الإثنين 24 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 14 محرم 1440 هـ آخر تحديث 23:02
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

المسؤول عن فتنة العراق!

قادة بن عمار كاتب صحافي
ح.م
  • ---
  • 26

من يتابع فصول الأزمة التي وقعت عقب مباراة في كرة القدم بين اتحاد العاصمة وفريق “القوة الجوية” العراقي، سيدرك ودون تعصب، أن سبب الأزمة ومحركها الأساسي هو “رئيس البعثة العراقية” الذي حاول وبكل السبل، البحث عن طريقة من أجل تبرير فشله وهزيمته الكروية فلم يعثر سوى على تلك المشكلة التي اصطادها من هتاف بعض الأنصار ليحولها إلى قضية كبيرة وأزمة دبلوماسية بين البلدين!

مبدئيا، لا أحد يستطيع التحكم في هتافات مئات الأنصار داخل ملعب كرة قدم ولا أحد يستطيع تكميم أفواه هؤلاء، ولكن باستطاعة مسؤول واحد وفي بعثة لا تتألف سوى من عشرين شخصا أن يضبط نفسه ومشاعره ليقوم بما عليه من مهمة ودور، وقد كان بوسع هذا المسؤول العراقي أن يكتب تقريرا أو شكوى، أو حتى يُعلم السفير العراقي وسلطات بلاده بما وقع، دون أن يُخرج الفريق من الملعب ويحدث كل تلك الضجة وهذه المعركة الباطلة!

ما وقع في ملعب بولوغين بالعاصمة، هو “صيد في المياه العكرة”، حيث قامت البعثة العراقية أو المسؤول عنها تحديدا بخرق الأعراف وبتصدير مشكلة كروية بحتة نحو ملعب آخر، هو ملعب الطائفية وغيرها من الشعارات التي بوسعها أن تخلق فتنة عاجلة بين البلدين والشعبين الشقيقين!

مرة أخرى، يستنجد العرب بمخزونهم “الثري” من الكراهية في توجيه الشتائم ضد الجزائريين، بل وذهب كثير من (المثقفين والإعلاميين) إلى حدّ تمجيد الاستعمار الفرنسي ونزع صفة العروبة والإسلام عن الجزائريين!! أمور تذكرنا بما وقع حين خاض المصريون في أعراض الجزائريين وشككوا في تاريخ شهدائهم، وقد كان الأمر موجعا حقا واستلزم وقتا طويلا للشفاء منه!

نتمنى من العراقيين مثلما نرجو من الجزائريين عدم الوقوع في فخ الفتنة وإثارة مثل هذه الحروب المجانية والتي لن تزيد الوضع المفكك سوى تشويها، لنكتشف بعد مرور الوقت وفوات الأوان أننا فقدنا الكثير من رصيدنا الأخلاقي بعد كل أزمة من هذه الأزمات، حتى ينفد الرصيد تماما ولا يتبقى لنا سوى التحسر على الماضي والبكاء على الأطلال.

https://goo.gl/DZ6obb
الجزائر العراق صدام حسين

مقالات ذات صلة

  • الرشوة على "المباشر" في جلدنا المنفوخ

    فضيحة من العيار الثقيل، نشرها موقع الهيئة البريطانية للإذاعة والتلفزيون "بي بي سي" عما يحدث في الكرة الجزائرية، من ملفات فساد ورشوة وبيع وشراء للقاءات…

    • 1245
    • 2
26 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جثة

    الفتنة بداها هؤلاء اشباه المناصرين…قلة ادب واضحة ، لماذا التدخل في شؤون العراق ؟ هل ترضون ان يتدخل شخص اخر في شؤونكم ؟ اكيد ستنعتوه بابشع الاوصاف وستتغنون كالعادةباسطورة ….النيف …

  • مستور أحمد

    والله ليست الا سوء تفاهم فالجمهور بتمجيده للصدام كان يقصد الترحيب بالاخوة العراقيين وفقط لأن الشعب الجزائري يعتبر صدام مفخرة لكل العرب….لو كان الفريق العراقي فائزا ب 2-0 …هل كان سينسحب…؟.؟؟؟؟؟؟؟؟

  • alasmar yaser

    للتذكير فقط قبل أربع سنوات وفي أيران تم أهانة وتمزيق العلم العراقي في مباراة منتخب العراق مع منتخب أيران ( في طهران ) . . ولم يتحرك لها أحد ولم يستنكر أو يشجب أو على الأقل بيان بسيط من الخارجيه العراقيه للسفير الأيراني في بعداد بأن لاتكرر الحادثه ( على سبيل ذر الرماد في العيون ) بالعكس تم طرد مدرب المنتخب العراقي لآنه أنتزع العلم العراقي من أيدي لاعبي أيران وغرزه في وسط الملعب ، أما أي بلد عربي تحدث معه أي مشكله أو سوء فهم أو صوت من المدرجات يهتف أو يحيي صدام حسين أو يتكلم عن فساد الحكومه أو يتحدث عن تبعية حكومة الفرس في العراق للولي الفقيه وأيران / تقوم الدنيا ولا تقعد ،، يكفي تذلل للفرس

  • خليل علي البيلكيه

    نسال العلي العظيم ان يبعد عن امتنا كل مكروه وان يوحد صفوفنا وان يجعلنا اخوة متحابين

  • عراقي عربي أصيل

    العراق ووقوفه جانباً مع القضايا العربية ماكان مرتبط بمن يحكمه سواء صدام أم غيره
    واقولها
    من كان يقتدي نحو صدام فإن صدام قد ولى إلى مزبلة التاريخ بالنسبة لنا
    لكن من كان يسعى نحو العراق، فالعراق ثابت شامخ لايموت مهما مروا علينا من حكام ظالمين او غزاة طامعين أو قتلة ارهابيين
    واذا كان الشعب الجزائري المستضيف لزواره يطمح لتحيتهم بما ينكد عليهم ويثير عليهم الذكريات المؤلمة من عرب واكراد، فلا حاجة للزيارة من الاساس، لانه ابداً ليس من عادة العرب ابداً اهانة ضيفهم الذي يبذلون لاجله الغالي والنفيس
    فريق الاتحاد قد قدموا إلى كربلاء ولمسوا حسن الضيافة، هذا تقليد عربي أصيل
    لاتسقوا للفتنة بذوراً

  • عراقي من ارض الرافدين

    العراق ووقوفه جانباً مع القضايا العربية ماكان مرتبط بمن يحكم سواء صدام أم غيره
    واقولها
    من كان يقتدي نحو صدام بتحيته فإن صدام قد ولى إلى مزبلة التاريخ بالنسبة لنا
    لكن من كان يسعى نحو العراق، فالعراق ثابت شامخ لايموت مهما مروا علينا من حكام ظالمين او غزاة طامعين أو قتلة ارهابيين
    واذا كان عادة الشعب الجزائري المستضيف لزواره يطمح لتحيتهم بما ينكد عليهم ويثير عليهم الذكريات المؤلمة من عرب واكراد، فلا حاجة للزيارة أساساً، لانه عيب عندما يتعمد صاحب الد ار اهانة ضيفه
    لهذا نتميز كعرب باخلاقنا وضيافتنا بين الأمم
    لا تخسروا الشعب العراقي بأكمله لأجل طاغية ذهب ادراج الرياح
    لاتسقوا للفتنة بذوراً

  • علي حسن

    رقم 5 المتحذث عن مزبلة التاريخ العراق هو الذي صار مزبلة للجغرافيا ولعبط الفرس والشيعة

  • علي حسن

    يحيا الشهيد صدام حسين موحد العراق والشيعة أعداء الرسول ص والصحابة وأمهات المؤمنين وهم أعز وأحب إلينا من صدام حسين رحمه الله

  • عمر

    سؤال واحد فقط لبعض العراقيين:مهما اخطىء او فعل منكرا ،لماذا قتلتم رئيسكم صدام يوم عيد المسلمين؟ 365 يوم لم تكفيكم و اخترتم يوم عيد الأضحى! ؟! لم تحترموا المسلمين ولا سنة نبي الله ابراهيم.أشك في انكم مسلمون.فلا تنتظروا أن يحترمكم المسلمون و غير المسلمين.

  • حفيظ

    عراقي عربي أصيل
    الانصار لم يقصدوا الاهانة و هل في دكر صدام شتيمة فهو يدكر في العراق و له اتباع
    نرجو ان تحدثنا عن ادلال الفرس للعراق و الملالي لكم و يسييرون شؤونكم يعني ولاية ايرانية و كل يوم اهانات من الجميع ايران امريكا السعودية داعش وووو
    العراق دولة فاشلة طائفية مقيتة مختصر في قصيدة احمد النعيمي و هو عراقي منكم

  • MOULAY DZ

    اخي ماكان عليك ان تبحث عن سبب لتبرير عمل اقل ما يوصف به هو تندي المستوى الثقافي لا الترس اتاد العاصمة وهذا ان احسن الظن اما ما يذهب اليه التحليل الموضوعي وهو ما اصبحنا نتكلم عنه بازدراء وهو وجود ايادي تعبث بعلاقة الجزائر بمحور سياسي مناهض للهيمنة السعوامراتية وما كلام حفت الاخير ببعيد عن ما جرا لذا على امثالك ممن يحوزون والحمدلله على رصيد شعبي محترم ان يكونو اكثر دقة في تحليل ووصف ونقل واقع ما يجري وليعلم اهل بلدي بان كثير هم اولايك الذين يتصيدون عثراتنا لنيل منا ومن ثوابتنا وكرامة ثورتنا وشهدائنا حسدا من عندي انفسهم ولكن بوعيكم وفطنة الكثير من الجزائرين سنحبط مشرع هم

  • مراقب

    يبدوا ان الاستعمار الفرنسي قتل الرجوله في بلد اسمه الجزائر

  • علي

    عراق العروبة ذهب مع أهله اما عراق يحكمه مجموعة لصوص تابعين لايران جاؤوا على ظهر دبابة أمريكية وحكموا بالطائفية وقتلوا المسلمين بإسم ثارات وخرافات فلا يشرفني ان أقول انهم اخواني وهذه الحقيقة التي يجهلها معظم الجزائريين الذين مازالوا على نياتهم ولايفرقون بين سني وشيعي رافضي اعلم ان الرافضي يراك ألذ اعدائه مادمت سني ويجاملك بالتقية اي النفاق وإذا تمكن منك يذبحك وماحدث في المقابلة مجرد ذريعة لتبرير فشلهم ويظهر حقيقتهم المهم يضربوا ريسانهم بالحيط وتحية لاخواننا العراقيين السنة فقط

  • فرعون

    رحم الله الشهيد صدام حسين الذي مازال رئيس العراق و العروبة و لو انه مات غدرا تحت مفيدة العراقيين الخونة و الكيان الصهيوني و أمريكا .
    فبعد سقوط العراق في يد الصهاينة و الأمريكان أصبحت بلد الأشباح و غضب الله نازل عليهم صباحا مساء، لعنة الله عليهم إلى يوم يبعثون .

  • DZ

    المسؤول الاول عن هذه الازمة هي عقلية الجزائري !
    مادخلنا في في صدام و مشاكله مع العراقيين ؟!
    لا تتدخل في ما لا يعنيك كي لا تسمع مالا يرضيك فقط
    حبيتو تشيتو للعارقيين سقسيو و اتعلمو كيفاش تشيتو ! شيتو بطريقة صحيحة يا حابسين

  • abou anes

    في الحقيقة أنا أستغرب من التصرف الذي بدر من العراقيين، ولا أرى في هتافات الأنصار أي غضاضة، هل صار إسم صدام مرعبا لهذه الدرجة؟…
    أرى أن على العراقيين عدم المبالغة، فليست كلمة صدام عيبا و لا كفرا..فهو اسم رجل كان رئيسا لكل العراقيين..
    أرجو من علماء النفس أن يتدخلوا في الموضوع ليشرحوا لنا هذه الظاهرة الغريبة.
    بالمناسبة العراقيون بعد صدام صاروا يعاملون الناس على الأسماء، أذكر أن أحد الأصدقاء وجد فرصة عمل في العراق ولكنه رفض الذهاب لما علم أن له مشكلة في إسمه لأن إسم يزيد غير محبوب لدى بعضهم…

  • مسيلمة

    كلما ضهرت ازمة مع بلد عربي قالو لنا انتم لستم عرب كانها اهانة الم يحن الوقت ان نرد لهم نعم نحن لسنا عرب نحن امازيغ و فخورين بانتمائنا الى حضارة عريقة انجبت ماسينسا و 4 اباطرة رومان ويوغرطة وفرعونا و القديس اغسطينس و كسيلا و ابن رشد و ابن خلدون و ابن بطوطة و طارق بن زياد و لالا فاطمة نسومر و الامير عبد القادر و بن مهيدي وووو.كفانا انبطاحا امام هده البلدان المدلولة من طرف امريكا و حلفائها.

  • ناصح لأبناء بلده

    كجزائري أوجه كلامي لبعض الجزائريين محسني النوايا الذين يظنون أن شيعة العراق إخواننا في الله .ارجعوا معي قليلا بضعة أشهر أين تم الإساءة للدولة الشقيقة السعودية شتمنا حكامهم و صورنا ملكهم بنصف وجه الكافر ترامب و انتقدناه و نعتناه بشتى الصفات السيئة، فكانت هناك آلاف بل ممكن عشرات الآلاف من التعاليق لشيعة العراق خاصة يشاركون و يفرحون و هناك حتى صحافيين لبنانيين و عراقيين شيعة عملوا مقالات و فيديوهات يمدحون الشعب الجزائري و يقولون عنا نحن احرار و نقول الحقيقة و صاروا يعشقوننا و كذلك لما قام المحامي الجزائري بانتقاد الشيخ السديس في مسجد بسويسرا كانوا يحتفلون بنا هل تعرفوا لماذا يا جزائريون لأنه

  • ناصح لأبناء بلده

    كجزائري أوجه كلامي لبعض الجزائريين الذين يظنون أن شيعة العراق إخواننا في الله .ارجعوا معي قليلا بضعة أشهر أين تم الإساءة للدولة الشقيقة السعودية شتمنا حكامهم و صورنا ملكهم بنصف وجه الكافر ترامب و انتقدناه و نعتناه بشتى الصفات السيئة، فكانت هناك آلاف بل ممكن عشرات الآلاف من التعاليق لشيعة العراق خاصة يشاركون و يفرحون و هناك حتى صحافيين لبنانيين و عراقيين شيعة عملوا مقالات و فيديوهات يمدحون الشعب الجزائري و يقولون عنا نحن احرار و نقول الحقيقة و صاروا يعشقوننا و كذلك لما قام المحامي الجزائري بانتقاد الشيخ السديس في مسجد بسويسرا كانوا يحتفلون بنا هل تعرفوا لماذا يا جزائريون لأنه

  • ناصح لأبناء بلده

    في هاته الحالة سني ينتقد سني و سني يشتم سني و سني يعادي سني 🤔بينما اخواننا السعوديين والله لم تتجاوز تعاليقهم المسيئة للجزائر و الجزائريين عشر ما أخرجه ثعابين الرافضة من سموم تنم عن عقائد خبيثة و لما نتكلم مع الاشقاء الحقيقيين و نوضح لهم اننا نحن هكذا في الملاعب يهدؤون و يحترمون لأنهم شرفاء و أهل العقيدة الصحيحة. و الآن بمجرد أن مدحنا القائد صدام الشهيد رحمه الله الله اكبر صدام حسين جملة صغيرة ما فيها لا شتم و لا سب الشيعة و لا شيء غضبوا و اتهمونا بالطائفية و عشرات الاف التعاليق يشتموننا و يشتمون شهداءنا و ينعتون نساءنا بالعاهرات و ينعتوننا باننا ابناء فرنسا و ابناء المليون لقيط هل تعرفون لم

  • driss

    انت داخل اتشجع اتحاد العاصمة او داخل اتشجع صدام اش بين البطولة العربية وصدام هذا من جهة اما من جهة اخرى فعلا الجمهور الجزائري بهتافه باسم صدام لا يقصد استفزاز العراقيين بل لان صدام له مكانة عند الجزائريين و لمغاربة وعدة شعوب عربية واسلامية لانه الزعيم الوحيد الذي قصف الصهاينة بعقر دارهم المغاربة والجزائريين لا يعرفون سياسة صدام داخل العراق ولا يتحدثون فيها حب المغاربة والجزائريين جاء من منطلق حربه مع الامريكان وقصفه لاسرائيل لا اقل ولا اكثر اما السياسة الداخلية قبل غزو صدام للكويت لا يوجد جزائري او مغربي يتحدث عنها واخيرا على جميع الجماهير العربية ابعاد السياسة ورموز السياسة عن الملاعب الرياضي

  • صابر

    ما حدث يؤكد بما لا يدع مجالا للشك نوعية الأشخاص المسيرين لهذا النادي المغمور، و للأسف هي نفس نوعية من يحكم العراق اليوم، فئة تنتقم من صدام بل و كل السنة، كيف لا و قد تم إعدام صدام يوع العيد و بمشاركة المحتل الأمريكي، الشعب الجزائري تألم يومها من هذا الحقد و الإنتقام الأعمى، الشعب الجزائري لم يشارك في الحرب ضد العراق، و في نفس الوقت نحن نمقت طائفيتكم النتنة ضد سنة العراق ممثلة في الرمز صدام حسين، الجمهور أصابكم في مقتل و عرا طائفيتكم

  • عيسى اللموشي

    المسؤول عن هذه الفتنة هو الجهل الذي زُرع في عقول أبنائنا في المدرسة التي تعلموا فيها منذ 1962 و التي أستوردت كل شيء قبيح من المشرق الجاهل أصلا، و أن ما تعرضنا نحن الجزائريين من سب و قدح في اصولنا و شهدائنا سببه ليس العراقيين و إنما المستعربين الناكرين لأصولهم . الذي يعيشون بين ظهرانينا . ولقد حان الوقت لنظع لهم حدا بجعل مصلحة الجزائر و الجزائريين هي في الأول و في الآخر .

  • نسومر الأوراس

    ليعلم الجميع أن السب لحق الأمازيغ و شهدائهم . فقط رغم ما تُلفظ به من في حق العراقيين كان يمثل الثقافة العربية .

  • halim

    تحية خالصة لجمهور اتحاد العاصمة انا من الشلف و لست من انصار الاتحاد لكن احييهم على طريقة تشجيعهم لفريقهم الكل في الجزائر يحب صدام حسين زعيم العرب الذي دك تل ابيب ب94 صاروخ في ليلة واحدة و ماشان فريق القوة الجوية في ذلك نحن الجزائريين شمالا و جنوبا شرقا وغربا لا ننافق العرب ابدا من يفغل اشياءا جميلة في مصلحة الامة سنذكره بخير الى يوم الدين .اما عن انصار اتحاد العاصمة فهم عبرو عن مشاعر كل الجزائريين تجاه الشهيد صدام حسين الذي ما احوج الامة العربية اليه اليوم

  • dziri

    ه
    أنا جزائري من العاصمة أقسم لكم يا عراقيون أن الشعب الجزائري يحبكم حبا شديدا و لكم مكانة جد خاصة
    لكم ان تتجولوا واسئلوا الأفرد من جميع الفئات في 48 ولاية ، أجزم أنكم لا تجدوا عبدا يقل احترام بلاد الرافدين
    طبعا الكرة يتبعها شباب و حيوية و هتافات قد تخرج عن الموضوع لتشجيع فريقهم ولكن هذا يبقى في الملعب ولا يعكس بتاتا الواقع الذي يعرفه الجميع بأن العراق في قلب كل جزائري حبا و تقديرا
    يعيش العراق قويا سالما آمنا راقيا موحدا ….هذه أمنية جزائري.
    سلام
    Naim.

close
close