السبت 19 جانفي 2019 م, الموافق لـ 13 جمادى الأولى 1440 هـ آخر تحديث 09:20
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

الفايسبوك.. وما يفعله بالمراهقة!

أدانت محكمة الاستئناف لجنايات مجلس قضاء تبسة، الأربعاء، شابا يشتغل في تجارة الملابس يبلغ من العمر 24 سنة، بعقوبة 9 سنوات سجنا نافذا، بتهمة اغتصاب فتاة قاصر في الـ 12 من عمرها وهي تلميذة في السنة الأولى متوسط، وذلك بعد أن التمست له النيابة، عقوبة 15 سنة سجنا نافذا.

حيثيات القضية، تعود إلى السنة الماضية، حين تعرف المتهم على الفتاة، عن طريق الهاتف، ثم تطور الأمر إلى الفايسبوك، ومع مرور الأيام، كان اللقاء، وهو ما استغله المتهم الذي يشتغل في متجر لبيع الملابس، حيث توطدت العلاقة جيدا إلى أن خضعت لنزواته، حيث قامت الضحية بسرقة مفتاح منزلها، وسلمته إلى المتهم الذي قام ذات ليلة، بالدخول إلى المنزل، حيث قام بالاعتداء الجنسي عليها، وتكررت العملية عدة مرات، حتى تفطنت والدة الضحية، فلاذ المتهم بالفرار..

وبعد شكوى لدى مصالح الأمن، تم توقيفه، حيث أنكر كل التهم الموجهة إليه، مؤكدا أن علاقته مع الفتاة سطحية، وأنها دخلت إلى صفحته بالفايسبوك، وقام بشطبها، وهو ما أدى بالرئيس إلى التعليق حول كوارث الفايسبوك، وما أوصل من قضايا مختلفة إلى أروقة المحاكم، وأصبح بؤرة سوداء، وأثناء مجريات سير الجلسة أنكر التهم، مدعيا أن الفتاة هي من كانت تخرج من منزلها برغبتها.

وفي تدخل ممثل النيابة أكد أن الرواية التي جاء بها المتهم اليوم، عكس تصريحاته، لدى سماعه أو مواجهته بالضحية أمام قاضي التحقيق، حيث طلب الزواج منها بالرغم من سنها، وإنهاء المشكلة، وهي تصريحات متطابقة بين الضحية التي لم تصل سن التمييز، والمتهم ما يجعل الأدلة والقرائن واضحة وضوح الشمس وتصريحاته اليوم، وإنكاره الفعل، مردودة عليه، ملتمسا عقوبة 15 سنة سجنا نافذا، وبعد المداولة القانونية، تم إدانته بـ 9 سنوات سجنا.

https://goo.gl/3GfPPd
اغتصاب عدالة فيسبوك

مقالات ذات صلة

  • بعد الحديث عن توقف مسلسله بسبب مشاكل إنتاجية وتسويقية

    هذه حقيقة خروج "الزعيم" من سباق رمضان 2019!

    أعلن المخرج رامي إمام، رئيس شركة ماغنوم، أنه يواصل التحضير استعدادًا لبدء تصوير مسلسل “فالنتينو”، بطولة والده الفنان عادل إمام، الذي يُعرض في رمضان المقبل،…

    • 955
    • 0
  • يمكن مشاهدته بالعين المجردة دون تأثير

    خسوف كلي للقمر في الجزائر هذا الاثنين

    ستشهد الجزائر على غرار نصف سكان الأرض بعد غد الاثنين، خسوفا كليا للقمر، والذي يحدث بعد 6 أشهر من خسوف كلي مماثل وقع سهرة 27…

    • 941
    • 0
6 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الناظر

    هذه عملية متعة و نكاح متبادل و ليس اغتصاب …بدليل انها هي من سلمت له المفتاح و العملية تكررت عدة مرات !!!..وهذا دليل على رضا الطرفين … و عليه فالحكم على الاثنين ..و يكون اشد على البنت ..لانها هي مصدر الاغراء …..

  • عرض المسلم حرام

    ألى الناظر:
    البنت لم تبلغ سن التمييز… فهي بريئة و الجاني تاجر و في كل قواه العقلية لم يستطيع التحكم في شهوته و دخل البيت من دون اذن صاحب البيت لانتهاك عرض قاصر. يستهل أكثر من 9 سنين

  • جزائري

    هذه القصة تشجع الفتيات على مصاحبة الرجال مادامت محمية من طرف القانون حتى لو كانت راضية فكيف نفسر قبولها بممارسة الجنس عدة مرات وتسليم المفتاح

  • صحراوي

    هذه الاعمال تعود الى التربية الخاطئة للوالدين لكلا الطرفين لكن اميل لكفة الفتاة بحكم انها قاصر او كما يقال هدا وين جايا لدنيا . بلدنا فيها المحتالين و الاميين والجهلة كل هذا ونقول معليش لكن وجود الوحوش البشرية هذا يتطلب حركة امة وليس حكم دولة وفقط هذا المغتصب هو احد الحيونات المتعطشة للجنس ولا اعتقد ان سنوات السجن قد تكفي مهما كانت مدتها اظن ان العقاب الشرعي المتمثل في الجلد او الرجم امام طائفة من المؤمنين احسن لانه ببساطة حنا ما نعرفوش خير من ربي

  • جزائري 2

    أولا لا يسمح الفيس بوك بمن هم أقل من 13 سنة
    ثانيا يجب معاقبة الوالدين لأنهم لم يراقبوا البنت
    ويجب ان يدخل حيز التطبيق __ كل من يقوم ابنه او بنته بجريمة يعاقب بالسجن
    كما يقومون في الولايات المتحدة

  • azzedine

    اولا يجب معاقبة الام اولا ثم الاب لعدم بتهمة اهمال الاولاد و السماح لهم بربط علاقات غير شرعية مع اجانب و سجنهما لمدة عشر سنوات اما البنت فيجب وضعها في مؤسسة لاعادة التربية خاصة بالقصر و منعها من الولوج الى مواقع التواصل الاجتماعي ختى سن الثلاثين سنة لاذنها راضية بفعلتها هذه اما الشاب فيجب اخصاءه حتى لا يعيد هذه الفعلة ابدا مع سجنه لعشرين سنة و الا فان هذه الظواهر الحيوانية لن تنتهي

close
close