-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
مصالح الاستعجالات استقبلت العشرات من النساء المصابات

المنظفات والمواد الكيميائية تغزو بيوت الجزائريين قبيل رمضان

نادية سليماني
  • 785
  • 0
المنظفات والمواد الكيميائية تغزو بيوت الجزائريين قبيل رمضان
أرشيف

تستقبل المصالح الاستشفائية ومراكز الصحة العمومية مؤخرا، الكثير من حالات الحرق والجروح والحساسيات المختلف، نتيجة استخدام مختلف أنواع المنظفات الكيميائية خاصة من النساء عند تنظيف المنازل في النصف الثاني من شعبان، استعداد لاستقبال شهر رمضان.
جولة لـ “الشروق” عبر بعض مراكز الصّحة العمومية بالعاصمة كشفت لنا عن الإقبال المتزايد لنساء من مختلف الأعمار، يعانين من إصابات منزلية مختلفة، ومنها الجروح بواسطة سكاكين المطبخ، حروق من مختلف الدّرجات، وحساسيات للمواد الكيميائية.
(نوال) فتاة في العشرين من عمرها التقيناها بمركز الصحة الجوارية بالقبة، وهي تلف ضمادة على أصبع يدها اليمنى، حيث أكّدت للممرضة تعرضها للجرح بواسطة سكين مطبخ كانت تستعملها لتزيل الأوساخ اللاّصقة على حواف بلاط المطبخ، ولأنها لم تنتبه غرزت السكين بين أصبعيْها. الطبيب الموجود بالمركز حذرها من هذه التصرفات، وطلب منها أن تحمد الله لأن السكين كادت تقطع لها أحد عروق اليد.
كما أكّدت لنا ممرضات بالمركز عن وجود الكثير من هذه الحالات، تسجل خلال النصف الأخير من شعبان، وغالبية المصابين نساء كن يقمن بتنظيف منازلهن استعدادا للشهر الفضيل. وروت لنا إحدى الممرضات أن سيدة متزوجة حديثا كادت تقتل رضيعها بعدما استعملت منظفات كيميائية لتنظيف المطبخ، وكانت تضع رضيعها بالقرب منها لحراسته، ولم تنتبه إلى استنشاق الصبي هواء ملوثا، إلا بعدما تفاجأت بلونه تحول كليا إلى الأزرق مع ابيضاض عينيه، ولحسن حظ السيدة أن المستشفى كان قريبا من منزلها.
وفي الموضوع، حذّرت، الطبيبة العامة، نوال بوقادوم، من خطورة استعمال المنظفات الكيميائية لتنظيف المنازل، حتى وإن كانت هذه المنتجات تعطينا نظافة لا مثيل لها مقارنة باستخدام الماء والصابون فقط.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!