الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 04 صفر 1442 هـ آخر تحديث 12:32
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

اهتز صباح الخميس، سكان قرية الفزقية ببلدية أولاد قاسم بعين مليلة، التي تبعد عن عاصمة ولاية أم البواقي بنحو 60 كلم، على وقع حادثة انتحار مأساوية، بعدما أقدمت سيدة ماكثة في البيت وهي أم لـ6 أطفال تدعى، ق.ح، وتبلغ من العمر 35 سنة، على وضع حد لحياتها حرقا، عن طريق إضرام النار في جسدها، باستعمال ولاعة وقارورة غاز البوتان، مما تسبب في إصابتها بحروق خطيرة من الدرجتين الثانية والثالثة وتفحّم أجزاء من جسدها، عجلت بوفاتها بعد ساعات قليلة من نقلها لمصلحة الاستعجالات الجراحية بمستشفى سليمان عميرات بعين مليلة، قبل نقلها إلى مصلحة الحروق بمستشفى باتنة الجامعي، وأفادت مصادر محلية للشروق اليومي، بأن الضحية قبل إقدامها على هذا الفعل التراجيدي بلحظات قليلة، والذي أرجعته ذات المصادر، إلى ضغوطات نفسية وظروف اجتماعية جد صعبة، تمر بها العائلة بسبب حالة الفقر المدقع الذي تعيشه رفقة زوجها الذي يعمل ناقلا غير شرعي “كلوندستان”.

وأضافت المصادر أن الضحية استدعت ابنتها الكبرى البالغة من العمر 12 سنة وهي تلميذة في السنة الثانية متوسط، وطلبت منها رعاية إخوتها وأخواتها الخمسة، وأصغرهم طفلة لا تتعدى الـ14 شهرا ثم أجهشت بالبكاء بعد أن احتضنت ابنتها، وعزلت أبناءها بعيدا عن مسكنها المتواضع، قبل أن تضع حدا لحياتها حرقا، باستعمال ولاعة وقارورة غاز البوتان، التي لحسن الحظ لم تنفجر وتتسبب في هلاك الجميع، وإنما ساهمت في حرق الضحية وكانت سببا في وفاتها، لتباشر على إثرها مصالح الدرك الوطني ببلدية أولاد قاسم في فتح تحقيق. ووريت الضحية الثرى عصر الخميس.

أم البواقي الحماية المدنية عين مليلة

مقالات ذات صلة

  • لتقييم مستوى الخدمات وإصلاح الإختلالات حسب الوزارة

    إطلاق حملة تفتيش شاملة عبر المؤسسات الصحية

    أعلنت وزارة الصحة، الخميس، إطلاق حملة تفتيش شاملة عبر المؤسسات الصحية العمومية والخاصة عبر الوطن، من أجل تحسين التكفل الصحي ووضع مخطط لمعالجة الاختلالات الموجودة. وحسب…

    • 1777
    • 6
  • وزير الصحة ووالي الجزائر يؤكدان تجهيزها بأحدث الوسائل

    استلام مصالح استعجالية جديدة قريبا بالعاصمة

    قام وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد، صبيحة السبت، رفقة والي ولاية الجزائر يوسف شرفة، بزيارة عمل وتفقد لمختلف مراحل تقدّم…

    • 255
    • 0
600

30 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Adel

    150 millions dollars pour la Tunisie
    Des aides pour le Liban
    Des aides pour les africains
    Pour les algeriens !!!!!!!!

  • موظف

    ربي يرحمها ان شاء الله لكن المفروض يحرق ويعذب حيا المتسبب في حالة فقرها وفقر كل الجزائريين ايا كان زمانه ومكانه لكن الدنيا لا تدوم لاحد وسنلتقي جميعا عند الذي لا يظلم عنده احد رب العرش العظيم سبحانه.

  • معمر

    يعني بعد انتحارها بسبب الفقر ستذهب الى النعيم
    الله يرحمها ويغفر لها

  • مجرد راي

    التهور ثم الاتنحار !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

  • Mohamed

    C’est très très triste tout ça c’était produits dans une région très très riche ??? Où sont les gens de cette ville

  • mohamed

    يوم رايت ان الدولة ادمجت ضريبة السكن مع فاتورة الغاز والكهرباء هناك تاكدت ان الدولة ماضية في تفقير الشعب باي طريقة ولا يهما احد وبالاخص الفقراء .ما دخل ضريبة السكن في فاتورة الكهرباء والغاز لولا الهدف هو ابتزاز الفقراء اما الدفع واما الظلام وقطع الغاز لم يحصل هذا في اي دولة

  • ملاحظ

    هذا ما خلفه نظام العصابة السابق.

  • damn

    هاذا هو الاهتمام بمناطق الظل ومعلباليش ، و البكاء للسي جراد ، هذي كلها تتحاسبو عليها ، الناس كاين اللي راها تعاني بزاف

  • بإسم المساكين

    ولو عثرت بغلة في العراق
    لخشيت أن يسألني الله عنها
    لماذا لم توفر لها الطريق ؟ (عن أمير المؤمنين عمر )
    فكيف بأم في مقتبل العمر لها ستت أطفال صغار،
    والله إنها لكارثة
    فعلى كل مسؤول أن يخشى الله في رعياته،
    فالأمر جلال !
    فقوا يا مسؤولين أن المسؤلية تكليف لاتشريف،
    فالذين لا يسطيعون حمل تكاليف الأمة والوطن
    فليذهبوا لبيوتهم،
    ولا ننسى الشباب الحراقة الذي أكله الحوت
    والعوانيساللواتي تقاصين مرارة الحياة
    اللهم كن في عونهم وعونهن
    قد ضتقت الدنيا عليهم بما رحبت،
    من ضيق العيش وقلة الدخل
    وحش البطالة الذي أفسد السباب والشبات،
    إلى أين يا جزائر !

  • karim

    لا حول ولا قوة الا يالله … ربي يرحمها ويجعل متواها الجنة …وقت صعيب صح …الاطفال مساكن واش دنبهم … القلب يولي يسطر ..اللهم اشملهم برحمتك وارزقهم يا راحم الراحمين

  • ابن الجبل

    أليس من العار انتحار امرأة ، هي أم ل 6 أطفال حرقا بقارورة الغاز ، بسبب الفقر المدقع ؟!. آ…ه منك ياجزائر !.

  • HakimUk

    الجزائر الجديدة

  • ابو عماد

    رحمها الله و عفا عنها انها مريضة و الا ماكانت تفضل جهنم عما كانت فيه مهما بلغت الحاجة كما انها ام لست اطفال و في سنها 35 سنة عجزت عن المقاومة و اسندت المهمة لطفلة 12 سنة و كيف كانت حالتها لما كانت تستكثر من الاطفال هل كانت غنية ثم فقرت في حين هناك شباب و شابات يسعون قبل الزواج الى تحسين ظروفهم ليضمنوا حياة لائقة ثم يقموا على الزواج هناك الفئة الغالبة همها الزواج في اي حال ثم ادانة الدولة بعدم تحسين ظروف العائلة التي بنوها دون تفكير و لا تحضير رحمها الله و عذر جهلها ومرضها

  • rafik

    هذا لا يفعله شخص صالح وصبور الرزق بيد الله وانما المعاصي هي التي تذهب الرزق ربي يرحمها خلات أولاد يتامى لاحولة ولا قوة إلا بالله

  • علي الجزائري

    اللهم ارحمها واكرم نزلها
    لو عرف الحكام والمسؤولون ما ينتظرهم بقبورهم وامام ربهم يوم الحساب
    لاحرقوا انفسهم مكانها ولزحفوا اليها على ركبهم ليطلبوا عفوها

    عن البراء بن عازب ضي الله عنه قال : ” كنا مع رسول الله – صلى الله عليه وسلم – في جنازة ، فجلس على شفير القبر – أي طرفه – ، فبكى حتى بلّ الثري ( لحيته ) ، ثم قال : ( يا إخواني لمثل هذا فأعدّوا )
    كان بكاؤه عليه الصلاة والسلام بمثل هذه الشدّة لوقوفه على أهوال القبور وشدّتها ،
    و قال في موضع آخر : ( لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً ، ولبكيتم كثيراً )

  • ديار الغربة المرة

    نعم الفقر صعيب بزاااااف
    لكن الانتحار ليس هو الحل
    لا حولة و لا قوة الا بالله العلي العظيم

  • محمود

    أغضب لما تجد جزائريين يقفون ويتصدقون على الأفارقة والسوريين في الشوارع والمساجد في جل الولايات، ولكن لا تجد جزائري يتصدق على جاره أو يفكر أن هناك فقراء في الأرياف والقرى لا يلتفت إليهم المسؤولين الجزائريين!
    وعيب أن تجد جالية كبيرة جزائرية لا تجمع المال وتتصدق للفقراء الجزائريين، وتجد الجالية الجزائرية تأتي بالشيفون والاوساخ لتبيعها في البلاد لتغطية نفقات مبيتهم وماكلهم لأنهم بخلاء لا رحمة فيهم ولا شفقة! تجد الكثير منهم يحجز بيوت وفيلات على الشواطئ للاستجمام ولا يهمهم إن كان هناك فقراء! يأخذون صور وفيديوهات ويضعونها على الفايسبوك للتباهي أمام أصدقائهم! اللوم على الجالية كذلك وليس المسؤول فقط!

  • لزهر

    المير لم يقم بعمله
    أول من يكن يعلم بالعائلات الفقيرة في بلدية ما هو رئيس البلدية لان هذة المرأة ربما انتخبته
    و عليه أحصائهم و وجود حلول لهم
    و هذا ربما القانون
    لا بد من فتح تحقيق و محاسبته لماذا لم يأخذ بعين الاعتبار مشاكل هذه العائلة الكريمة من ستة أطفال أبرياء.
    انا متأكد ان رب العائلة أو الزوجة بحد ذاتها قامو بطرح مشاكلهم لديه بالبحث عن سكن و عمل و ضمان إجتماعي أو طلب قطعة أرض
    لا بد من تفتيش مسوداته و مكتبه و إحالته إلى العدالة و فصله من الوظيف العمومي نهائيا.
    القانون يعرفه جيدا رجال الشرطة.

  • karim

    ماذا فعلت يا اويحى بالشعب ؟ حسبنا الله ونعم الوكيل فيك يا خائن

  • karim

    Ne me dites surtout pas que ces personnes ont pris la pose devant cette malheureuse,ce serait la dernière ignominie,et manque humanité.

  • ارض الشهداء

    نسأل الله أن يرحمها، ويكرم نزلها، ويثبث ويعوض أهلها، شيء محزن ومؤلم ان نسمع هذه الأخبار، عاش أجدادنا وشهدءنا في أصعب من هذه الظروف، ولم يهينوا ولم ينتحروا،كما قال تعالىإِنَّمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ أَوْثَانًا وَتَخْلُقُونَ إِفْكًا ۚ إِنَّ الَّذِينَ تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَا يَمْلِكُونَ لَكُمْ رِزْقًا فَابْتَغُوا عِندَ اللَّهِ الرِّزْقَ وَاعْبُدُوهُ وَاشْكُرُوا لَهُ ۖ إِلَيْهِ تُرْجَعُون، أين ذوي الارحام، أين الجار والجار ذو الجنب، أين أصحاب البلاطوهات او جماعه بوكو كلام، أين نحن من قوله صلى الله عليه وسلم لا. يؤمن احدكم حتى يحب لاخيه ما يحب لنفسه، الله المستعان، نسألك السداد

  • s.Hasnaoui

    اللهم يارب ارحمها برحمتك الواسعة واغفر لها خطاياها . اما بعد اذكر الشعب الجزائري وبالخصوص صاحب -الصبع الازرق – بان صاحب الفخامة -بوتسريقة – لازال يتقضى اجرة شهرية بقيمة 20000 اورو و 400000 دج اي ما يعادل 8 مليون دج – وهذا منذ 1999 الى يومنا هذا . اتحدى تبون ان يصدر مرسوم رئاسي يوقف فيه راتب هذا اللص الذي انهك الخزينة ودمر البلاد.

  • عبد الرزاق

    الكثير من التعاليق عاطفية، لو كان هناك سبب قاهر يحلل الانتحار لما حرمه الله بمعنى مهما كانت الأسباب و الظروف والله اعلم بعباده، نسأل الله العظيم ان يغفر لها ويرحمها و يتجاوز عن خطاياها.

  • moh

    كل مسؤول سيحاسب على هذه المراه رحمه الله

  • larbi

    الحمد لله و الشكر لله أني لم أتقلد منصب مسؤول في هذا البلد

  • توفيق

    تبون و دولته ستتقاسم هذه المأساة و سوف يحاسبهم الله عزوجل على كل فقير لم يأخذ حقه و مات قهرا
    حسبنا الله ونعم الوكيل

  • صالح

    لما يتحدث ما يسمى الرئيس تبون ، عن وجود البيروقراطية، وكأنه ليس مسؤول عن شيء فعلم أن الافظع قادم.

  • Delaze

    السلام عليكم. لا تحكموا عليها و لكن ادعوا لها . Peut être une malafie, dépression post-parfum……. اللهم ارحمها و تجاوز عنها أن كانت مخطئة و ثبتنا اجمعين. المسؤولية تكليف و ليست تشريف

  • hocine

    Cette jeune malheureuse maman n’a eu pour alternative que de mettre fin à ses jours, d’une manière tragique. Ceux qui ont amassé des milliers de milliards illégalement étaient la cause de ces tragédies de ces laissés pour compte de la société qui vivent dans la misère noire

  • ناصر

    والله سوف تحاسبون يا مسؤولين عل كل صغيرة وكبيرة غذا عند الله عز وجل.3 طائرات مساعدة لبنان ولتونس و……الخ وشعبكم يموت كل يوم بسسب الفقر وضغوطات النفسية. والتهميش. حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم.

close
close