-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

المُفتّش الطاهر وعبد القادر شاعو رفقة أوّل مُتوّج بِميدالية متوسّطية

علي بهلولي
  • 3620
  • 0
المُفتّش الطاهر وعبد القادر شاعو رفقة أوّل مُتوّج بِميدالية متوسّطية
الملاكم عمر عليان يتوسّط فنّانَي التمثيل (من اليمين إلى اليسار): المُفتّش الطاهر (رحمهما الله) والغناء عبد القادر شاعو.

أحرزت الرياضة الجزائرية 240 ميدالية في ألعاب البحر المتوسط، وتطمح إلى حصد المزيد ورفع العدد في نسخة وهران التي ستنطلق هذا السبت.

ونالت الرياضة الجزائرية: 66 ميدالية ذهبية و59 فضية و115 برونزية، في هذه التظاهرة الكبيرة التي يحضرها مُتنافسون من قارات إفريقيا وأوروبا وآسيا.

وبدأت الرياضة الجزائرية تُشارك في ألعاب البحر المتوسط، بداية من الطبعة الخامسة عام 1967 بِتونس. فيما انطلقت هذه التظاهرة الرياضية عام 1951 بِمدينة الإسكندرية المصرية.

وحاز كلّ من الملاكم عمر عليان الذي عُرف في الفن النبيل بِاسم “قدور”، وعدّاءة ألعاب القوى ربيعة غزلان، شرف منح الرياضة الجزائرية أولى الميداليات في ألعاب البحر المتوسط، وكان ذلك في نسخة تونس 1967، وهما المتنافسان الجزائريان الوحيدان اللّذان صعدا فوق منصّة التتويج.

وافتكّ الملاكم عليان برونزية وزن أكثر من 81 كلغ، وظفرت غزلان بِميداليتَين من المعدن ذاته في رميَي الجلّة والرّمح.

وبِلغة التاريخ: حصد الملاكم عمر عليان الميدالية البرونزية في الـ 12 من سبتمبر 1967، بعد خسارته في نصف النهائي (تُمنح ميداليتان برونزيتان في كلّ وزن لِمَن بلغا هذه المحطّة). ونالت العدّاءة ربيعة غزلان برونزيتَيها في الـ 14 والـ 16 من سبتمبر 1967.

وينتمي الملاكم عمر عليان إلى ولاية البرج، وقد فارق الحياة بِبلدية بوفاريك (ولاية البليدة) في عام 2020. أمّا غزلان ربيعة فتنتمي إلى ولاية باتنة.

وبِخصوص آخر طبعة من ألعاب البحر الموسط، التي احتضنتها مدينة طراغونة الإسبانية، فقد نالت الرياضة الجزائرية 13 ميدالية: 2ذ و4ف و7ب.

وبِالتفصيل، افتكّ الذهبيتَين كلّ من: السباح أسامة سحنون (100م سباحة حرة) ومصارع الكاراتي حسين دايخي (أكثر من 84 كلغ). وظفر بِالفضّة كلّ من: السباح سحنون مرّة أخرى (50م سباحة حرّة)، والعدّاء ياسر تريكي (القفز الطويل)، والمصارعَين (الإغريقية الرومانية) بشير سيد عزارة (أقلّ من 87 كلغ) وآدم بوجملين (أقلّ من 97 كلغ). وحاز البرونز، كلّ من:  رباعي 400م تتابع (ألعاب القوى/ تُحتسب ميدالية واحدة) عبد المالك لهولو وصابر بوكموش ومحمد بلبشير وإدريس الأعرج، ومُصارعَي الجيدو صونيا عسلة (أكثر من 78 كلغ) وإلياس بويعقوب (100 كلغ). والملاكمَين رضا بن بعزيز (أقلّ من 60 كلغ) ومحمد حمري (أقلّ من 64 كلغ)، ومُصارع الكاراتي وليد بوعبعوب (أقلّ من 75 كلغ)، والربّاع (رفع الأثقال) صدام موساوي (94 كلغ).

وتبقى دورة تونس عام 2001 (ثاني مرّة تحتضن المنافسة)، أفضل نسخة للرياضة الجزائرية، حيث نالت 32 ميدالية: 10ذ و10ف و12ب. أمّا في طبعة 1975 التي أُقيمت فعّالياتها بِأرض الوطن، فقد أحرزت الرياضة الجزائرية 20 ميدالية: 4ذ و7ف و9ب.

وتُظهر الصورة المُدرجة أدناه الملاكم عمر عليان (رحمه الله).

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!