الأربعاء 28 أكتوبر 2020 م, الموافق لـ 11 ربيع الأول 1442 هـ آخر تحديث 00:35
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م
  • لهذه الأسباب اختار "الخضر" على المنتخب المغربي

يعتبر الدولي الجزائري، إسماعيل بن ناصر، اكتشاف الموسم الكروي المنصرم، بفوزه بكأس إفريقيا للأمم واختياره أحد أحسن لاعبي وسط الميدان في المنافسة القارية، حيث خطف الأضواء سواء مع المنتخب الجزائري الذي أصبح فيه لاعبا أساسيا، أم مع ناديه ميلان الذي أصبح قطعة أساسية فيه، حيث شارك تقريبا في لقاءات النادي وأصبح مطلوبا في أكبر الأندية العالمية على غرار الريال والمان سيتي.

المستوى المميز الذي قدمه بن ناصر جعله من بين اللاعبين الذين اختارهم موقع “هوسكورد” البريطاني لأفضل تشكيل في الموسم المنصرم، للاعبين الذين بدؤوا المسابقة دون أن تتجاوز أعمارهم حاجز الـ21 عاما.

هكذا انضم بن ناصر إلى المنتخب الجزائري

قبل انضمامه إلى المنتخب الجزائري، رفض بن ناصر اللعب للمنتخب المغربي، باعتبار أن والده يحمل الجنسية المغربية، ووالدته جزائرية، وفضل اللعب للمنتخب الجزائري، لسبب واحد هو إعجابه بالمشروع الرياضي الذي قدمه له رئيس الفاف السابق محمد روراوة. وفي هذا الإطار، قال لاعب وسط فريق ميلان الإيطالي لصحيفة إيطالية: “سبب اختياري الدفاع عن قميص منتخب محاربي الصحراء، على المنتخب المغربي، على الرغم من أن والدي يحمل الجنسية المغربية، لا يعود إلى كون والدتي جزائرية، ولكنني اقتنعت بالمشروع الرياضي الجزائري وآمنت به، لذلك فضلته على اللعب لمنتخب المغرب”.

وعن اللحظة الأفضل في مسيرته، قال الدولي الجزائري إنه “يعتبر الفوز بكأس أمم أفريقيا عام 2019 مع المنتخب الجزائري، اللحظة الأفضل له منذ بداية مسيرتي الكروية”، “لم نفز بكأس أفريقيا منذ 29 عاما، وبالتالي، كانت الانتصارات كبيرة، ما جعلنا نبذل مجهودات كبيرة من أجل إسعاد جماهيرنا… تصوروا 5 ملايين شخص خرجوا للاحتفال باللقب في العاصمة الجزائرية، لم أشاهد شيئا مثل هذا من قبل”.

وعن سبب مغادرته نادي أرسنال، قال إسماعيل بن ناصر: “عقدي مع أرسنال الإنجليزي كان يمتد لـ3 سنوات أخرى، غير أنني فضلت مغادرته لكي أتمتع بوقت لعب أفضل، لم أستطيع العيش في لندن، بجانب شعوري بعدم أهميتي في الفريق، بالإضافة إلى أنني كنت ألعب في غير مركزي الحقيقي، وشعرت بضغوط كبيرة، لذلك فضلت الرحيل إلى إمبولى الإيطالي”.

واعتبر بن ناصر الإيطالي، لاعب وسط باريس سان جيرمان الفرنسي ماركو فيراتي، والإسباني ألكانتارا، نجم بايرن ميونيخ الألماني، أنهما اللاعبان اللذان أثّرا فيه كثيرا، وقال النجم الجزائري في هذا الصدد: “أعمل بجد من أجل تطوير إمكاناتي، أنا أتطلع إلى تحسين عدة جوانب في طريقة لعبي، من بينها إخراج الكرة بسرعة، والسعي للوجود بشكل أكبر في منطقة جزاء المنافس، أسعى دائما لمشاهدة ماركو فيراتي وألكانتارا للتعلم منهما”.

واعترف إسماعيل بن ناصر بالتأثير الكبير الذي يمتلكه النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش على لاعبي ميلان. وقال إنه يسعى  دائما لأن يكون مثاليا، “عندما تلعب بجانب زلاتان لا يمكنك القيام بهفوات، هو يدفعك إلى تقديم أفضل مستوياتك”.

هذا، وكشفت الصحافة الإيطالية أن القيمة السوقية للنجم الجزائري إسماعيل بن ناصر  شهدت ارتفاعا صاروخيا في الفترة الأخيرة،  لتصل إلى مبلغ 50 مليون يورو، ما يعادل ألف مليار سنتيم. هذا التقييم استند على عدة معطيات موضوعية، من أبرزها تطور مردوده الفردي الفني والتكتيكي، فضلا عن مساهمته في النتائج التي حققها فريقه.

ويعد هذا المبلغ أكثر من ضعف ما دفعه ميلان للتعاقد مع لاعب الوسط الجزائري في الصيف الماضي، حيث تنقل إلى ميلان خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية قادما من إمبولي مقابل 18 مليون يورو، ليفرض نفسه في التشكيلة الأساسية بشكل مستمر. وشارك بن ناصر في 32 مباراة مع ميلان في الموسم الحالي، أسهم خلالها في هدفين بين صناعة وتسجيل.

إسماعيل بن ناصر المنتخب الجزائري ميلان
600

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جمال

    أقدامه أغلى من رأس عالم او دكتور أفنوا حياتهم في التعليم لخدمة البشرية

  • zizou

    نعم اقدامه اغلى من راس عالم او دكتور شيء محير

close
close