-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
خبراء في علم الفلك يؤكدون للشروق:

انتهى زمن “ليلة الشك” ويمكننا رصد الهلال ولو بعد قرن

نادية سليماني
  • 8819
  • 25
انتهى زمن “ليلة الشك” ويمكننا رصد الهلال ولو بعد قرن
أرشيف

أكد مُختصون في علم الفلك والجيوفيزياء، أن التكنولوجيات الهائلة في مجال رصد الأهلة وتحديد المواقيت، قد تسمحُ بالتنبؤ بالتاريخ الصّحيح لدخول شهر رمضان ولو بعد 100 سنة كاملة، دون مخالفة الجانب الشرعي والفقهي.
وفي هذا الصّدد، اعتبر مدير الثقافة الإسلامية بوزارة الشؤون الدينية والبروفيسور في علم الفيزياء الفلكية محمد قريق حسن، خلال ندوة علم الميقات في ظل العلوم الحديثة المنظمة بدار الإمام المحمدية، أن علم المواقيت في الجزائر استفاد من التطور التكنولوجي الهائل، بفضل جيل من الباحثين البارزين في المجال المُطلعين على علوم الشريعة والفقه.
فيما أكد مختصون في علم الفلك، أن المهندس صار يقوم بعملية ضبط المواقيت، عن طريق معادلات رياضية غاية في الدقة، ويتم استخلاص الميقات حسب الوضع الجغرافي لكل منطقة، سواء كانت على الشاطئ أو في التل أو على ربوة أو على جبل.
واستعرض المختص محمد فوكة، خلال الندوة، أهم التطبيقات الرقمية المستعملة للتثبت من رؤية الهلال ومعرفة ساعة الاقتران وبدقة عالية، ومنها تطبيق متطور شرح فيه وبالتفصيل الطريقة العلمية لثبوت رؤية هلال رمضان من عدمه، اذ يكفي أن تدون فيه السنة الهجرية مع القيام ببعض الإحصاءات عن طريق خطوط معينة حول الكرة الأرضية، وهو ما يسمح بمعرفة تاريخ رمضان ولو على 100 سنة بمشيئة الله طبعا، وعن رمضان 2018 قال “الاقتران سيحصل يوم الثلاثاء 15 ماي بالتوقيت العالمي، ونضيف ساعة للتوقيت المحلي فيكون في 12و48 دقيقة ظهرا، وبما أن الثلاثاء هي ليلة تحري رؤية الهلال، فحسب المختص “الرؤية مستحيلة يوم الثلاثاء”، وبالتالي فرؤية رؤية الهلال تكون ممكنة سواء باستعمال الأجهزة أو بالعين المجردة يوم الأربعاء 16 ماي، ليكون يوم الخميس أول أيام الشهر الفضيل.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
25
  • nacer

    للمتباكين على ليلة الشك أقول حين تحضر وقت الصلاة لا تنظر لساعتك أو موبايلك بل أخرج للشمس و حدد هل هو وقت الصلاة أو لا

  • Saleh

    le nom est Morad Fouka ...pas mohamed Fouka

  • أستاذ هرب من مدرسة منكوبة

    الى رقم 10 : دع أمور الدين لأهلها واشتغل بالعلمانية والإلحاد. 1 - زمن تكميم الأفواه ذهب الى الأبد ومطالبتك لي بالإشتغال بالعلمانية والإلحاد يؤكد أنك من فصيلة تجار الأحلام والأوهام ومن الذين يسحبون القاطرة نحو الوراء خطوتين كلما خطت الى الأمام خطوة لتبقى الجزائر تدور في حلقة مفرغة 2 - نعم يمكن الحساب الفلكي لمئات السنين, لكن نريد الرؤيا بالعين...أنت حقا ناطق رسمي للذين يعيشون في القرن 21 بعقول القرن 7 في وقت العالم يسير بسرعة الضوء أنتم لا تزالون تتعاملون بطرق ونظريات أكل عليها الدهر وشرب وبما أنك تريد رأية الهلال كما رآه الأجداد فلماذا لا تركب الجمل كما ركبه الأجدادوتستغني عن السيارة ووو

  • samira batna

    لو كنتم مختصين فعلا لما صدقتم أن الأرض كرة تدور حول نفسها مرة في اليوم !!!!!!!!!!!!!

  • أستاذ هرب من مدرسة منكوبة

    للمعلق 10 سي يوسف : لايغرنك تشدق القوم بالوطن +++ فالقوم في السر غير القوم في العلن
    تقول أحلام مستغانمي ; لا أعرف أمّة غير العرب ، أعادت أوطانها قرون إلى الوراء بجهلها، وما زالت تموّل خرابها، وتقتل وتذبح أبناءها بخنجرها، كي ينعم عدوّها بالأمان.
    يقول علي الوردي : وعيب العرب الأكبر أنهم مولعون بالحذلقات اللغوية والشعرية في زمن نحن أحوج الناس فيه إلى ما ينير لنا سبيل الحياة ويشجع النبوغ والابداع والعلم والمعرفة ، همّ أحدنا أن يكتب بحثاً عن أحد الشعراء البائدين أو يؤلف كتاباً عن رفع الفاعل ونصب المفعول به أو يلقي خطاباً رناناً عن مجد الأجداد وخزعبلات زمان ثم يهتف منشداً : نحن عرب

  • عبد الحليم حمادوش

    الإسلام دين العلم والعلوم هذا صحيح ويمكن حساب تاريخ أول رمضان لسنة 2038 مثلا من الآن هذا ليس علم غيب بل حساب دقيق فالفلكيون يقولون مثلا سيمر نيزك بالقرب من الأرض سنة 2020 على الساعة 22:41 على بعد 156000 كلم أو سيقع كسوف أو خسوف على الوقت الفلاني وبالتدقيق فكيف يعجزهم تحديد طلوع الهلال؟ أم هناك من المسلمين المتحجرين -والإسلام بريء من تحجرهم- من سيفكر في قتل أي عالم يقول أن العلم يمكنه تحديد بداية رمضان مثلما قتل الأوربيين المتعصبين غاليليو لأنه قال أن الأرض كروية؟

  • مروان النائلي

    قال العلامة ابن عاشر المالكي في منظومته "المرشد المعين على الضروري من علوم الدين": ويثبت الشهر برؤية الهلال= أو بثلاثين قبيلا في كمال.
    والمقصود هو روية الهلال وليس وجود الهلال، كما أن الحكمة من رؤيته بالعين هي حالة الترقب التي تسبق هذا الضيف الكريم، فالكل يترقب ويسأل: هل رأو الهلال؟ أين رأوه؟ لا لم يشاهده؟ نعم نعم شاهدوه في ولاية كذا؟ هذا مقصود الشارع، والمذهب المالكي لا يعتبر بحساب الفلك، إنما برؤية العين، ويجوز الاستفادة من الآلات الحديثة لرؤية الهلال، أما الحساب الفلكي فهو يجعلنا نتعامل مع رمضان وكأنه عبارة عن "آلة ديجتال" ليس هناك مشاعر لا للفرح بقدومه ولا بذهابه. احترموا التخصصات.

  • حواش رستم

    ما دام الاقتران سيحصل يوم الثلاثاء 15 ماي بالتوقيت العالمي، ونضيف ساعة للتوقيت المحلي فيكون في 12و48 دقيقة ظهرا،اي ان هلال شهر رمضان موجود قطعا في سماوات ولو لم نراه.. فلماذا لا يكون الصوم بلا شك يوم الاربعاء؟

  • حائر

    قولوا لي بربكم ماذا يفعل "بروفيسور في علم الفيزياء الفلكية" في وزارة الشؤون الدينبة؟

  • Mohamed Hakimi

    لماذا إذن يختلف هؤلاء العلماء كل مرة في تحديد أول أيام رمضان أو العيد إذا كان الأمر محسوما حسابيا. هل حديث الرسول (صوموا لرؤيته و أفطروا لرؤيته ) الذي لا ينطق عن الهوى أصبح غير صالح. هذا شبه الصحفي كان عليه أن يطرح مثل هذه الا سئلة على أشباه العلماء و ينفعنا بأجوبتهم.

  • adrari

    انتهى زمنكم انتم اما ليلة الشك فباقية ما دامت السماوات والأرض الا ماشاء ربك

  • كمال

    والله تعبنا من لعبة الكهنوت, علماء المخابر بعثوا مركبات فضائية إلى المريخ ونزلت بدقة عالية كما كان مخطط بعشر الثانية ونحن لزلنا نجادل في رؤية الهلال والنص القرءان حسم في الأمر ب ومن شهد منكم الشهر فليصمه, لفظ شهد يفيد العلم والخبرة والحضور الموضوعي وإلا لورد ومن بصر منكم الشهر فليصمه مع العلم قرءانيا لفظ رأى متعلق بالرؤية الفكرية وليس المادية ومن يريد التحقق, ما عليه إلا ترتيل (تصفيف وترتيب) لفظ رأى ويقتنع بالنتيجة.

  • محمد

    أحسنت صاحب التعليق 4

  • محمد ب

    إلى جماعة الإرصاد :
    "من شهد منكم الشهر "ليس معناها رأى بل معناها حضر .
    أمّا الرؤيا بالآلات فهي لا تلبي مطلب الشرع..كيف؟
    للرؤيا الشرعية شروط:
    1)مكان الرّائي على سطح الأرض, لا يمكن أن نركب صاروخا أو طائرة ونبحث عن الهلال من الأعلى.
    2)وصول الهلال إلى منزلة الرؤيا من مكان الرائي فلا يمكن أن نسافر في طائرة إلى أجواء أخرى ونبحث.
    3)وسيلة الرؤيا(العين المجردة) فلا يمكن أن نستعمل وسائل مقربِّبة ونبحث عنه قبل وصول مكانه.
    4)زمن الرؤيا وهي ليلة الشّك فلا يمكن أن نأتي بآلات تقرب الرؤيا ونبحث عنه في ليلة لا شك ونقول سيصل في كذ وكذا.
    أيّها السّادة الله خفّف عن عباده وبسّط لهم فلا تعقدوا الأمور.

  • عبد الله

    الذي لا يفقهه اهل الفلك ان الشريعة جاءت لكل أصناف الناس العالم والجاهل والقارئ وغير القارئ لذلك ربط الله دخول شهر رمضان برؤية الهلال فكل الناس تستطيع الرؤية ولا تحتاج معدات ولا حسابات وهذا لتسهيل العبادات للناس وهذا من رحمة الله والدين صالح لكل زمان ومكان سواء عندك تكنولوجيا او ماعندك
    عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَكَرَ رَمَضَانَ فَقَالَ : " لا تَصُومُوا حَتَّى تَرَوْا الْهِلالَ وَلا تُفْطِرُوا حَتَّى تَرَوْهُ فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ فَاقْدُرُوا لَهُ " رواه البخاري (1906) ومسلم (1080)

  • يوسف

    إلى رقم 3 الأستاذ الهارب...
    دع أمور الدين لأهلها واشتغل بالعلمانية والإلحاد.
    نعم يمكن الحساب الفلكي لمئات السنين, لكن نريد الرؤيا بالعين.

  • عابر سبيل

    "فيماأكد مختصون في علم الفلك،أن المهندس صاريقوم بعمليةضبط المواقيت،عن طريق معادلات رياضيةغايةفي الدقة، ويتم استخلاص الميقات حسب الوضع الجغرافي لكل منطقة،سواء كانت على الشاطئ أوفي التل أوعلى ربوةأو على جبل."في بعض الدول الإسلامية وتحديدا العربيةيطبّق هذاالمنطق فتجدفرقاحتى في مواقيت الصلاةفي نفس البرج مثلاحسب الإرتفاع كماتمت الإشارةإليه في التقريربالقول سواءكانت في التل أوعلى ربوةأوعلى جبل فكم سيلزمنامن مؤذن ليؤذن لصلاةالفجر أو لصلاةالمغرب في نفس البرج:لاحظوا مواقيت الصلاة في أبراج الشرق التي يتجاوز علوها 20 طابقاوستتأكدون ...ههه..في نفس اليوم واحد في الطبقة20 صايم وواحد في الطبقة2 فاطر

  • مسلم

    انتم من انتهيتم وليس زمن ليلة الشك
    أولا في الجزائر لا يوجد علم فلك قائم بذاته عبارة عن ثقافة عامة وبوسائل بداية لا ترقى حتى إلى نادي هاوي
    هنا فى الغرب رغم تطور هذا العلم وبوسائل جد.متطورة ومع ذلك يقرون أن ميلاد الهلال لا يخضع لحسابات علمية دقيقة بل ظاهرة فلكية تتغير بعوامل لا يستطيع حتى العلم تفسيرها
    تولد الهلال هو بداية ظهور الهلال، إلا أن هذا الاعتقاد غير صحيح إطلاقاً، فللقمر أطوار ( أوجه ) هي المحاق والهلال والتربيع والأحدب والبدر، فتارة نرى جميع قرص القمر مضيئاً، وعندها نقول إن القمر في طور البدر، وتارة نرى أن نصفه مضيء فنقول إن القمر في طور التربيع الأول ( بداية الشهر ) أو التربيع

  • صهيب

    الى اليوم لا بزال البشر يجهلون مايحيط بهم وحتى مايدرس في علم الفلك ليست سوى نماذج مقربة لماعليه الكون من حولنا وليست نماذج وحسابات دقيقة هي مجرد حسابات تقريبية. ثم يأتي أحمق ليبني اليقين على الشك ويقول أننا نعلم وقت دخول رمضان الى مئة سنة مقدما. تبا ما أوقحهم. صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته ... نقطة الى السطر

  • فؤاد

    على شكل انتهى زمن قال الله قال الرسول !!!!

  • محمد السلفي

    حديثك هذا لمن لا يعرف علم الفلك!
    وأنت تتكلم في أمر لا تعلمه من الشريعة أيضا، وهو أن الصيام معلق بالرؤية البصرية، لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غُمّ عليكم فأكملوا عدة شعبان ثلاثين.
    وهذا تصريح من الرسول صلى الله عليه وسلم بأنه لا يصام إلا مع رؤية الهلال، وأنه لو حجبه الغيم فلا صيام!.
    ورؤية الهلال بالعين المجردة أو بالتلسكوب أمر منضبط بعكس الحساب؛ والدليل أن الفلكيين يختلفون في النسبة التي يرى فيها الهلال! هل هي 1 بالمائة من الإضاءة أو أكثر، ومنهم من يعتبر اقتران الشمس بالقمر!! حتى الناس يختلفون بحسب قوة النظر!
    والإجماع على أن الحساب غير معتبر فلا تتعب نفسك!

  • DZ maahoum

    comme ca vous allez eliminer la sounna de surveiller ou mourakabate el hellal, le prophet mohamme alayhi asalat wasalam a dit (nous somme une nation on ne sais pas ni lire ou ecrire et le moi chez nous 30 ou 29 (a fait le signe avec ces propre mains 5+5, 5+5,5+5 ou 5+5,5+5.5+4) , rt puis la vue de la lune c'est par des yeux nus.

  • أستاذ هرب من مدرسة منكوبة

    للمعلق 1 ; ... كفوا عن الخوض في الغيبيات ... !!!!!!! هذا ما جعل العرب والمسلمين يعيشون على هامش الحضارة الإنسانية في وقت الأروبيون يتجولون على سطح القمر ويكتشفون يوميا أسرار مارس وزحل ونبتون ... المسلمون جاجزون على عملية حسابية بسيطة للوصول الى معرفة تاريخ بداية رمضان ونهايته ولا تزالون تقدسون نظريات وطرق وميكانزمات .... عمرها 15 قرنا

  • واخيرا...

    ابراهيم عزوز اول من قدم الاحوال الجوية في اواخر الستينيات و السبعينيات كان يقوم برصد الاهلة و خاصة هلال رمضان بالحساب الفلكي و التليسكوب . وكانت اعماله يتجاهلونها... احيانا نصوم بعد الوقت بيوم و نفطر بعديومين .ولم يخطيء لانه يستعمل برامج عالمية يدفع تكاليفها اشتراكا..وهاهم اليوم يقرون بالحساب الفلكي .زد على ذلك تاخر وقت صلاة المغرب بدقيقتين وثلاث حسب الرزنامة لان عملية الانكسار الضوئي على البسيطة لم يدرسوها جيدا وقد يجهل حسابها عند الجهلة

  • امير

    اذا كنتم تختلفون في تحديد ليلة الشك ورؤية الهلال لسنة واحدة فكيف تحددونه بعد مائة عام
    اظن ان هذا البروفسور يستهزئ بعقولنا
    اخشى على هؤلاء الفلكيين ان يزعمو يوما ما انه بامكانهم تحديد موعد قيام الساعة
    كفوا عن الخوض في الغيبيات