-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
مواضيع مباشرة وفي متناول الجميع

العربية تثلج صدور مترشحي البكالوريا وتوقعات بعلامات تصل 15

نشيدة قوادري
  • 16481
  • 4
العربية تثلج صدور مترشحي البكالوريا وتوقعات بعلامات تصل 15
الشروق

مراكز شبه فارغة بسبب غيابات الأحرار في اليوم الأول من “الباك”

دخل المترشحون في اليوم الأول من امتحان شهادة البكالوريا دورة جوان 2021، في مناوشات مع المؤطرين بسبب رفضهم ارتداء “الكمامة” رغم ارتفاع عدد الإصابات في حين سجلت معظم مراكز الإجراء غيابات بالجملة وسط الأحرار، في وقت مر اختبار مادة اللغة العربية وآدابها بردا وسلاما على الممتحنين بسبب طبيعة المواضيع التي وردت سهلة ومباشرة حسبهم.
وسجلت مراكز الإجراء في اليوم الأول من البكالوريا حضورا قويا للأساتذة الحراس، بالإضافة إلى حضور الأساتذة الاحتياطيين المسخرين للحراسة أيضا والمجند منهم 14 أستاذا احتياطيا بكل مركز إجراء على أن يحصلوا على تعويضاتهم المالية فور انقضاء الامتحان، بمن فيهم أساتذة اللغة العربية.
وسجلت معظم مراكز الإجراء في اليوم الأول من البكالوريا، غيابات بالجملة وسط المترشحين الأحرار، إذ واجه الأساتذة الحراس في اختبار مادة اللغة العربية وآدابها، قاعات امتحان شبه فارغة، على اعتبار أن أغلب المسجلين لاجتياز الامتحان كأحرار هم من فئة الموظفين الذين يغتنمون الفرصة للاستفادة من عطلة لمدة خمسة أيام.

أستاذ اللغة العربية سلفاوي:
توقعنا طرح مواضيع أصعب من دورة سبتمبر 2020

قال أستاذ اللغة العربية وآدابها بثانوية الشهيد أحمد طاطا بثانوية بوروبة بالجزائر، سمير سلفاوي لـ”الشروق”، إن مواضيع اللغة العربية التي طرحت على المترشحين في شعبتي الآداب واللغات الأجنبية والشعب العلمية المشتركة “علوم طبيعة وحياة ورياضيات وتقني رياضي وتسيير واقتصاد”، جاءت على العموم في المتناول وموجهة للتلميذ المتوسط، كما جاءت مباشرة وخالية من الفخاخ وأسهل من مواضيع دورة سبتمبر 2020، وأوضح محدثنا بأن معدي المواضيع استندوا في السنة الفارطة على طريقة جديدة في إعداد الأسئلة من خلال الدخول في عمق النص، الأمر الذي أثار استياء المختصين ووصفوا التجربة بمحاولة للتجديد في غير زمنها، في حين واجه التلاميذ صعوبة في الإجابة، غير أن اللجان المختصة هذه السنة تفادت الطريقة الجديدة وعادت إلى النمطية في الإعداد من خلال اللجوء إلى المنهجية السابقة التي تعود عليها التلاميذ خلال مسارهم الدراسي من السنة الأولى متوسط و إلى غاية الرابعة، ربما جراء أزمة الوباء التي أخلطت أوراق القطاع بأكمله أو بسبب الملاحظات التي رفعها الأساتذة والمفتشون-يضيف محدثنا-.
وتوقع المتحدث حصول أغلب المترشحين على العلامة 14 من 20 فما فوق في مادة اللغة العربية وآدابها، مؤكدا بأن الأساتذة كانوا يتوقعون أسئلة أصعب من مواضيع دورة 2020، غير أن توقعاتهم جاءت خاطئة من الناحية العلمية، فيما شدد على أن المواضيع مأخوذة من الدروس الأخيرة للفصل الدراسي الأول والدروس الأولى من الثلاثي الثاني والأخير.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
4
  • سراب

    بعض المأطرين يقومون بتفتيش بعض المترشحين حسب اهوائهم أكثر من تفتيش من هو ذاهب لزيارة سجين

  • انت وابنك نذل

    يدعي العلم ويتدخل ويقول انه سيستأذن عندما لا يعمل على كشف المواقع ة والصور

  • عيساوي يعترف بوظيفته الحقيقية

    كيف هي صناعة جواسيس احمد

  • ياسين

    حينما كانت البكالوريا بقيمتها وكان المترشح محترما لم تكن مثل هاته التصرفات والمناوشات بين الحراس والطلاب...بل كان كل طرف يحترم نفسه أولا والآخرين ثانيا؟ أما اليوم فلم يبق لا احترام ولا حياء واصبحنا نشاهد سلوك الرعاع في الثانويات والمتوسطات؟ ...فهل بهذه السلوكات تبنى الأمم؟ إن الأمم والحضارات عمودها الأساسي والفقري الأخلاق. على حد تعبير الشاعر:"إنما الأمم الأخلاق ما بقيت***فإنهم ذهبت أخلاقهم ذهبوا"