-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
رغم تشديد العقوبات على المضاربين

“القرعة” بـ250 دج عشية المولد

نادية سليماني
  • 1276
  • 0
“القرعة” بـ250 دج عشية المولد
أرشيف

حوّل كثير من التجار الاحتفالات الدينية، إلى مناسبات لاستنزاف جيوب المواطنين، ففي ظرف يومين فقط، ارتفعت أسعار جميع المنتجات الأكثر طلبا، خلال مناسبة المولد النبوي. فبعد غلاء المكسرات والدجاج و”الرشتة”، ها هي الخضر تقفز لأرقام خيالية، خاصة “القرعة” المستعملة في طبقي “الرشتة” و”الكسكسي” ليلة المولد.

وفي هذا الإطار، استنكرت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك، سلوك رفع التجار أسعار “القرعة”، في ظرف قياسي، منتهزين فرصة كثرة الطلب عليها خلال مناسبة المولد النبوي. فالقرعة التي كان سعرها لا يتجاوز 100 دج ارتفع أمس الاثنين إلى 250 دج في أغلب ولايات الوطن، وهو ما استنكره المواطنون ووصفوه بالسرقة غير المباشرة لجيوب المستهلكين.

وطالبت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك المواطنين بمقاطعة المواد التي تزيد أسعارها في المناسبات، كما طالبت السلطات الوصية بتشديد الرقابة على التجار وتسليط أقصى العقوبات على المضاربين تطبيقا لأوامر الرئيس عبد المجيد تبون وقرارات مجلس الوزراء الذي أقر عقوبات تصل إلى المؤبد ضد المتورطين في جريمة المضاربة.

ومن جهتهم، تأسف المواطنون، لدعوات المقاطعة التي تظهر كل مرّة، بعد غلاء منتج مُعيّن، مؤكدين أن الحل ليس في سلوك المقاطعة، وحرمان المواطن من حاجيات قد تكون أساسية لمعيشته، ولكن الحل في تفعيل دور جهاز قمع الغش، وتكثيف دوريات المراقبة التابعة لمديريات التجارة، خلال المناسبات الدينية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!