-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

القرض الشعبي الجزائري يعلن عن إجراءات جديدة

عادل .ف
  • 1698
  • 0
القرض الشعبي الجزائري يعلن عن إجراءات جديدة
القرض الشعبي الجزائري

قال وزير المالية، عبد العزيز فايد، إن الهدف من عملية الفتح الجزئي لرأسمال القرض الشعبي الجزائري في بورصة الجزائر، هو “إصلاح القطاع المصرفي في البلاد، بتكريس الحوكمة والشفافية والنجاعة كمعايير اساسية، مع إعطاء ديناميكية جديدة لبورصة الجزائر لتساهم بفعالية في تمويل الاستثمار”.

وخلال لقاء نظمه القرض الشعبي الجزائري سهرة أمس الأحد، قال فايد، بأن هذه العملية “تكتسي أهمية بالغة في تعزيز نظامنا المالي، وإعادة تنظيم القطاع المصرفي في بلادنا، قصد تحقيق القفزة النوعية التي تسعى إليها الجزائر”، مضيفا بأن هذه العملية تشكل “إعلانا جريئا على الثقة في إمكانات اقتصادنا وتأكيد على نضج القطاع المالي لدينا ورغبتنا في التكيف مع التطورات الاقتصادية العالمية”.

وسيمكن “الفتح الجزئي بنسبة 30 من المائة، لرأسمال البنك عبر البورصة، من تعزيز قدرته على دعم و مرافقة المشاريع الكبرى”، يتابع وزير المالية، مجددا ثقته في أن هذ الخطوة “ستساهم دون شك في إنعاش الاقتصاد الوطني من خلال تشجيع الاستثمار وتعزيز الابتكار وخلق فرص لرواد الأعمال والمستثمرين”.

وفي كلمة ألقاها الوزير، أمام المدراء العامون للبنوك والمؤسسات المالية، دعى أصحاب رؤساء المؤسسات و المتعاملين الاقتصاديين والمستثمرين على “المشاركة الفاعلة في هذه المرحلة الحاسمة من تاريخنا الاقتصادي من خلال الاستثمار في رأسمال القرض الشعبي الجزائري”.

و سيقوم البنك خلال المرحلة الأولى من عملية فتح رأس المال بعرض بيع عام للأسهم قابل للزيادة حتى 60 مليون سهم من أصل 200 مليون سهم يحوزه البنك، في حال تجاوزت طلبات الاكتتاب العدد الأولي المحدد للأسهم، وذلك بقيمة إسمية قدّرت بـ 1000 دج  للسهم الواحد.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!