-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

انتخابات ليبيا.. حفتر يفشل في كسب ود بايدن رغم الأموال

الشروق أونلاين
  • 1834
  • 0
انتخابات ليبيا.. حفتر يفشل في كسب ود بايدن رغم الأموال
خليفة حفتر

كشف موقع “ميدل إيست آي” أن اللواء خليفة حفتر فشل في كسب ود ودعم الرئيس الأمريكي جون بايدن بعد تعليق اتفاقه مع أحد زعماء مجلس النواب الجمهوري السابقين والقاضي بالضغط على إدارة الرئيس بايدن لدعمه في حملته الانتخابية.

وقال موقع “ميدل إيست آي” البريطاني في تقرير له إن اللواء الليبي خليفة حفتر يواجه العديد من العوائق في واشنطن مع تعثر الضغوط التي يمارسها.

وأوضح الموقع أن حفتر تعاقد مع مساعد كبير للرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون وعضو بالكونغرس متقاعد عن الحزب الجمهوري في سبتمبر الماضي في سعيه للترشح للرئاسة في الانتخابات المقرر إجراؤها أواخر العام الجاري كما يعتقد كثيرون.

وطبقا للوثائق المودعة بوزارة العدل الأميركية، التي اطلع عليها الموقع البريطاني؛ فإن العقد الذي أبرمه حفتر مع لاني ديفيس المستشار الخاص السابق لبيل كلينتون، وزعيم مجلس النواب الجمهوري السابق روبرت ليفينغستون قد تم تعليقه في 30 من الشهر الماضي، والذي يُعتقد أن قيمته تبلغ نحو مليون دولار تقريبا؛ بهدف الضغط على إدارة الرئيس جو بايدن من أجل دعمه في حملته الانتخابية.

وأفاد الموقع في تقريره بأن شركة “رولينغز إنترناشونال أدفايزري غروب” العاملة في مجال حملات الضغط السياسي، والتي عرَّفت حفتر على شخصيات ذات ثقل سياسي في واشنطن، فسخت هي الأخرى اتفاقها مع العسكري الليبي المتقاعد.

وكان مجلس النواب الأميركي أجاز الشهر الماضي تشريعا “لترسيخ الاستقرار في ليبيا”، ويدعو إلى فرض عقوبات على الذين يخرقون حظر توريد السلاح إلى ليبيا، أو يسعون لتقويض استقرارها وأمنها.

وكانت إشاعات راجت في أفريل 2019 بعد المحادثة الهاتفية بين حفتر والرئيس الأميركي آنذاك دونالد ترامب، بأن واشنطن ألقت بثقلها خلف القائد الليبي المتقاعد، غير أن مصدرا على إلمام بما جرى حينذاك أكد للموقع الإخباري البريطاني أن علاقاته مع البيت الأبيض ساءت بعد ذلك.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!