا كان يفعل في أدرار؟ تركيا ليس لها أطماع في ليبيا لمذا؟ لأن ما ستكسبه في البحر المتوسط من الإتفاق مع ليبيا يكفيها. كذلك مع قطر لا أرى هيمنة تركية على قطر. إيران في المقابل هيمنة سياسية و طائفية تدفعها كراهية دينة تاريخة وحب الإنتقام لجريمة حدثت منذ 1400 عام.

close
close