-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
اتحاد الجزائر - نهضة بركان (ذهاب نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية)

الفوز بنتيجة عريضة أفضل سيناريو لاتحاد العاصمة

طارق. ب
  • 1798
  • 0
الفوز بنتيجة عريضة أفضل سيناريو لاتحاد العاصمة

سيكون نادي اتحاد الجزائر على موعد مع مباراة ذهاب نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، حين يستقبل ضيفه نادي نهضة بركان المغربي، على ملعب 05 جويلية الأولمبي، قبل لقاء العودة الأسبوع المقبل بالأراضي المغربية.

وسيسعى أشبال المدرب الإسباني خوان كارلوس غاريدو لإعادة سيناريو الموسم الماضي، حين أزاح منافسه المغربي الجيش الملكي، حيث يريد زملاء رضواني الفوز بالمواجهة، وبنتيجة مرضية قبل لقاء العودة، الذي سيكون حاسما، بالنظر للظروف التي ستحيط بالمواجهة، خاصة من الجانب التحكيمي، بالنظر لما جرى في لقاء نهضة بركان وأبو سليم الليبي، حين تأهل بفضيحة تحكيمية، وهو ما يجعل مهمة الاتحاد صعبة، والحل الوحيد هو الفوز بنتيجة عريضة، مع تسيير مواجهة العودة بأكثر حكة وراحة.

ورغم أن إدارة الاتحاد كانت تمني النفس بتأجيل لقاء كأس الجمهورية أمام شباب بلوزداد لحساب الدور نصف النهائي، إلا أن الاتحادية الجزائرية طمأنت “أبناء سوسطارة” بتسخير كل الظروف، من أجل مساعدة الاتحاد على التواجد بأكثر أريحية في اللقاءات المتبقية، بعدما تقرر ذهاب بعثة الاتحاد إلى الأراضي المغربية في رحلة خاصة، وهو الأمر الذي أراح إدارة النادي العاصمي، بالنظر للوقت الذي كان سيقضيه زملاء نبيل لعمارة في التنقل بين الأراضي الجزائرية والمغربية في مباراة العودة.

التشكيلة مكتملة وغاريدو سيستعمل كل أوراقه في المواجهة

شهدت تدريبات اتحاد الجزائر في الأيام الماضية، عودة كل اللاعبين إلى جو التحضيرات، واسترجع المدرب غاريدو بعض اللاعبين خاصة أسامة شيتة الذي استعاد عافيته بشكل كامل، حيث من المنتظر أن يتواجد في التشكيلة الأساسية نهار اليوم، بالإضافة إلى بن زازة الذي استعاد مستواه تدريجيا، عقب الإصابة التي تعرض لها في البطولة، وهو ما سيجعل الحلول موجودة للتقني الإسباني خاصة في وسط الميدان، الذي سيشهد معركة كبيرة بالنظر لقوة المنافس، ودرجة الحذر التي سيدخل بها المنافس المغربي، الذي سيسعى لتحقيق نتيجة إيجابية أو العودة بأقل الأضرار، ولعب كل حظوظه في مدينة بركان.

الاتحاد مطالب بالتركيز الكبير والدخول بقوة منذ البداية

ومن المتوقع، أن تكون المواجهة في اتجاه واحد على الأقل في البداية، حيث سيسعى المنافس المغربي للحد من خطورة الاتحاد وامتصاص حرارة زملاء بوخنشوش، وهو ما يوجب على الاتحاد بقيادة مدربه غاريدو العمل على الجانب الذهني، والتركيز الكبير في المواجهة، التي ستلعب على جزئيات صغيرة، واستغلال كل الفرص التي ستتاح، من أجل تحقيق نتيجة كافية للعب لقاء العودة بأكثر حرية، وكذلك استغلال الفرص منذ البداية والضغط على دفاعات المغاربة من أجل دفعهم نحو ارتكاب الأخطاء، وكسب الثقة منذ البداية، ليبقى مصير الاتحاد في التأهل بيده، والخبرة التي اكتسبها في الموسم الماضية، قد تجعله يحسن التفاوض في لقاءات من هذا الحجم.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!