-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

بالفيديو.. الصهيوني كوهين يسخر من الأردنيين بعد حادثة طعن داخل مسجد!

الشروق أونلاين
  • 1949
  • 1
بالفيديو.. الصهيوني كوهين يسخر من الأردنيين بعد حادثة طعن داخل مسجد!

نشر الإعلامي الصهوني إيدي كوهين مقطع الفيديو المتعلق بحادثة طعن حدثت مؤخرا داخل مسجد أردني وأرفقه بتعليق ساخر.

وقال كوهين المتعود على نفث سمومه باتجاه العرب والمسلمين: “الأمن والأمان في مملكة الأردن الهاشمية.. ازعر معروف من عشيرة زطية بلوشية يعتدي على المصلين في مسجد الزرقاء ويضربهم بالسكاكين في منتصف الصلاة”.

وأردف: “مو عارفين تحموا مساجدكم من زط الشرق اردنيين وبدكم تحموا الأقصى؟ ههههه”.

وكان نشطاء عبر شبكات التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام محلية بالأردن قد تداولوا مقطع فيديو يظهر دخول شخص إلى مسجد وتلويحه بسلاح أبيض قبل مهاجمته من قبل المصلين.

ويظهر في الفيديو المتداول دخول شخص ووقوفه مكان الإمام والبدء بالتلويح بسلاح ابيض قبل أن يُشاهد أحد المصلين يحمل مقعدا ويهاجمه به ليبدأ مصلون آخرون بالاشتباك معه.

من جهتها عقّبت مديرية الأمن العام الأردنية ببيان نشرته على صفحتها الرسمية بمنصة أكس (تويتر سابقا) ورد فيه: “أقدم شخص ثلاثيني يُعاني من أمراض نفسية بالدخول إلى مسجد الصحابة، إذ قام بالاعتداء بواسطة أداة حادة على (4) من المصلين أُصيبوا بجروح سطحية..”

وتابع الأمن الأردني: “تم إسعافهم (المصابين) للمستشفى وحالتهم العامة حسنة، فيما قامت الأجهزة الأمنية بضبط الشخص وبوشرت التحقيقات”.

وأظهر الفيديو هلع المصلين بعد رؤية المهاجم إلا أن عدداً منهم تصدوا له وبدأوا بضربه ومحاولة السيطرة عليه.

وتمكن المهاجم من الوصول لعدد من المصلين، فأصاب 4 منهم قبل أن يتمكنوا من السيطرة عليه، وإبلاغ الأجهزة الأمنية حيث يخضع الآن للتحقيق معه.

وقال مصلون أنه بدت عليه ملامح الغضب وحاول مهاجمة الإمام، فيما كان يصرخ بكلمات وجمل غير مفهومة، ثم بدأ بتهديد المصلين وشتمهم.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • هذا قاتل الاطفال

    يتحدث هذا الصهيوني عن حادثة بسيطة من مختل عقليا داخل مسجد ونسي ان حكومته الصهيونية قتلت 30 الف معظمهم اطفال ونساء ناهيك عن هدم معظم غزة وتشريد اكثر من 2 مليون فلسطيني ..فعلا (ان لم تستح فافعل ماشئت )