-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

المسؤول الرّياضي يُبرّر ولا يعتذر!

علي بهلولي
  • 3450
  • 0
المسؤول الرّياضي يُبرّر ولا يعتذر!

تغيب ثقافة الاعتذار في الحقل الإداري الجزائري، وبِالمقابل تبرز بِقوّة لغة التبرير. مثلما هو الشأن في مجال التسيير الرياضي.

وقال مدير التجهيزات العامة على مستوى ولاية وهران، إن ترميم البساط الطبيعي للمركب الأولمبي التابع لِعاصمة الغرب الجزائري، مجرّد عملية “روتينية”، تلجأ إليها كبرى إدارات الملاعب عبر أرجاء المعمورة!

وأضاف أن أشغال الترميم ستنتهي بعد أقلّ من أسبوعَين من الآن، كما أوردته وكالة الأنباء الجزائرية، الجمعة. على أن تُسلّم كل المرافق (ثلاثة مسابح، ميدان ألعاب القوى، قاعة رياضية…) في ديسمبر القادم.

ولجأ هذه المسؤول – كما هو واضح – إلى لغة التبرير، بِشأن تدهور بساط ملعب مازال في مرحلة “الرّضاعة”، حيث لُعبت فوق أرضيته مباراة وحيدة فقط جمعت بين المنتخب الوطني المحلي والضيف الليبيري في منتصف جوان الماضي.

إن بقاء مثل هذا النوع من الممارسات والمسؤولين الرياضيين، يُطيل مرض المنشآت الرياضية، حتى ولو شيّدنا ملاعب مثل “ويمبلي” (لندن) أو “أليانز أرينا” (ميونيخ).

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!