إدارة الموقع
ارتفاع حجم التبادلات التجارية بشكل ملموس رغم الحدود المغلقة

العلاقات الجزائرية المغربية.. برودة سياسية ودفء اقتصادي!

إيمان عويمر
  • 6881
  • 15
العلاقات الجزائرية المغربية.. برودة سياسية ودفء اقتصادي!
ح.م

على عكس الخلافات السياسية بين الجزائر والمغرب وتوتر العلاقات مؤخرا، بسبب تصريحات المخزن حول قضية الصحراء الغربية، تشهد المبادلات التجارية بين البلدين نموا متزايدا رغم الحدود المغلقة، لتُضفي نوعا من الدفء على الأجواء المتوترة بين الساسة، وهو ما تؤكده الأرقام.
وكشف تقرير رسمي، نشرته وسائل إعلامية مغربية، الجمعة، أن الرباط رفع حجم وراداته من المحروقات والمشتقات النفطية والمواد الكيماوية من الجزائر، في السنتين الأخيرتين، بشكل ملموس.
وذكر موقع “هسبرس” أن الشركات المغربية العاملة في القطاع الصناعي للكيماويات والمحروقات تستمر في استيراد المواد الأولية والمكررة والمعالجة من الجارة الشرقية للمملكة.
وبلغة الأرقام، استوردت شركات ناشطة في مجال صناعة الأسمدة 172 ألف طن من الأمونياك خلال الـ3 سنوات الأخيرة، بقيمة إجمالية فاقت 560 مليون درهم، أي ما يعادل 59 مليون دولار أمريكي.
وكشفت نفس البيانات الصادرة عن الحكومة المغربية، عن استيراد الرباط ما يقارب 46 ألف طن من الأمونياك خلال سنة 2015، بقيمة 208 ملايين درهم، أي 21 مليون دولار أمريكي، لترتفع إلى 80 ألف طن في سنة 2016، بقيمة 192 مليون درهم، أي 20 مليون دولار أمريكي، وتستقر في مستوى 47 ألف طن في العام الماضي، بقيمة 150 مليون درهم، 15 مليون دولار.
وحسب التقرير، استورد المغرب من الجزائر ما يزيد عن 520 مليون درهم من الطاقة الكهربائية، أي ما قيمته 54 مليون دولار أمريكي، تم اقتناؤها عن طريق الربط الشبكي الكهربائي الذي يجمع البلدين عبر الحدود البرية الشرقية للمملكة.
وتشير الأرقام إلى أن الرباط استوردت ما يناهز 132 مليون درهم من الطاقة الكهربائية في سنة 2015، أي 13 مليون دولار، ما لبثت أن ارتفعت بنسبة 48 في المائة تقريبا في العام الموالي الذي بلغت فيه قيمة ما استوردته المملكة من هذه الطاقة نحو 201 مليون درهم، لتصل إلى 189 مليون درهم خلال السنة المنصرمة، أي 19 مليون دولار.
في حين استوردت الشركات المغربية العاملة في مجال توزيع الغاز والبنزين وباقي المشتقات النفطية من الجارة الشرقية ما يناهز 5.8 ملايين طن من المحروقات خلال الفترة الممتدة ما بين 2015 و2017، بقيمة إجمالية قاربت 17 مليار درهم، أي 1.7 مليار دولار أمريكي.
واستمر المغرب في استيراد المشتقات النفطية الجزائرية بعد توقف مصفاة “لاسامير”، وبلغ إجمالي ما استوردته الرباط من هذه المنتجات في سنة 2016 ما يناهز 6 ملايير درهم، 600 مليون دولار، وما يربو عن 4.6 ملايير درهم في العام الماضي، أي 400 مليون دولار.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
15
  • benchikh

    تبقى المغرب الجارة الطبيعية للجزائر "نعرفهم ويعرفونا" اما الاقدام السوداء فلا نريد رائحة المستعمر والي يحبهم يروح ليهم .

  • Med-dz

    وفي المقابل يستفيد المغرب بأكثر من 100 مليون دولار على ظهر الجزائر جراّء الضرائب التي تجنيها الجارة الغربية من مرور أنبوب الغاز الجزائري على أراضيها نحو أوروبا ، إذن لا داعي لتضخيم الفاتورة .

  • العباسي

    من كل الجزائر. المخربي روح اكذب على الاموات بمادا يزخر المخرب بنهب خيرات الصحراء من فوسفات و الاسماك وموارد اخرى يسطو عليهعا او من شبكات الدعاره و السياحه الجنسيه و المخذرات من قنب هندي و حشيش و استقبلا من امريكا الجنوبيه للمخذرات الصلبه

  • من كل الجزائر.

    هذا ليس بشيء .. حجم التبادل هذا هو ضعيف جدا جدا جدا و يكاد يكون منعدم بالنظر إلى حجم البلدين و قدراتهما الإقتصادية و فعاليتهما الحقيقيتين .. هذا ليس بنشاط إقتصادي يتوافق مع كتلتين بشريتين بـ 80 مليون نسمة و بلدين عظيمين يزخران بقدرات بشرية و طبيعية و ثروات كبيرة .. الحجم الحقيقي (الغائب أو المغيب) للتبادل التجاري و التعاون و التفاعل الإقتصاديين بين الجزائر و المغرب كان يجب أن يكون بقيمة إبتداءا من 20 مليار دولار و أكثر .. بإذن الله الأجيال المستقبلية تكون أكثر حكمة و عقلانية و نشاط أكثر منا اللهم أصلح أمورنا و اهدنا إليك أجمعين

  • Rachid

    لعنة الله عليه اقتصاد مع بلد يكن لنا العداء و يحرض علينا و يكذب علينا وزيتمنى لنا الزوال

  • الخميسي بوعلام

    يا العباسي ليس هناك صداقات دائمة ولا عداوات دائمة ... هناك البراغماتية والمصالح هي الدائمة ... خوك خوك لا يغرك صاحبك...وما يشتريه المغرب هو لشعبه لا يهمنا سياسته الداخلية لأن الكل يعلم ويرى ومنهم فرنسا راجل كل دول المغرب العربي لأن دوله كالضرائر... كل واحد راه حاصل في روحو.

  • MARROKI

    RANA FI RAMADAN ET VENDREDI YA SSI ABBASI....OTLOB TTOUBA MINA ALLAH;;;;;ET RAMADAN MOBARAK POUR TOUS NOS FRERES ALGERIENS

  • العباسي

    الى المخربي
    fawzi رقم 5 ومادا تقول ياقفيه زمانك عن تهم المخرب الكاذبه في الحق الجزائر من امرته اسرائيل ان يتهم الجزائر بها كذبا و زورا من كوبا الى كوريا الشماليه و فنيزويلا الى ايران كل من يكرههم الغرب و اسياده في الخليج الا و يتهم الجزائر انها تتامر معهم لعنة الله على الكاذب

  • عبدو

    لازم نقطعوا العلاقات. الباب اللي يجيك منو الريح, سدو واستريح.

  • عنبر

    يجب حفر خندق بيننا و بين البرازيل حتى لا تدخل الكوكايين

  • fawzi

    اسي العباسي هذا رمضان اتقي الله وانت لا تعطي الصدقة للمغرب بل يشتري بماله حتى يساهم في ضخ المال لخزينة الدولة والبضاعة متوفرة عند عدة دول بل هو اختار جاره فإن لم تقدر على قول كلام يصلح بين العباد فالافضل ان تسكت وربي يهديك

  • ناصر

    ندعي الإسلام وما بيننا والإسلام إلا الخير والإحسان ، ماذا أقول للبلدين ،لكم العبرة في دول "الكفار كما تدعون"فرنسا وألمانيا مثلا كم من حروب كم من دمار كم من روح زهقت فيما بينهما ،والآن أنظروا إلى مستوياتهم اقتصاديا واجتماعيا .... اتحدوا إلى درجة أن الحدود كادة أن تندثر،.المصالح العامة فوق كل اعتبار.

  • SASAMY SASAM

    هو ليس دفئ اقتصادي كما يتبادر للذهن انما بيع و شراء ....فاغلب واردات المغرب من الجزائر هي مواد نفطية و لجوء المغرب للسوق الجزائري راجع لسببين :
    الاول ان المغرب يفضل الجزائر لقربها حتى بقلص فاتورة نقلها من بلدان بعيدة
    الثاني ان المغرب كان يستحود على هذه المواد تهريبا و مقابلها مخدرات و بحكم تشديد الحدود و قطع الطريق عن المهربين فلا مناص له الا استرادها بالطرقالقانونية .

  • العباسي

    لعنة الله عليه اقتصاد مع بلد يكن لنا العداء و يحرض علينا و يكذب علينا وزيتمنى لنا الزوال ادا باقيا الدوله الجزائريه تتعامل معه هادا يتسمى جبن

  • مجبرعلى التعليق - بعد القراءة

    لا بديل للمغرب على الجارة الشرقية كما يسموننا