الإثنين 19 أوت 2019 م, الموافق لـ 18 ذو الحجة 1440 هـ آخر تحديث 12:48
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

توفي أفراد أسرة مكونة من أربعة أشخاص، اختناقا بغاز ثاني أكسيد الكربون المنبعث من المدفأة المنزلية، حيث تمّ اكتشاف جثث الضحايا في صبيحة يوم الأحد من طرف البنت المتزوجة بحي الشفق الشعبي ببلدية الغزوات في تلمسان، لتقوم بتبليغ المصالح الأمنية المختصة. وتتكون العائلة من الوالدة وولدها وبنتين ويعاني الأبناء من إعاقات عقلية متفاوتة.
وتعيش العائلة التي فقدت والدها وسط حي شعبي، وكانت البنت المتزوجة وراء اكتشاف الفاجعة، بعدما لم ترد والدتها على اتصالاتها الهاتفية منذ يوم الجمعة الماضي وهو ما جعل الشكوك تنتابها، خاصة أن أخاها الذي اعتاد على الخروج بمدينة الغزوات لم يظهر له أي أثر، وهو الأمر الذي جعلها تتنقل إلى البيت صبيحة الأمس، لتكتشف الفاجعة التي خلّفت حزنا كبيرا، خاصة أن الجيران كثيرا ما كانوا يتفقدون هذه العائلة ويساعدونها نظرا لحالتها ووضعيتها الاجتماعية الصعبة.
وتم تبليغ مصالح الأمن التي تنقلت رفقة عناصر الحماية المدنية إلى عين المكان، بحضور وكيل الجمهورية لدى محكمة الغزوات والطبيب الشرعي الذي عاين حالة الوفاة ليتمّ تحويل جثث الضحايا نحو مستشفى حسين معلم بالغزوات، أين ينتظر تشريحها من أجل تحديد تاريخ الوفاة في حين فتحت مصالح الشرطة تحقيقا بيّن أن الأسباب الرئيسية للحادثة تتمثل في تسرب للغاز. وأخرجت جثث الضحايا من طرف عناصر الحماية المدنية وسط تكبيرات الجيران الذين أصيبوا بصدمة قوية بعد أن بلغهم خلال ساعات الصبيحة الأولى خبر الوفاة التراجيدية لعائلة طاهري في حين قامت عناصر الشرطة بتطويق مكان الحادث ومنع المواطنين من الاقتراب والوصول إليه، وسارعت السلطات المحلية من منتخبين محليين ورئيس دائرة الغزوات إلى زيارة مكان الحادثة، أين قدّموا التعازي وعاينوا أسباب الحادثة. ولم يحدد بعد تاريخ دفن الضحايا.
وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحادثة هي الثانية من نوعها على مستوى بلدية الغزوات التي سبق لها خلال الأيام الماضية أن سجلت وفاة ستة أشخاص في حادث تسرب للغاز على مستوى حي الرّملة الشعبي.
قائمة الضحايا:
الأم : هامل خضرة مواليد سنة 1947
طاهري فوزية مواليد 1965
طاهري زكية مواليد 1962
طاهري محمد الأمين 1982

خلل بالمدفأة وراء الكارثة
وفاة أسرة من 5 أفراد اختناقا بالغاز في باتنة

اهتز، صباح الأحد، حي كشيدة غرب مدينة باتنة على فاجعة وفاة عائلة من خمسة أشخاص أو ستة باحتساب حمل الزوجة، مختنقة بغاز ثاني أوكسيد الكربون. وكانت معلومات تضاربت بخصوص التبليغ عن الحادث، بين إخبار قدمه أحد الأقارب وحديث الأطفال عن غياب أقرانهم في الشارع، ثم رائحة قوية عن غازات محترقة انبعثت من المنزل الواقع غير بعيد عن شارع بوخريص.
وهي الرائحة التي ظلت حتى بعد رفع الجثث في تمام العاشرة صباحا. وكانت مصالح الحماية المدنية مرفوقة بعناصر الشرطة اقتحمت المنزل وعثرت على الضحايا مستلقين في غرفة واحدة في أفرشتهم، وكان الصغير لولو الذي لا يبلغ من العمر سوى العامين والذي وجد بين أحضان والدته. وكان عدد من رجال الحماية المدنية أصيبوا بالصدمة فشرعوا في البكاء والنحيب ساعة انتشال الجثث لنقلها للمشرحة بالمستشفى الجامعي بن فليس بباتنة، في وقت فتحت مصالح الشرطة تحريات حول أسباب الفاجعة، التي وقعت حسب معلومات أولية جراء انبعاث مرتجع ثان أوكسيد الكربون من مدفأة، حيث بقيت مشتعلة ساعة الولوج للمسكن وإجلاء جثث الضحايا، عكس ما نقلته معلومات عن وقوع انقطاع في الغاز قبل الحادث الأليم.
الضحايا:
الأب جلال دعاس..32 سنة
الزوجة دلال بن ساسي حامل في شهرها السابع 26 سنة
لولو دعاس سنتان
لؤي دعاس 3 سنوات
وسيم دعاس 5 سنوات.

https://goo.gl/9qaC9a
باتنة تلمسان ثاني أكسيد الكربون

مقالات ذات صلة

600

5 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • yahia

    رحم االه الجميع ، في ايام الماضية تطرقت الشروق الى نفس ماسات موت اشخاص باكسيد الكربون المنبث من الغاز ..والان تتكرر الماسات وشركة سونلغاز تتفرج والحكومة تتفرج..لان هؤلاء في زعمهم كاالحراقة عرضوا انفسهم للهلاك ولادخل للمسؤولين في شيئ ..ولاكنكم ستسئلون عن كل نفس هلكت وتحركوا ساكنا لانقذها..قولوا من اين لك هذا؟ يقول الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه :
    ( لو عثرت بغلة في العراق لسألني الله تعالى عنها : لِمَ لم تمهد لها الطريق يا عمر ) ولهذا : كآن آلمسلمين أعظم أهل الأرض وقتها
    (2)يُقال إن هذه العبارة قالها مسؤول في بلدية نيويورك 🙁 إذا نفق عصفور في حديقة سنترال بارك لشعرت بالمسؤولية)

  • محمد

    انا لله و انا اليه راجعون، بغظ النظر بان هاذا قضاء من الله و لكن لننظر الى الوقاية ، و لوكان المسؤولون و الحكومة يكترثون لحال المواطن لوفروا اجهزة الإنذار من غاز اول أوكسيد الكربون بأسعار مدعمة للشعب ، على الأقل يمكن إنقاذ ارواح هؤلاء الأبرياء ، للكن للأسف هم يفكرون في السرقة و النهب لملئ بطونهم و جيوبهم ، حسبنا الله و نعم الوكيل،”” وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ ۚ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ “”

  • مغترب

    إنا لله و إنا إليه راجعون و لا حولة و لا قوة إلا بالله
    ارجوكم استعملوا منبه ثاني اكسيد الكربون
    ثمنه ألفين دينار …ينبه عندما تكون رائحة الغاز و الدخان اذا اشتعلت نار و الدخان….كل بيت لازم تشتريه بل واااااااااااجب

  • الشيخ عقبة

    ضرك إيقولو الوالي هو الليراح في الليل وفتح أنبوب الغاز . ( اللهم أرحم أفراد العائلة المتوفين وارزق ذويهم الصبر والسلوان .

  • الواضح الصريح

    يتعين على وسائل الإعلام والمدرسة والمسجد إعطاء أهمية قصوى لتوعية المواطن للمخاطر التي تؤدي بحياة آلاف المواطنين سنويا بدلا من التفرغ وإعطاء كل الأهمية للإشهار للعمرة والحج خدمة لسلياحة الغير الذي يعتبر الأجدر والأفضل من تطوع السفهاء من البشر والمتملقين مجانا .

close
close