الجمعة 20 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 20 محرم 1441 هـ آخر تحديث 19:12
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

اعتبر المدرب الوطني، جمال بلماضي، أن الفوز على المنتخب البنيني في المباراة الودية، يوم الإثنين، مهم للاعبيه من الناحية الذهنية بعد أكثر من شهر من تتويجهم بكأس إفريقيا للأمم.

وأضاف أنه تعمد إقحام التشكيلة الأساسية التي أتت بالتاج الإفريقي من مصر أمام البينين، لأنها تسحق ذلك لما قدمته من تضحيات في بلاد الفراعنة وستكون التركيبة الرئيسية للخضر في الفترة القادمة. وأشار بلماضي إلى أن هذا الانتصار الودي لا يجب أن يلهي عن الهدف الأساسي، وهو مواصلة تجهيز المنتخب للاستحقاقات القادمة.

وقال خلال الندوة الصحفية التي نشطها عقب نهاية المباراة الودية بمركز الصحافة للمركب الأولمبي محمد بوضياف: “هذه المباراة كانت مخصصة للاحتفال بتتويج المنتخب بكأس الأمم الإفريقية أمام جماهيره، الآن علينا التطلع إلى الأمام ومواصلة العمل من أجل البقاء في القمة دائما”.

وأضاف: “رغم أن المباراة كانت ودية إلا أن الفوز كان مهما وضروريا، لاعبو الفريق قدموا مؤشرات إيجابية في أول ظهور لهم بعد الكان، تحركنا بسلاسة كبيرة وامتلكنا الكرة ولم نعان كثيرا، كنت متخوفا من وقوع بعض اللاعبين الذين يملكون مهارات فنية عالية في فخ اللعب الفردي الذي كان يؤثر سلبيا على الأداء الجماعي للمنتخب لكن هذا الأمر لم يحدث وهو شيء إيجابي”.

وواصل: “حاولنا طيلة التسعين دقيقة تسجيل أكثر من هدف، ولكن تمركز لاعبي المنافس في الخلف وسوء الأرضية حرمنا من تحقيق ذلك”.

وأكد بلماضي أنه واثق من هذه المجموعة ولا يخشى عليها. وقال: “لقد شكلنا هذه المجموعة بفضل التحفيزات المعنوية، وليس لدي أي مخاوف على الحالة الذهنية للمنتخب”.

بلماضي يتحدث عن الصعوبات التي وجدها لإيجاد ملعب مناسب لمباريات الخضر 
“أرضية 5 جويلية سيئة والملاعب الأخرى غير جاهزة”

بلماضي

بعث الناخب الوطني، جمال بلماضي، رسالة قوية إلى السلطات العليا في البلاد من أجل التعجيل في استلام الملاعب التي هي في طور الإنجاز منذ فترة طويلة.

وانتقد جمال بلماضي الوضعية السيئة لأرضية ميدان ملعب 5 جويلية والملاعب الأخرى على غرار ملعبي عنابة وقسنطينة، مؤكدا عدم توفر ملاعب تليق باستقبال مباريات المنتخب الوطني.

وقال: “واجهنا صعوبة في اختيار الملعب الذي يستطيع استقبال مثل هذه الاحتفاليات وفاضلت بين ملعب 5 جويلية بالعاصمة وملعب مصطفى تشاكر إلى آخر لحظة، بسبب تدهور أرضية 5 جويلية لكننا فضلناها في نهاية المطاف لطاقته الاستعابية الكبيرة”.

 وأضاف: “الملاعب الجاهزة لاستقبال العدد الكبير من الأنصار الذين كانوا يريدون الاحتفال بكأس إفريقيا لا توجد، ماعدا ملعب 5 جويلية الذي يمكنه احتضان أعداد كبيرة، شاهدت ملعب عنابة الذي لم يكن في المستوى ونفس الشيء بالنسبة إلى ملعب قسنطينة”.

بلماضي يثني على صخرة دفاع الخضر
“حليش لاعب كبير يستحق التكريم ونبحث عن بديل له في المنتخب”

رفيق حليش

أشاد جمال بلماضي بصخرة دفاع المنتخب رفيق حليش الذي خاض، سهرة يوم الإثنين، آخر مباراة دولية له مع الخضر بعد مشوار طويل وحافل، معتبرا إياه أحد أفضل اللاعبين الذين مروا على المنتخب الوطني.

كما اعترف بأنه من الصعب إيجاد لاعب بمواصفات رفيق حليش الذي سيترك مكانه شاغرا في المنتخب، مؤكدا أنه يتطلع إلى أن يبرز مدافعون شبان مستقبلا لتعويضه.

وقال: “أهنئ حليش على المشوار الكبير الذي قام به مع المنتخب الوطني، وهو لاعب يستحق هذا التكريم والخروج من الباب الواسع، وكنت أتمنى أن يغادر لاعبون آخرون بنفس الطريقة مثلا كارل مجاني الذي وعدت بأن أقوم بتكريمه”.

وأضاف: “رفيق سيترك مكانه شاغرا في المنتخب ومن الصعب علينا تعويضه، ومازلنا نبحث عن لاعب شاب في منصبه وهي فرصة للاعبين للبروز للفوز بهذا المنصب الشاغر”.

أبدى ثقته في قدرة سليماني على تحطيم رقم تسفاوت
بلماضي: “بونجاح لاعب مهم للخضر ولا يهمني تسجيله للأهداف”

بونجاح

دافع المدرب الوطني، جمال بلماضي، عن لاعبه بغداد بونجاح، إثر الحملة الشرسة التي تعرض لها الأخير، على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب عدم نجاعته في التسجيل مع المنتخب الوطني.

واغتنم بلماضي فرصة الإجابة عن سؤال في الندوة الصحفية بخصوص تراجع الحس التهديفي لمهاجم السد القطري مع الخضر. وقال: “بونجاح لاعب مهم للغاية في صفوف الفريق، لا بد ألا ننسى أنه سجل لنا واحدا من أغلى الأهداف للمنتخب في نهائي كأس إفريقيا أمام منتخب السنغال”.

وأضاف: “لا يهمني إن كان يضيع كثيرا أمام المرمى أم لا، المهم بالنسبة إلي أنه يقوم بدوره ويجتهد كثيرا فوق أرضية الميدان، يجب أن نكون معه، ونسانده خاصة أنه قادر في أي لحظة على حسم مصير أي مباراة”.

من جهة ثانية، قدم بلماضي وجهة نظره في مهاجم نادي موناكو، إسلام سليماني، الذي لم يسلم هو الآخر من الانتقادات واعتبره مثالا للاعب المحارب الذي يفعل أي شيء من أجل الوصول إلى المرمى.

وقال: “هناك آراء مختلفة عن إسلام سليماني ربما في الجزائر طريقة لعبه غير محبوبة ولا يعتبرونه لاعبا مهاريا، على العكس بالنسبة إلي فهو لاعب يتميز بفرديات كبيرة وهو مستعد لتقديم التضحيات لأبعد حد”.

في سياق متصل، علق جمال بلماضي على وصول سليماني إلى عتبة 29 هدفا في المنتخب الوطني، وحول قدرته على تحطيم الرقم القياسي للأهداف مع الخضر الذي يوجد بحوزة المهاجم الأسبق عبد الحفيظ تسفاوت بـ35 هدفا. وقال: “أظن أن سليماني يملك القدرة على تحطيم رقم تسفاوت مع كل الصداقة والاحترام التي أكنها لهذا الأخير”.

المنافسة في المنتخب الوطني أمر إيجابي، نمتلك لاعبين مميزين في قلب الهجوم وسنعمل على منح الفرصة للأجدر دوما، لدينا بونجاح وسليماني، وكذلك نعيجي المنتقل حديثا إلى الدوري البرتغالي سنواصل متابعته وسنرى ما سيحدث في المستقبل”.

فيما اعترف بخطإ الفاف لعدم برمجة لقاء ودي آخر في سبتمبر
بلماضي: “أفضل مواجهة منتخبين إفريقيين في أكتوبر”

جمال بلماضي

كشف الناخب الوطني عن تفضيله مواجهة منتخبين إفريقيين في الموعد اللاعب من تواريخ الفيفا في شهر أكتوبر، كما تأسف لعدم الاستغلال الجيد لموعد سبتمبر. وقال: “الجميع يرغب في مواجهة منتخبات عالمية لكن يجب علينا ترتيب مقابلات ودية أمام منتخبات إفريقية، لقد قدمت رأيي بالنسبة للمنافسين الذين أريد الحصول عليهم في شهر أكتوبر وأنتظر ترسيم المواجهتين”، مضيفا: “لا أملك تفاصيل المباراتين نحن في اتصال مع وكالات لتنظيم المباريات الدولية بالنسبة لموعدي شهر أكتوبر”. وتحدث بلماضي عن عدم الاستغلال الجيد لفترة المباريات الدولية لشهر سبتمبر الجاري، بعدما أخفقت الفاف في ترتيب مباراة ودية ثانية للخضر إثر فشل المفاوضات مع الاتحاد الغاني. وقال: “ما حدث في تاريخ الفيفا الحالي هو خطأ لا بد من الاعتراف به، لا بد ألا نضيع فرصة إقامة مباراتين لأن مواعيد الفيفا قليلة جدا”.

إسماعيل بن ناصر: ” فخور بوجودي مع الحضر وجمهورنا رائع”

إسماعيل بن ناصر

أثنى موهبة المنتخب الوطني، إسماعيل بن ناصر، بالجماهير الجزائرية وحبها غير المحدود للمنتخب الوطني. وقال عن احتفالية أنصار الخضر مع اللاعبين بالتاج الإفريقي، سهرة يوم الثلاثاء، بملعب 5جويلية الذي كان مملوءا عن آخره: “الجمهور الجزائري وفي لعاداته هو يشجعنا في كل مناسبة هذا الذي يزودنا بالقوة، وبدوري أشكرهم على هذا الدعم وأعتبره جمهورا رائعا، وأتمنى أن تدوم الأفراح علينا لأطول فترة”. وعبر لاعب أسي ميلان الإيطالي عن فخره بحمل قميص المنتخب الوطني على اعتبار أنه كان يملك حرية المفاضلة بين اللعب للجزائر أو المغرب لأصوله المشتركة. وقال: “أنا فخور باللعب للمنتخب الوطني ووجودي هناك يعني أنني أحب هذا المنتخب وأحب الجزائر”.

رامي بن سبعيني: “أنا فخور بمساهمتي في وضع الجزائر على عرش الكرة الإفريقية”

رامي بن سبعيني

كشف مدافع المنتخب الوطني، رامي بن سعيني، عن الاتفاق الذي حدث بين اللاعبين قبل مباراة البينين، بضرورة الفوز بالمقابلة لإنجاح احتفالية التتويج بكأس إفريقيا، والسماح لرفيق حليش بإنهاء مساره الدولي مع الخضر من الباب الواسع.

 وقال لاعب بوريسيا منشغلادباخ الألماني عقب الفوز على منتخب البينين: “سعيد بهذا الفوز لقد واصلنا على ديناميكية الانتصارات من كأس إفريقيا، لقد تحدثنا قبل المباراة بضرورة الفوز على البينين خاصة أن المباراة تلعب على أرضنا، هو أمر جيد للمجموعة وكذا من أجل توديع رفيق حليش حتى يغادر المنتخب من الباب الكبير”.

وتحدث بن سبعيني عن ملعب 5 جويلية وجمهوره باعتباره أول مرة يلعب به. وقال: “هي أول مرة ألعب في 5 جويلية أشكر الجمهور على التشجيع الرائع والدعم اللذين قدمهما لنا طيلة المباراة”.

وفي النهاية، لم يخف اللاعب السابق لأتلتيك بارادو شعوره بالفخر بالمساهمة في وضع الجزائر على عرش كرة القدم الإفريقية من خلال التتويج بالكان. وقال: “لدي إحساس بالفخر بتمثيل البلاد وجلب كأس إفريقيا إلى الجزائر”.

مهدي عبيد: “الاحتفال بكأس إفريقيا كان ناحجا ونهاية قصة حليش كانت رائعة”

أكد مهدي عبيد أن احتفالية اعتزال حليش كانت رائعة ويستحق الخروج بهذه الطريقة أمام الجمهور الكبير الذي حضر اللقاء.

ودعتم اليوم زميلكم في المنتخب رفيق حليش هل من كلمة؟

هي نهاية مشواره، كل الحكايات الجميلة لديها نهاية الحمد لله أنه أنهى مساره الدولي مع المنتخب الوطني بنتائج رائعة بعد التتويج بكأس إفريقيا، الآن يمكنه الذهاب وهو مطمئن البال، سنفتقده في المنتخب لأنه لاعب ممتاز وشخص عزيز علينا، ولا يخفى عليكم أن حليش لديه مكانة كبيرة في الفريق.

الجمهور استجاب لندائكم وملأ مدرجات ملعب 5 جويلية. كيف تصف لنا الأجواء التي عشتموها؟

هي لحظات ستبقى راسخة للتاريخ ولا يمكن أن ننسى جلب كأس إفريقيا إلى الديار والاحتفال مع ناس يقفون دائما وراءنا، وإسعاد كل هذا الشعب هو فخر لنا، أتمنى أن نعيش الكثير من هذه اللحظات في المستقبل.

طالما اشتكى اللاعبون والمدربون من قساوة جمهور ملعب 5 جويلية، إلى درجة أنهم يخافون من اللعب به، لكن الآن شاهدنا العكس والجميع كان سعيدا بكم. كيف تعلق على ذلك؟

ملعب 5 جويلية كان جيدا رغم أن الأرضية لم تكن جاهزة إلا أن الأجواء كانت رائعة والفوز كان في الموعد وهذا أمر مهم جدا، الجمهور صفق لنا وآزرنا والاحتفال كان ناجحا مئة في المئة وهو المهم في مثل هذه المناسبات.

البينين الخضر جمال بلماضي

مقالات ذات صلة

600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الحق يقال

    سليماني ضيع هدفين وجها لوجه الحمد لله وصل للتقاعد سيستريح الفريق الوطني منه واللاعب الوحيد الذي يعتبر ركيزة الفريق الوطني وعندما يذهب ستحتسون بغيابه بالنسبة لي هو الذي جاب كاس افريقيا الا وهو قديورة ولو لاحظتو بالامس عندما خرج رجع الفريق البينيني يهددنا في عديد المرات وظهر فراغ كبير في وسط الميدان

  • ramid

    الشيء الوحيد الذي يُلام عليه المدرب القدير و المحبوب لدى الجماهير ، هو استدعاء اللاعب الغير مرعوب فيه من طرف الجماهير، ضمن التشكيلة الوطنية.

  • Bela

    المنتخب البنيني كان منتخب محترم بكل المقاييس قطع ألاف الكلمترات كي يساهم في تحضير الفريق الوطني، متى ندع تلك العادة السيئة في ملاعبنا وهي التصفير على المنافس،

close
close