-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

المغرب: أغنية تحرض على اغتصاب القاصرات والسجن 30 عاما لأستاذ اعتدى على تلميذات!

الشروق أونلاين
  • 1946
  • 0
المغرب: أغنية تحرض على اغتصاب القاصرات والسجن 30 عاما لأستاذ اعتدى على تلميذات!

ضجت المواقع الإخبارية وشبكات التواصل الاجتماعي في المغرب، مع دخول شهر مارس، بالحديث عن قضيتين فجرتا جدلا واسعا في البلاد، الأولى متعلقة بأغنية راب تحرض على اغتصاب القاصرات والثانية الفصل في قضية اعتداء أستاذ على تلميذات.

وفي التفاصيل أثارت أغنية راب مغربية تحمل عنوان “شر كبي أتاي” الكثير من الجدل، وسط دعوات حقوقية لحذفها من منصات التواصل الاجتماعي، لاحتوائها على مقاطع اعتبرت غير أخلاقية وتشجع على اغتصاب القاصرات واستغلالهن جنسيا، وتحرّض على الاعتداء على المرأة المغربية.

وبحسب ما أفادت تقارير إخبارية فقد عرفت الأغنية منذ ترويجها قبل أسبوعين تداولاً واسعاً خاصة بين الشباب وتصدّرت الأغاني الأكثر استماعا في المغرب، حيث وصل عدد مشاهداتها إلى الملايين، الأمر الذي لفت الانتباه إليها.

وأحدثت الأغنية غضبا وجدلا واسعين، بسبب إشارة أحد مقاطعها بشكل واضح إلى ممارسة الجنس على القاصرات، وهو ما استنفر الجمعيات الحقوقية التي وجهت نداءات إلى السلطات المسؤولة لوقف بثّ هذه الأغنية ومحاكمة أصحابها.

في هذا السياق، دعت “المنظمة المغربية لحقوق الإنسان” في رسالة وجهتها يوم الجمعة 1 مارس الجاري إلى النيابة العامة، إلى ضرورة التدخل العاجل وتطبيق القانون بخصوص جريمة التحريض على اغتصاب القاصرات عبر أغنية تم وضعها ونشرها لتمرير رسائل مباشرة خطيرة للتحريض على الاستغلال الجنسي للقاصرات واغتصابهن في عبارات واضحة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، دون مراعاة أصحابها لأخلاقيات الفن والموسيقى والقيم الاجتماعية والأعراف القانونية.

من جهتها، طالبت “رابطة الأمل للطفولة المغربية” في بلاغ، الجهات القضائية المختصة إلى “التدخل الفوري من أجل الحفاظ على الأمن الرقمي وصون الآداب العامة”، مستنكرة ما جاء في الأغنية من تحريض على ارتكاب أفعال إجرامية خطيرة، من بينها الدعوة إلى “هتك العرض والشذوذ وتناول المخدرات والتشجيع على الهجرة السرية”.

أما منظمة “ما تقيش أولادي”، فقد حذّرت في بيانها من إتاحة الإمكانية لوصول الأطفال إلى هذه الفيديوهات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، التي تظهر أغاني لا يراعي أصحابها أخلاقيات الفن والموسيقى وأهدافه، في الوقت الذي يكافح فيه المجتمع ظاهرة اغتصاب الأطفال والقاصرين.

وقالت المنظمة إن الأغنية تضمنت مقاطع واضحة يدعو أصحابها لاغتصاب القاصرات واستغلالهن جنسيا، مشددة على أنّها ستقوم بجميع الإجراءات القانونية اللازمة من أجل متابعة كل من يقوم بالتحريض على استغلال الأطفال واغتصاب القاصرات عبر الأغاني.

في الأثناء، تقدمّ العديد من المغاربة بشكاوى ضد أصحاب الأغنية، مطالبين من خلالها النيابة العامة بفتح تحقيق فيما ورد من كلمات تشجّع على الاغتصاب والفساد، خاصة بعد انتشارها على نطاق واسع بين الشباب ومشاركتها بشكل مكثّف على تطبيقات التواصل الاجتماعي، خاصة تطبيق “تيك توك”.

من جانب آخر قضت محكمة مغربية بسجن معلم عمل في مدرسة خاصة، بعد إدانته بالاغتصاب والاعتداء على عدد من التلميذات القاصرات.

وأوضح الإعلام المغربي، أن غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء، قضت، الخميس، بحبس أستاذ للغة الفرنسية، 30 سنة سجنا نافذا، وغرامة مالية قدرها حوالي 200 ألف درهم مغربي (أكثر من 19 ألف دولار).

أما المتورط الثاني في القضية، فقد قضت المحكمة ببراءته بعد أن كان قد وُجهت له تهما تتعلق بإعداد “وكر دعارة” من خلال توفير شقة للمدرس المدان، والتي كان يعتدي فيها على ضحاياه.

وأكدت المحامية، مريم مستقام، التي كانت تمثل الضحايا، خلال الجلسة الأخيرة، أن ما قام به المدان يعتبر “انتهاكا للإنسانية وضربا للقيم الوطنية”.

وفي ذات السياق، قال المحامي محمد عمر، الذي يمثل جمعية “ماتقيش ولدي” (لا تلمس طفلي)، إن هذه القضية أثارت المخاوف لدى الأسر التي لديها أبناء لا يزالون في طور الدراسة.

وجمعية “ما تقيش ولدي” هي منظمة مدنية غير ربحية تسعى إلى حماية الأطفال والقصر من حوادث الاغتصاب والتحرش الجنسي، والتوعية بمخاطر هذا الجرائم وكيفية مكافحتها.

وقد رفعت تلك الجميعة دعوى على المعلم المدان نيابة عن الحق المدني.

وأوضح عمر أن ما جاء في محاضر الضابطة القضائية أثناء الاستماع للمتهم، “أمر فظيع تصعب مناقشته أمام المحكمة”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!