-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
باستثناء كأس إفريقيا 2019

انتصاران فقط لبلماضي خارج القواعد في المباريات الرسمية

الشروق الرياضي
  • 2490
  • 3
انتصاران فقط لبلماضي خارج القواعد في المباريات الرسمية

هذه هي الحصيلة الكاملة لبلماضي على رأس “الخضر”

فرض المنتخب الوطني لكرة القدم، التعادل أمام بوركينافاسو، بهدف لمثله في ثاني جولات الدور الثاني من تصفيات كأس العالم قطر 2022، عن المجموعة الأولى التي تضم النيجر وجيبوتي أيضا، مفوّتا على نفسه فرصة ضمان التأهل مبكرا إلى الدور الحاسم من هذه التصفيات.

وكان المنتخب الوطني قاب قوسين أو أدنى من تحقيق الانتصار أمام “الخيول” البوركينابية، لولا نقص الفعالية وعدم التركيز أمام المرمى، فضلا عن تراجع المستوى البدني للاعبين خلال المرحلة الثانية من المواجهة.

ورغم النتائج الإيجابية التي يحققها المنتخب الوطني منذ قدوم جمال بلماضي، والتي لا ينكرها إلا جاحد، غير أنه وطيلة إشرافه عن العارضة الفنية لـ”الخضر” لم يحقق سوى انتصارين فقط خارج القواعد في المنافسات الرسمية باستثناء كأس إفريقيا للأمم التي جرت في مصر صيف 2019، وتوج بلقبها رفقاء القائد رياض محرز عن جدارة واستحقاق.

ومنذ تولي بلماضي شؤون العارضة الفنية لـ”الخضر” لم يتمكن من تحقيق سوى فوزين فقط خارج الديار، بشكل رسمي من أصل سبع مباريات، باسثناء كأس أمم إفريقيا، الأول أمام الطوغو في 2018 بنتيجة (4-1)، والثاني أمام بوتسوانا في 2019 بهدف دون رد.

وعانى المنتخب الوطني كثيرا في عديد المواجهات من تراجع مستواه في المرحلة الثانية، فما حدث في مباراة أمس الأول أمام بوركينافاسو ليس المرة الأولى، وبالتالي يجب العمل على هذه النقطة لتحسين مردود المحاربين والسيطرة على مجريات اللعب لتفادي تلقي أهداف وتضييع النقاط، لاسيما في التصفيات المؤهلة إلى “المونديال” العربي قطر 2022.

ولكن الشيء الذي يجب التنويه له قبل الحديث عن مستوى المنتخب الوطني في مبارياته خارج القواعد، هو تعرض رفقاء الحارس رايس وهاب مبولحي لظلم تحكيمي كبير في عديد المواجهات، خاصة أمام زامبيا في المباراة ما قبل الأخيرة من تصفيات كأس إفريقيا 2020 والتي انتهت بنتيجة (2-2) وحتى لقاء الأمس والذي حرم فيه “الخضر” من ركلة جزاء واضحة إثر عرقلة القائد رياض محرز داخل منطقة الجزاء.

وتبقى حصيلة بلماضي رغم ذلك أكثر من إيجابية، كيف لا والمنتخب الوطني يواصل تحطيم الأرقام القياسية ببلوغه المباراة رقم 29 دون هزيمة في سابقة تاريخية بـ”القارة السمراء”، حيث وفي 32 مباراة كاملة ما بين الوديات والرسميات، لم ينهزم المنتخب إلا في مباراة واحدة وكان ذلك أمام البنين يوم 16 أكتوبر 2018 بالعاصمة كوتونو، بهدف دون رد ضمن تصفيات كأس افريقيا 2019، في وقت حققت التشكيلة الوطنية 23 انتصارا كاملا و8 تعادلات. وسجل خط الهجوم مع بلماضي 73 هدفا، بينما اهتزت شباكه في 22 مناسبة فقط.

ن. ب

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
3
  • حمزة

    موقف بطولي من نورين وبن يخلف ما هي إلا لعبة فليذهب الإتحاد الدولي وإلى الجحيم

  • حرية

    السم في العسل...................

  • جثة

    صايي بديتو في التشويش ...خلوا الناس تخدم .