الأحد 17 نوفمبر 2019 م, الموافق لـ 19 ربيع الأول 1441 هـ آخر تحديث 22:11
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

بعيدا عن قرار إدارة الفريق بمقاطعة “الداربي” العاصمي أمام الجار مولودية الجزائر، فقد أبلغ لاعبو اتحاد العاصمة مسيري الفريق في الوقت الراهن، بقرار مقاطعتهم الفريق إلى غاية الحصول على مستحقاتهم المالية العالقة.
مباشرة بعد الحصة التدريبية التي أجراها أشبال المدرب دزيري بلال بملعب عمر حمادي ببولوغين والتي تزامنت مع توقيت “الداربي” العاصمة، عقد رفقاء المهاجم بن شاعة اجتماعا مع المسؤول عن الفريق دبيشي وطالبوه بضرورة الإسراع في احتواء الأزمة وتسوية الأجور الشهرية مقابل العودة إلى العمل وخوض المواجهات الرسمية.

وحسب مصدر مقرب من الفريق فإن لاعبي الاتحاد لم يتحصلوا على أي أجرة شهرية مع بداية الموسم الحالي، ومنهم من يدين بأجور 6 إلى 8 أشهر منذ الموسم الماضي، ما يعني بلغة الحسابات عدم تلقيهم لأي أجرة منذ عام تقريبا.

ورغم أن إدارة النادي نجحت في الآونة الأخيرة في الترويج لوجود أزمة مالية خانقة في الفريق، لاسيما بعد دخول مالك النادي علي حداد السجن لتورطه في قضايا فساد، إلا أن مقربون جدا من النادي أكدوا لـ”الشروق” عكس ذلك، وكشفوا عن بعض الأرقام المتعلقة بمداخيل النادي هذا الموسم والتي كانت قادرة على تغطية نفقات السفريات إلى أدغال إفريقيا وتسوية أجور اللاعبين للحفاظ على استقرار النادي والمضي قدما لتحقيق أفضل النتائج.

وذكر مصدرنا أن خزينة النادي انتعشت هذا الموسم، بما بين 5 إلى 7 ملايير سنتيم والتي تعد مداخيل ملعب عمر حمادي في جميع اللقاءات التي لعبت فيه سواء للاتحاد أو الفرق العاصمية الأخرى ومليار و200 مليون سنتيم الخاصة بالأنصار المشتركين، فضلا عن استفادة النادي من 30 مليار سنتيم من شركة تركيب السيارات “كيا الجزائر”، و24 مليار سنتيم من متعامل الهاتف النقال “جيزي” و5 ملايير سنتيم من “سونلغاز”، و10 ملايير سنتيم من شركة “إيفري”، ناهيك عن أموال تحويل بعض اللاعبين في صورة بن خماسة الذي غادر نحو ملاغا الاسباني (حوالي 3 ملايير سنتيم) وسعيود نحو شباب بلوزداد وسيديبي نحو نفس الفريق (مليار سنتيم) وفوزي يايا وحسين بن عيادة الذين تنازلوا عن أموالهم مقابل الحصول على وثائق التسريح وأموال “الكاف” بعد بلوغ أدوار متقدمة من رابطة الأبطال وأموال النقل التلفزيوني، إضافة إلى أموال بعض الممولين الآخرين (بعض القنوات التلفزيونية والجرائد الخاصة) والتي لم يظهر لها أثر سوى في التقرير المالي.

وأشار مصدرنا إلى أن هناك أياد خفية تسير في الفريق، ولم يستبعد أن يكون ربوح حداد وراء كل ما يحصل في النادي من فضائح مالية في الوقت الراهن، وعدم تسديد مستحقات اللاعبين رغم انتعاش خزينة النادي بأموال طائلة هذا الموسم، وهذا ما قد يؤدي بالفريق إلى الهاوية.

وناشد مقربون من الفريق المسيرين الحاليين، لعقد ندوة صحفية وكشف الحقيقة للأنصار وأين تم صرف هذه الأموال، في وقت لم يحصلوا اللاعبون على أي سنتيم في الموسم الجديد، وتحمل كامل مسؤولياتهم اتجاه المشجعين أو الرحيل من النادي وترك لمن هو أهل له وقادر على قيادة الفريق على بر الأمان، فضلا عن توضيح الصورة للمناصر البسيط فيما يخص الشركة البيترولية “حياة بيتروليوم” التي يشاع عنها في بيت الاتحاد أنها وهمية وملك لعلي حداد، وهذا بدلا من الاكتفاء بعقد ندوات صحفية لتبرير خيار مقاطعة “الداربي” فقط، رغم أن هذا الأمر هو أيضا حق للنادي نظرا لسياسية “الكيل بمكيالين” التي تنتهجها الرابطة المحترفة لكرة القدم.
ن.ب

اتحاد العاصمة دزيري بلال مولودية الجزائر

مقالات ذات صلة

  • ملعب "عابد حمداني" بالخروب آخر خيار لـ"السنافر" لاستقبال المنافسين

    "الآبار" تشترط على لافان 25 نقطة في مرحلة الذهاب

    اشترطت شركة "الآبار"، المالكة لغالبية أسهم نادي شباب قسنطينة على المدرب دونيس لافان إنهاء الشطر الأول من البطولة ضمن المراتب الأولى، وبرصيد لا يقل عن…

    • 175
    • 0
  • حملة واسعة داخل وخارج الوطن للمطالبة بشركة وطنية

    شركة هيبروك تضخ 600 مليون سنتيم في رصيد الحمراوة

    يعتزم أنصار ومحبو مولودية وهران إقامة حملة واسعة على كل الجبهات من أجل الضغط على السلطات العليا في البلاد لجلب شركة وطنية كبيرة تسير النادي…

    • 214
    • 0
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الدلسي

    يا كاتب المقال, إشرح لنا كيف إستفاد الإتحاد من كل هذه الاموال و حسابه البنكي مجمد منذ جوان الماضي

close
close