-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
سيجعل من بلادنا مركزا أوروبيا ومتوسطيا للطاقة

الصحافة الإيطالية تتفاعل مع إعلان أنبوب جديد للغاز مع الجزائر

حسان حويشة
  • 3107
  • 0
الصحافة الإيطالية تتفاعل مع إعلان أنبوب جديد للغاز مع الجزائر
ح.م

رحبت وسائل إعلام إيطالية عديدة مع إعلان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، التوصل لاتفاق مع إيطاليا لإطلاق الدراسة وبعدها الإنجاز، لمشروع خط أنابيب ثان يربط البلدين عبر المتوسط مرورا بجزيرة سردينيا ينقل إضافة للغاز، الهيدروجين والأمونيا والكهرباء، ما يؤهل البلاد لتصبح مركزا متوسطيا وأوروبيا للطاقة بفضل الجزائر.
في هذا السياق، عنونت صحيفة “أونيوني ساردا” المحلية في جزيرة سردينيا بـ”لقد تم التوصل لاتفاق جديد بشأن غالسي.. خط الأنابيب الجزائر-سردينيا سينقل الغاز والهيدروجين والكهرباء والأمونياك”، مشيرة إلى أن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون أكد أن مدة إنجاز المشروع ستكون قصيرة.
ونقلت الصحيفة ذاتها تصريحات كارلو بونومي، رئيس اتحاد الصناعيين “كونفيندوستريا، أكبر منظمة لأرباب العمل في إيطاليا، أكد فيها أن المشروع سيتم، وقال “إنها ايطاليا” في إشارة إلى أن المشروع جدي وسيتم تنفيذه، وبذلك ستتحول البلاد حسبه إلى “مركز-Hub” متوسطي وأوربي للغاز.
من جهتها، كتبت صحيفة “إل صولي 24 أوري” المتخصصة في الشؤون الاقتصادية، على صدر صفحتها الأولى “مليوني: هذه خطة ماتاي مع الجزائر”، في إشارة لمشروع المركز الأوربي والمتوسطي للغاز الذي أطلق عليه تسمية خطة ماتاي في إشارة لمؤسس إيني، إنركيو، والذي تعد الجزائر محوره الرئيسي.
وذكرت الصحيفة أن الاتفاق الموقع بين سوناطراك وإيني يسمح بمد خط أنابيب ثان من مزاياه أنه لا ينقل الغاز فقط، إنما ينقل أيضا الهيدروجين والأمونياك وحتى الكهرباء.
أما موقع يورونيوز في نسخته الإيطالية فكتب بأن زيارة رئيسة مجلس الوزراء الإيطالي جورجيا ميلوني إلى الجزائر، ولقائها بالرئيس عبد المجيد تبون، توجت بإعلان مشروع خط أنابيب جديد لا يشبه الأنبوب الحالي وستنقل الغاز والهيدروجين والأمونياك حتى الكهرباء.
كما نقل الموقع تعليق مليوني على الحدث وقولها “إنها لحظة تاريخية” وضرورة لمواجهة الوضعية الصعبة، في إشارة لأزمة الغاز والطاقة عموما.
وتابع موقع يورو نيوز بالقول إن إيطاليا تحلم بمشروع “مركز-Hub” متوسطي للغاز، وهو مشروع كما يؤكد الرئيس الجزائري سيجعل من إيطاليا موزعا للطاقة في كامل القارة الأوربية.
كما تناقلت العشرات من المواقع الإخبارية والصحف الإيطالية إعلان الرئيس تبون عن التوصل لاتفاق بشأن خط الأنابيب الجديد الذي سيكون استثنائيا، وكان من بين أبرز ما تم تناقله بخصوص زيارة ميلوني إلى الجزائر.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!