-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

بالفيديو.. هذه قصة الرضيع الذي يبكي دما بدل الدموع!

جواهر الشروق
  • 1141
  • 0
بالفيديو.. هذه قصة الرضيع الذي يبكي دما بدل الدموع!

اجتاحت صور رضيع يبكي دما بدل الدموع شبكات التواصل الاجتماعي، حيث تم تداول فيديو له، بزعم أنّه من قطاع غزة، الذي اعتبرته اليونيسيف المكان الأخطر في العالم على الأطفال.

يصوّر الفيديو طفلاً لم يتعدّ عمره الأشهر، وهو يبكي ويذرف دموعاً كأنّها من دم، وكتب ناشرو الفيديو “أطفال غزّة تبكي دم” ما يوحي أنّ الفيديو مصوّر أخيراً خلال الحرب بين جيش الاحتلال وحركة حماس.

وبالنظر إلى الوضع الكارثي الذي يعيشه أطفال غزّة، تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي منشورات عن مأساة الأطفال هناك، من بينها فيديو الرضيع الذي يذرف الدم.

وبحسب تقرير حول صحة الأخبار نشرته وكالة فرانس برس فإن انتشار هذا المقطع يأتي في ظلّ فقدان 1200 طفل في غزّة، بعضهم على الأرجح لا يزال تحت الأنقاض التي خلّفها القصف، بحسب منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف).

وقالت المديرة التنفيذية لليونيسف كاثرين راسل أمام مجلس الأمن الدولي في 22 تشرين الثاني/نوفمبر بعد زيارتها جنوب قطاع غزة إن “أكثر من 5300 طفل قتلوا في 46 يوماً فقط، أي 115 طفلاً يومياً خلال أسابيع وأسابيع”.

وأضافت “بحسب هذه الأرقام، يشكّل الأطفال أربعين في المئة من القتلى في غزة. إنه أمر غير مسبوق. بكلام آخر، إن قطاع غزة هو المكان الأخطر في العالم بالنسبة إلى الأطفال”.

ونبّهت إلى أن “أطفال غزّة يعيشون حالاً من الخطورة القصوى بسبب ظروف الحياة الكارثية. مليون طفل، هم جميع أطفال القطاع، يواجهون انعدام أمن غذائي يمكن أن يتحوّل قريباً أزمة كارثية مرتبطة بسوء التغذية”.

وأضاف تقرير الوكالة الفرنسية أن هذا الفيديو بالذات لا علاقة له بغزة وهو يعود لرضيع جزائريّ يعاني من حالة صحيّة نادرة يطلق عليها اسم “هيمولاكريا” أو الدموع الدمويّة، والتفتيش عليه يرشد إليه منشوراً على صفحة طبيب جزائريّ في الخامس من نوفمبر 2023.

وعلّق الطبيب على الفيديو بالقول: “حالة نادرة لدموع من دم بسبب عدوى بكتيرية”.

على ضوء ذلك، تواصل صحافيو فرانس برس في الجزائر مع الطبيب الذي أكّد أنّه عاين هذه الحالة.

وشرح الدكتور وليد بيروك أنّ هذه الحالة التي تعرف بالهيمولاكريا أو دموع الدمّ، أصابت رضيعاً حديث الولادة لم يتعدّ عمره العشرة أيام وقد صوّرها في عيادته.

وأضاف إن هذه الحالات نادرة جداً وهي الحالة الثالثة التي يعاينها خلال السنوات العشر الماضية.

ما هي الهيمولاكريا؟

بحسب الطبيبة اللبنانية هلا رامي، وهي اختصاصيّة في طبّ وجراحة العين، فإنّ الهيمولاكريا أو الدموع الدمويّة هي اضطراب نادر، حالاته المعروفة قليلة جداً، ويصيب البالغين والصغار كما يمكن ملاحظته في الفيديو الذي يصوّر كما يبدو إحدى هذه الحالات.

وتعدّد الطبيبة مسبّبات عدّة لهذه الحالة من بينها التهاب في العين أو القنوات الدمعية، ورم خبيث أو حميد في العين أو القنوات الدمعيّة، ضربة قويّة على الوجه، اضطراب نفسيّ عاطفيّ، اضطرابات في الدم. وتضيف أن الأسباب قد تكون غير معروفة في بعض الأحيان.

وتقول إن هذه الحالات قد تكون “خطيرة في حال كان سببها مرض سرطان أو اضطرابات دم مثلاً” ولكن “في كثير من الأحيان تختفي الدموع الدمويّة وحدها إذ لا يكون سببها خطيراً”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!