الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 13 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 22:16
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م
  • الساسي حاوزماني: هذه مسخرة وليست بطولة وطنية محترفة

  • حسان حمّار: ثقتنا كبيرة في الرابطة ومدوار

  • كمال قاسي سعيد: لن ألبي إلا دعوة الهيئات الرسمية

  • محمد زرواطي: ملال لم يقف معي.. لن أسانده

  • محمد العايب: اتحاد الحراش تعرض للظلم من طرف الرابطة ولا أحد وقف بجانبنا

ازدادت صورة المنظومة الكروية الجزائرية سوادا وقتامة في ظل المشاكل الكثيرة التي تتخبط فيها، والتي انتجت هيئات كروية هشة وعاجزة عن مجابهة هذه المشاكل، فضلا عن افتقادها للمصداقية وحتى للشرعية، حيث أصبح اليوم “النفاق الرياضي” وصراع المصالح وتصفية الحسابات والدّوس على القوانين عناوين لصيقة بالمشهد الكروي الجزائري، في ظل المستجدات الكثيرة التي حفلت بها الساحة الكروية مؤخرا، بداية من التراشق الإعلامي بين مختلف الفاعلين، ونهاية بالأزمة المتشعّبة التي تعيشها الرابطة المحترفة لكرة القدم، والتي بلغت حد إطلاق دعوات لسحب الثقة من رئيسها عبد الكريم مدوار.
خلّفت التغييرات الجذرية التي حدثت قبل أقل من عامين على مستوى الهيئات الكروية وفي مقدمتها الاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف) والرابطة المحترفة برحيل “الحرس القديم” بقيادة محمد روراوة ومحفوظ قرباج، وضعا متأزّما مكهربا، وطفت معه إلى السطح الكثير من المشاكل والصراعات التي كانت “مختفية” في العهد السابق الذي كان قد أحكم قبضته على الوضع طيلة الـ15 سنة التي سيّر فيها المنظومة الكروية، وبدت القيادة الحالية للفاف برئاسة خير الدين زطشي عاجزة عن احتواء هذا الوضع، بسبب افتقادها للمصداقية وحتى الشرعية، وكذا “الكاريزما”، ما جعل منها هيئة هشّة تخضع للضغوط والتدخلات الفوقية، وحتى الانتقادات الجارحة التي طالت حتى شخص رئيس الاتحادية، الذي وصفه غريمه محمد زرواطي الناطق الرسمي لفريق شبيبة الساورة بالرئيس “غير الشرعي”، مؤكدا حيازته لدلائل تؤكد ذلك، ولو أن ما قاله زرواطي حقيقة، كون الجمعية العامة الانتخابية التي انتخبت زطشي رئيسا للفاف شهدت حزمة من التجاوزات القانونية، وتدخلا صريحا من وزارة الشباب والرياضة ما يتعارض مع لوائح الاتحاد الدولي للعبة، إلا أن الحقيقة الأخرى هي أن ما حرّك زرواطي للحديث عن عدم شرعية انتخاب زطشي بعد 18 شهرا من الانتخابات أكد بما لا يدع أي مجال للشك بأن الأمر لا يعدو أن يكون سوى صراع مصالح شخصية بين رجال المال والأعمال.
وقامت الفاف بعدها بتصدير عجزها وهشاشتها للرابطة المحترفة، التي شهدت هي الأخرى تغييرا جذريا بـ”التخلص” من القيادة السابقة برئاسة محفوظ قرباج بحجة عدم شرعية هيئته، قبل أن تسقط القيادة الجديدة أيضا في نفس الفخ، حيث لم تقم بالإجراءات القانونية لاعتمادها لدى وزارة الداخلية، ولم تتكيف حتى مع القوانين والمراسيم الوزارية المنظمة لنشاط الجمعيات، بعد مرور أكثر من 4 أشهر على عقد الجمعية العامة الانتخابية، ما يجعل منها جمعية فاقدة للشرعية وغير موجودة أصلا في نظر القانون. وموازاة مع ذلك، شهدت مواقف رئيس الرابطة “الجديد” عبد الكريم مدوار تغيّرا بـ180 درجة، حيث حوّلته “المصلحة” من مساند للأندية التي انتخبته، إلى حليف للاتحادية ورئيسها زطشي، وفي ظرف وجيز “تمكّن” من جلب العداوة لنفسه، من خلال طريقته الانفرادية في التسيير واتخاذ القرارات، حيث لم يوزع المهام على أعضاء مكتبه ولم يعين أمينا عاما للرابطة، قبل أن ينقلب على مبادئه ويقبل بشغل منصب الرئيس دون أي صلاحيات، تنازل عنها لصالح المكتب الفدرالي، حيث قال بالحرف الواحد: “أنا في منصبي فقط لتطبيق قرارات وتعليمات المكتب الفدرالي”، وبالفعل داس مدوار منذ انتخابه على صلاحيات لجنتي المنازعات والانضباط، وعلى جملة من القوانين كما فتح الكثير من الثغرات أمام معارضيه، وناصب الأندية العداء، على غرار شباب بلوزداد واتحاد الحراش ورائد القبة بسبب قضية ديون لاعبيها، ثم خاض في مشاكل لا حصر لها مع برمجة مباريات الرابطة المحترفة الأولى والثانية، خاصة قرار تأجيل جولة كاملة من البطولتين في الأسبوع الماضي وما صاحبه من انتقادات لاذعة من طرف الكثير من الأندية، وخضع مدوار بعدها لـ”المحاكمة” من طرف أعضاء مكتبه منتصف الأسبوع الماضي، حيث عاتبوه على انفراده باتخاذ القرارات وعدم استشارتهم فيما يخص تسيير الرابطة، قبل أن يتعهد لهم بمراجعة الأمور ويستميلهم قصد إصدار بيان مساندة له قصد استعادة شيء من مصداقيته وسمعته التي اهتزت أمام الرأي العام، قبل أن يفجّر رئيس شبيبة القبائل شريف ملال قنبلة من العيار الثقيل في نهاية الأسبوع الماضي، عندما طلب من رؤساء الأندية الاجتماع قصد سحب الثقة من رئيس الرابطة، بسبب قيام الأخير بتعديلات على برمجة بعض المباريات، ورغم خطورة التصريحات التي أدلى بها ملال، والعشوائية التي تطبع قرارات الرابطة وبرمجة المباريات، إلا أن ذلك لم يحرك ساكنا لدى رؤساء الأندية، الذين رفضوا الدخول في مغامرة “غير محمودة العواقب”، كون الدافع لعقد هذا الاجتماع يعود أيضا لـ”المصلحة” و”النفاق الرياضي” اللذان يخيّمان على الوضع، بما أن التجارب السابقة تؤكد بما لا يدع أي مجال للشك بأن العاملين المذكورين هما فقط من يحرك رؤساء الأندية نحو التصعيد، وهما أيضا من يخمد أي حركة تمرد.

الساسي حاوزماني:
هذه مسخرة وليست بطولة وطنية محترفة

اعتبر رئيس شباب باتنة السابق الساسي حاوزماني تغيير البرمجة في لقاءات في البطولة المحترفة للرابطتين الأولى والثانية التي تنتهجها رابطة عبد الكريم مدوار مسخرة، وقال أن هذه ليست بطولة وطنية محترفة وأنها تصب في صالح الفرق العاصمية وعلى رأسها إتحاد الجزائر.
ووقف رئيس الكاب السابق في صف رئيس شبيبة القبائل شريف ملال الذي هدد بمقاطعة البطولة بسبب تأخير لقاء الكلاسيكو بين الجياسكا وأبناء سوسطارة بـ24 ساعة، وهو الذي كان مقررا هذا المساء بملعب بولوغين، ليتم تحويله إلى الثلاثاء، وقال أن تغيير البرمجة مؤامرة لإسقاط فريق الجياسكا الذي يسير بخطى ثابتة هذا الموسم والدليل على ذلك أنه لم يهزم للجولة الحادية عشر على التوالي، وقال أن فريق الجياسكا كان ضحية هذه التغييرات في 4 لقاءات ضد كل من وفاق سطيف وشباب قسنطينة وأبناء سوسطارة والشناوة، واعتبر ذلك أمرا غير معقول أن يتم الإعلان عن بعض التعديلات في برمجة المقابلات على الساعة العاشرة ليلا كما حدث الأسبوع الماضي ليجد فريق الشبيبة نفسه خارج المنافسة لمدة 19 يوما، حيث ضربوا بذلك استقرار الفريق القبائلي الذي كان قادرا على لعب لقاء السياسي في الثامن والعشرين من شهر أكتوبر الماضي، لكن الرابطة قررت تأجيله، وختم قوله أن الجياسكا لها رجال رفضوا لعب الكلاسيكو يوم الثلاثاء ولن يتراجعوا عن قرارهم وهددوا بمراسلة الفيفا، حتى أن المدرب الفرنسي لشبيبة القبائل فرانك دوما عبر عن استيائه الشديد لهذه البرمجة التي تتغير كل يوم وكل جولة، وختم حاوزماني حديثه للشروق اليومي أن الرجل الأول في الجياسكا له الحق حينما دعا رؤساء الفرق إلى عقد اجتماع طارئ لدراسة هذه التغييرات المفاجئة التي تحدث في البرمجة، وأظن أنهم سيخرجون بقرار سحب البساط من تحت أرجل عبد الكريم مدوار الذي كثر أعداؤه بين أمسية وضحاها بسبب قراراته الارتجالية التي أصدرها مند انطلاقة البطولة وأثرت سلبا على عدة فرق عريقة في صورة إتحاد الحراش ورائد القبة وشباب بلوزداد.

عزالدين بن ناصر:
هي برمجة عادية وأنا ضد سحب الثقة من مدوار

اعتبر عز الدين بن ناصر رئيس نجم مقرة إجراء الرابطة الوطنية بعض التعديلات على البرمجة في بعض الجولات عادية جدا تشبه إلى حد كبير البطولات الأوروبية وهذا على غرار الليغا الاسبانية والبريميرليج الانجليزي والكالشيو الايطالي وغيرها، ولا يمكن لهيئة الرابطة الوطنية المحترفة لكرة القدم التي يترأسها السيد عبد الكريم مدوار أن تمنح كل الأندية الجزائرية كل ما ترغب فيه، حيث أن فريقي النجم كان معنيا في الجولة الثانية عشر بتأخير لقائنا ضد مولودية سعيدة والحمد لله لعبنا اللقاء ولم نضخم قرار الرابطة، وأرجع الرجل الأول للفريق المقراوي العيب في بعض رؤساء الفرق الذين يتسببون في تنامي ظاهرة العنف في الملاعب.
وأضاف أنه ضد الاجتماع الذي دعا إليه رئيس شبيبة القبائل ملال القاضي بسحب الثقة من رئيس الرابطة الوطنية المحترفة لكرة القدم عبد الكريم مدوار الذي اخترناه عن قناعة شهر جوان الماضي، أين اكتسح بقوة منافسيه وتحصل على غالبية أصوات الجمعية العامة 19 صوتا من أصل الـ39 عضوا، مقابل 7 أصوات فقط لرئيس مجلس إدارة وفاق سطيف عز الدين أعراب الذي حل في المركز الثاني، ثم أحمد المورو مدير الشركة الرياضية لجمعية وهران الذي كان أحد أبرز المرشحين للفوز بهذه الانتخابات، حيث تحصل على 6 أصوات فقط، فيما اكتفى مراد لحلو رئيس النادي الهاوي لنصر حسين داي بـ4 أصوات، وقال سأقف في صفه، لأنه قادر على إعادة الشرعية للرابطة المحترفة، خاصة وأن علاقته مع أغلب رؤساء الأندية ممتازة والدليل على ذلك فوزه بالأغلبية الساحقة في الانتخابات شهر جوان الماضي، وطلب من معارضيه الذين يعدون على أصابع اليد الواحدة التعقل، لأن التعنت ينتج عنه صراع عنيف قد يعصف باستقرار الرابطة، وعبر بن ناصر عن فرحته الغامرة بعودة فريق شبيبة القبائل إلى الواجهة الكروية على الساحة الوطنية، وهذا بفضل العمل الجبار الذي يقوم به الرئيس شريف ملال الذي أجبر العائلات القبائلية إلى الجلوس في مدرجات ملعب أول نوفمبر في حادثة حضارية تعتبر الأولى من نوعها في الجزائر.

حسان حمّار:
ثقتنا كبيرة في الرابطة ومدوار

التحق رئيس وفاق سطيف، حسان حمّار، بالرؤساء الرافضين للتمرد، على رئيس الرابطة المحترفة، عبد الكريم مدوار. وقال حمّار، في تصريحات تلفزيونية: “لا ألبي الدعوة، إلا للوزارة واتحاد الكرة والرابطة. أما أن يأتي رئيس ناد، ويطلب مني حضور اجتماع لسحب الثقة، فإني أقول له لا ولن آتي”، وأضاف: “بإمكاني أن أدعو رؤساء أندية الدوري للاجتماع، وسحب الثقة من رئيس الرابطة، لكن لدينا ثقة كبيرة في “الفاف” والرابطة المحترفة”.

كمال قاسي سعيد:
لن ألبي إلا دعوة الهيئات الرسمية

رفض المدير الرياضي لمولودية الجزائر، كمال قاسي سعيد، تلبية دعوة رئيس شبيبة القبائل، شريف ملال، لحضور الاجتماع الطارئ، مشيرا بأنه لا يمكن تلبية دعوة ملال في كل الأحوال.
وأوضح: “وزارة الرياضة واتحاد الكرة والرابطة، هم من يملكون الصلاحيات لاستدعاء رؤساء الأندية”، وأضاف قاسي “جدول المباريات منطقي تمامًا، وليس هناك ما يدعو لتهويل الأمور”.

محمد زرواطي:
ملال لم يقف معي.. لن أسانده

أكد الناطق الرسمي لفريق شبيبة الساورة محمد زرواطي أنه لن يلبي طلب رئيس شبيبة القبائل شريف ملال بالاجتماع ضد مدوار. وقال زرواطي: “أبدا أنا مع مدوار، وملال لم يقف معي عندما تعرضت للظلم من الفاف”.
وأضاف قائلا: “ملال لم يساندن ضد رئيس الفاف خير الدين زطشي، فكيف يطلب مني أن أسانده ضد رئيس الرابطة الوطنية المحترفة لكرة القدم عبد الكريم مدوار”.

محمد العايب:
اتحاد الحراش تعرض للظلم من طرف الرابطة ولا أحد وقف بجانبنا

قال رئيس اتحاد الحراش محمد العايب، أنه لن يساند تماما رئيس شبيبة القبائل في مسعاه نحو الإطاحة برئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم عبد الكريم مدوار، بسبب عدم وقوف الأخير مع “الصفراء” في أزمتها مع رئيس الرابطة نفسه.
وكانت الرابطة المحترفة قد حرمت اتحاد الحراش من تأهيل لاعبيه الجدد مع بداية الموسم الجديد، بحجة عدم تسديده للديون، ما جعل الفريق يضطر إلى خوض قرابة 6 جولات بالفريق الاحتياطي، وخسر العديد من النقاط، بمقابل ذلك تساهلت الرابطة المحترفة ولجنة الانضباط مع فرق أخرى تعيش نفس وضعية اتحاد الحراش على غرار اتحاد عنابة، ما رآه رئيس الفريق محمد العايب، ظلم حقيقي.
وقال العايب لدى نزوله ضيفا على إذاعة البهجة مساء أمس الأول: “مع بداية الموسم، حاربنا لوحدنا ولا أحد من رؤساء الفرق الأخرى ساندنا في قضيتنا ضد الرابطة.. أقولها وأعيدها، الاتحاد تعرض لظلم حقيقي وغير مقبول من طرف الرابطة ولكن لا أحد حرك ساكنا أو تحدث مع مدوار وساندنا ولو بتصريحات”، وتابع: “لن ألبي دعوة ملال إلى اجتماع سحب الثقة من الرئيس مدوار (كان مقررا أمس بأحد فنادق بلدية برج الكيفان بالعاصمة)، وكل واحد يبحث عن مصلحته الخاصة”.
وكان رئيس شبيبة القبائل الشريف ملال قد دعا رؤساء الفرق إلى اجتماع طارئ من أجل سحب الثقة من مدوار، على خلفية البرمجة الجديدة التي وضعتها الرابطة، والتي رآها “لا تخدم شبيبة القبائل”، متهما الرابطة بمحاولة زعزعة “الكناري” بعد النتائج الإيجابية التي حققها هذا الموسم.

رئيس شبيبة سكيكدة جمال قيطاري:
مدوار ليس ضد أي فريق ولماذا هذا التهويل؟

قال جمال قيطاري رئيس شبيبة سكيكدة أن رئيس الرابطة الوطنية عبد الكريم مدوار ليس ضد أي فريق لا الجياسكا ولا السياسي ولا الجيسماس، وأضاف قائلا أنا متأكد أنه لو أخطأ فريق جمعية الشلف سيتلقى العقاب من طرفه، واعتبره بمثابة الرجل المناسب القادر على لم شمل الأسرة الكروية الجزائرية، أما عن الضجة الكبيرة التي أثارتها بعض الأطراف بسبب تغيير البرمجة التي مست فريقه في الجولة الـ12 في لقائه ضد شبيبة بجاية عادية جدا، بالرغم من أن فريقه ضيع 6 نقاط بعد هزيمتين متتاليتين على يد الرائد جمعية الشلف وشبيبة بجاية، جراء عناء السفر ما بين ولايتي الشلف وبجاية، إلا أن ذلك صب في صالح الكرة الجزائرية جراء الاجتماع العاجل الذي أرغم مدوار على اتخاذ هذا القرار ليلا، وأضاف رئيس الجيسماس أن مدوار تحمل مصاريف الفرق على عاتقه، ولا يمكنه أن يمنح كل الفرق ما ترغب فيه وأن برمجته للقاءات تشبه البطولات الأوروبية، ولماذا هذا التهويل الذي يؤخر لا محالة الكرة الجزائرية، ودعا رئيس الشبيبة بعض رؤساء الفرق إلى تفادي التصريحات الساخنة التي من شأنها أن تلهب الأنصار وتساهم في استفحال ظاهرة العنف في الملاعب التي لا تخدم الكرة المستديرة، وختم حديثه لنا قائلا “أن الاجتماع الذي دعا إليه رئيس شبيبة القبائل شريف ملال لا يعني فريقه”.

https://goo.gl/n8ueSD
الفاف خير الدين زطشي عبد الكريم مدوار

مقالات ذات صلة

  • بِرعاية وكالة "ريح تور" للأسفار

    400 مليار سنتيم من أجل "التحواس" الرياضي في طوكيو

    رصدت الحكومة غلافا ماليا ضخما قيمته 400 مليار سنتيم، من أجل تغطية نفقات تحضيرات النخبة الوطنية لِأولمبياد العاصمة اليابانية طوكيو. ويُجرى هذا الإستحقاق الرياضي الكبير ما…

    • 1708
    • 0
  • اعتزاز أصيل وفخره بِجزائريته

    فيديو نادر لـ "زياني"

    عبّر اللاعب الدولي الجزائري السابق كريم زياني في سنّ مُبكّرة، عن رغبته الصّريحة والقوية في ارتداء زيّ "محاربي الصحراء". ويُظهر شريط الفيديو المُرفق أدناه، والذي نشره…

    • 1397
    • 1
8 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • أحمد

    برمجته للقاءات تشبه البطولات الأوروبية ، و رؤساء الأندية يشبهون رؤساء الأندية الأوروبية و اللاعبون يشبهون اللاعبين الأوروبيين ….. يا سلام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • حسام

    مادام هدا الغاشي الراشي نائم كولوا فلوس حتى يفطن من النوم ؟ شبه نفسهم بالبطولات الأروبية ما صحكم بوجه ؟ اشبع ضحك عليكم الغاشي لمكدس

  • de setif

    bandes de malfaiteurs et de voyous Mellal n est pas de votre genre

  • buffalo

    هذه صورة مصغرة علي ما يحدث علي جميع المستويات في الجزائر حتي أصبحنا نسمي ب 10 %

  • ulacsamh

    a l`image du pays, tout ce vend en algerie y compris les hommes, s`il y en a ,les hommes de principe a l`image de Mellal sont soit isoles ou vanicus comme disait lounes. rien ne me surprend! ne serait qu`a voire l`etatt du pays ca resume tout.fumez le the1 apresent

  • algerien

    mellal ce trompe il a inviter les residents de liga de premiere ligue de bundesliga et il a oublier les vrais hommes de principes qui ont sauves le foot ball algerien.medouar a fait descendre son club en d2 et maintenant il est deveu comme un exemple de reussite.comme les presidents de ligue europeennes .en va couler!!!!!

  • مناصر الشبيبة

    مانخشاه من تصريحات ملال هو أن الشبيبة هي من تدفع الفاتورة ولقد حدث ذلك أيام حناشي لما كانت تصريحاته تثير سخط الهيئة المعنية كما ننصح ملال أن نقول أن يفكر في مصلحة فريقه فقط وهذا هو أول إمتحان له ليعرف حقيقة رؤساء الأندية الأخرى والتي الكثير منهم كان بالأمس يتمنى سقوط الشبيبة للقسم الثاني ومن لا يعرف قصة الفيل والفيلة عليه البحث عنها كما أنه يجب أن تعرف مقولة ماحك جلدك سوى ظفرك وأن خوك خوك ماغرك إلا صاحبك وهذا ما لمسته ياسي ملال من جاء ووقف بصفك .

  • mohand

    beni oui oui

close
close