-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

المغرب.. الكيف يغري 150 شركة إسرائيلية للاستثمار فيه    

الشروق أونلاين
  • 3303
  • 6
المغرب.. الكيف يغري 150 شركة إسرائيلية للاستثمار فيه    

تستعد 150 شركة إسرائيلية لاقتحام ميدان الاستثمار في “الكيف المغربي” في خطوة ستفتح الباب واسعا للكيان الصهيوني لوضع قدمه في الاقتصاد بعد تطبيع علاقاته مع الرباط.

وقال موقع “هسبريس” المغربي، إن شركات إسرائيلية تستعد للاستثمار في مجال القنب الهندي بالمغرب، بعد المصادقة على مشروع قانون السماح به من البرلمان.

ونقل الموقع عن النائب البرلماني المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، العربي المحرشي، قوله إن “150 شركة إسرائيلية أبدت رغبتها في الاستثمار في المغرب بعد القانون، معظمها شركات صناعة أدوية ومستحضرات تجميل”.

يبدو أن شهية الشركات الاسرائيلية قد فتحت بعد قرار التطبيع، ولقي ذلك ترحيبا من قبل نواب البرلمان والمجتمع المدني.

وهو ما كشف عنه الناشط الحقوقي، عبد الله الجوط للموقع المغربي الذي قال إن “اسرائيل تتوفر على أحسن الشركات في العالم في مجال الكيف وإنتاجه بطرق عصرية متطورة وذكية، ومن الطبيعي أن تهتم بالملف في المغرب لأنه يمثل فرصة بالنسبة إليها”.

وأشار المتحدث إلى أنه “لمس نوعا من التعاطي الإيجابي مع هذه الفكرة لدى بعض الفاعلين في المنطقة”.

وأضاف النشاط الحقوقي “تجربة إسرائيل في الميدان الفلاحي رائدة، ولها ما يكفي من الخبرات والوسائل لتتمكن من تحقيق دفعة قوية في إنتاج الكيف والأدوية”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
6
  • مصطفى

    اللهم انشر الود بين الشعبين الجزائري و المغربي يا رب ووحد صفهم

  • متتبع

    إسرائيل قدمت رؤوس نووية للمغرب لحماية وحدته الترابية

  • مروكي

    سوف يصبح المغرب من أغنى دولة العالم ،،انتظرونا

  • محمد

    و أين المشكل العالم متجه للإستثمار في الكيف مثال كندا أمريكا ...ام نبقى كالعادة ننتضر ان ينتجو و نحن نستهلك.

  • نوض تشلل

    نعيب زماننا والعيب فينا و ما في زماننا عيب سوانا ،طلبنا فتح الحدود قلتم الاعتذار وتقرير المصير و انتم تعلمون كل العلم ان الاقاليم الجنوبية خط اسود،رحم الله احراركم.

  • كريم

    لان الدول العربية لا تريد التطبيع ما بينها لهذا تترك المجال لإسرائيل.الدول العربية تريد فقط تقسيم بلدان العرب